العائلة الحاكمة في موناكو تحتفل بنهاية موسم الصيف بالنزهة الخلوية

العائلة الحاكمة في موناكو تحتفل بنهاية موسم الصيف بالنزهة الخلوية

العائلة الحاكمة في موناكو تحتفل بنهاية موسم الصيف بالنزهة الخلوية

أناقة عائلة موناكو الأميرية في حفل النزهة الخلوية

أناقة عائلة موناكو الأميرية في حفل النزهة الخلوية

مشاركة توأم موناكو في حفل النزهة الخلوية

مشاركة توأم موناكو في حفل النزهة الخلوية

النزهة السنوية الحدث الرسمي الأكثر بهجة

النزهة السنوية الحدث الرسمي الأكثر بهجة

رحلة عائلة موناكو من تاهيتي

رحلة عائلة موناكو من تاهيتي

أناقة عائلة موناكو الأميرية في حفل النزهة الخلوية

أناقة عائلة موناكو الأميرية في حفل النزهة الخلوية

العائلة الحاكمة في موناكو تحتفل بنهاية موسم الصيف بالنزهة الخلوية

العائلة الحاكمة في موناكو تحتفل بنهاية موسم الصيف بالنزهة الخلوية

اعتادت العائلة الحاكة لإمارة موناكو، بأن تقوم بتوديع موسم الصيف في كل عام بمراسم احتفالية شعبية تقام في اليوم الأخير من أشهر الصيف، في احتفالية تعرف باسم النزهة الخلوية السنوية، وفي يوم الجمعة 31 أغسطس، شارك الأمير ألبرت الثاني (Prince Albert II) أمير موناكو وزوجته الأميرة تشارلين (Princess Charlene) في فاعلية النزهة الخلوية السنوية كعادتهم في كل عام، والتي شهدت أيضا مثل كل عام عروض رقصات شعبية وفلكلورية وحفلات شواء وتجمعات من حشود المحتفلين بنهاية موسم الصيف.

مشاركة توأم موناكو في حفل النزهة الخلوية

أناقة عائلة موناكو الأميرية في حفل النزهة الخلوية

فاعلية النزهة الخلوية السنوية كانت تختلف في هذا العام عن الأعوام السابقة حيث انضم فيها إلى أمير وأميرة موناكو طفليهما التوأم الأمير جاك (Prince Jacques) والأميرة غابرييلا (Princess Gabriella) واللذان كانا محط أنظار الجميع.

احتفالية النزهة الخلوية السنوية في موناكو أقيمت في حديقة الأميرة أنطوانيت (Princess Antoinette Park) في موناكو ولقد شوهد الأمير ألبرت 60 عام وهو يقف بجوار أسرته خلال الاحتفالية، كما شوهدوا خلال مرحلة ما في الاحتفالية وهم يسيرون جنبا إلى جنب ومتشابكي الأيدي في داخل الحديقة.

أناقة عائلة موناكو الأميرية في حفل النزهة الخلوية

العائلة الحاكمة في موناكو تحتفل بنهاية موسم الصيف بالنزهة الخلوية

الأميرة تشارلين 40 عام، ظهرت وقتها في إطلالة عصرية أنيقة كعادتها حيث كانت ترتدي بنطلون أبيض أنيق وبلوزة حريرية أنيقة، الأمير ألبرت ظهر هو الآخر في إطلالة أنيقة حيث كان يرتدي سترة أنيقة مصنوعة من الكتان باللون الأبيض وقميص وبنطلون بني، أما بالنسبة لطفليهما التوأم واللذان يعرفان باسم توأم موناكو فكانا يرتديان الملابس التقليدية لإمارة موناكو، حيث ارتدى الأمير جاك وشاح أحمر أنيق وصديري مزخرف بزخارف ذهبية، بينما ارتدت شقيقته الأميرة غابرييلا ارتدت تنورة باللونين الأحمر والأبيض وتحمل طبعة الخطوط وصديري مصنوع من المخمل ومئزر مزين بتطريزات داكنة.

النزهة السنوية الحدث الرسمي الأكثر بهجة

العائلة الحاكمة في موناكو تحتفل بنهاية موسم الصيف بالنزهة الخلوية

توصف احتفالية النزهة السنوية في موناكو بأنها "الحدث الرسمي الأكثر بهجة" على مدار العام وتوجه فيه الدعوة للمشاركة لجميع سكان موناكو والذي يتجاوز عددهم 30 ألف شخص، إلا أن متوسط ألف شخص فقط هم من يقومون بحضور الاحتفالية، وينظم هذا الحدث مجلس مدينة موناكو ودائما ما يشهد عروض الرقص الشعبي وقداس وحفلات شواء.

رحلة عائلة موناكو من تاهيتي

رحلة عائلة موناكو من تاهيتي

احتفالية النزهة الخلوية السنوية في موناكو تعد الظهور العلني الأول لأمير موناكو وعائلته منذ عودتهم من رحلتهم إلى تاهيتي في شهر أغسطس في هذا العام والتي كانت أول عطلة سفر دولية للأميرين جاك وغابرييلا، جدير بالذكر أن عدة تقارير تحدثت عن مقابلة الأمير ألبرت وعائلته للمغنية الأمريكية الشهيرة ليدي جاجا (Lady Gaga) والتي كان تقضي أيضا في ذلك الوقت عطلة سياحية في تاهيتي، كما تحدثت عدة تقارير أيضا أن قيام ليدي جاجا بتعليم الأميرة غابرييلا لبعض حركات الرقصات.