صورة طريفة لكاميلا دوقة كورنوال بوجه ملطخ بالآيس كريم

صورة طريفة لكاميلا دوقة كورنوال بوجه ملوث بالأيس كريم

صورة طريفة لكاميلا دوقة كورنوال بوجه ملوث بالأيس كريم

دوقة كورنوال كانت تستمع بتناول الآيس كريم

دوقة كورنوال كانت تستمع بتناول الآيس كريم

جودي دينش قامت بدور الملكة فيكتوريا

جودي دينش قامت بدور الملكة فيكتوريا

Osborne House مفتوح أمام الجمهور دائما

Osborne House مفتوح أمام الجمهور دائما

دوقة كورنوال كانت تستمع بتناول الآيس كريم

دوقة كورنوال كانت تستمع بتناول الآيس كريم

التقطت وسائل الإعلام صور طريفة لكاميلا دوقة كورنوال (Camilla Duchess of Cornwall) بوجه ملوث قليلا بالأيس كريم صباح الثلاثاء، وتحديدا أثناء مقابلة دوقة كورنوال للممثلة الشهيرة الحائزة على الأوسكار جودي دينش (Judi Dench) في جزيرة وايت التي اشتهرت بأنها كانت إحدى وجهات العطلة المفضلة لدى الملكة فيكتوريا (Queen Victoria).

طبقا لما نشرته صحيفة ديلي ميل البريطانية فإن دوقة كورنوال قابلت جودي دينش التي تحمل اللقب النبيل "دام" أو "سيدة" (Dame) على الشاطئ الخاص للملكة فيكتوريا في جزيرة وايت، والذي يوجد بالقرب من منزل " Osborne House" في شرق بلدة كاوز، وهو منزل العطلة الخاص بالملكة فيكتوريا.

دوقة كورنوال كانت تستمع بتناول الآيس كريم

دوقة كورنوال كانت تستمع بتناول الآيس كريم

ولقد ظهرت دوقة كورنوال ودام جودي دينش وهما تستمتعان بتناول أيس كريم الفانيلا في ذلك الوقت، ولكن يبدو أن الحرارة المرتفعة تسببت في ذوبان الأيس كريم أسرع مما يجب وهو ما تسبب في تلوث وجه دوقة كورنوال التي تبلغ من العمر 71 عام، بالأيس كريم بالقرب من منطقة الفم، ولقد كاد الأيس كريم الذائب أن يسقط على ملابسها ولكن لحسن الحظ كانت جودي دينش قريبة بما يكفي لتقديم المساعدة وبالفعل قدمت دينش 81 عام، منديل ورقي لدوقة كورنوال لمساعدتها على تنظيف الأيس كريم.

جودي دينش قامت بدور الملكة فيكتوريا

جودي دينش قامت بدور الملكة فيكتوريا

جودي دينش ودوقة كورنوال سبق لهما وأن تقابلا في مناسبات عديدة في الماضي ولقد تقابلت الاثنتان الثلاثاء، حتى تقوم دينش وهي الراعية الرسمية لجمعية أصدقاء منزل " Osborne House"، باصطحاب دوقة كورنوال في جولة في غرفة " دوربار" في منزل " Osborne House" وهي الغرفة التي كانت قد تم إعادة تجديدها مؤخرا كما كانت موقع لتصوير فيلم " Victoria and Abdul" والذي قامت فيه دينش بدور الملكة فيكتوريا.

Osborne House مفتوح أمام الجمهور دائما

Osborne House مفتوح أمام الجمهور دائما

منزل " Osborne House" هو منزل العطلة الخاص بالملكة فيكتوريا وعائلتها وكانت الملكة فيكتوريا وزوجها الأمير ألبرت (Prince Albert) قد قاما بشرائه في عام 1845، كان أحد المنازل المفضلة لدى الملكة فيكتوريا حتى أنها قالت عنه في إحدى المناسبات: "من الصعب تخيل مكان أجمل من هذا"، وبعد وفاة الملكة فيكتوريا في عام 1901، تم التبرع بالمنزل للدولة وتم افتتاحه أمام الجمهور للمرة الأولى في وقت مبكر من عام 1904 وهو حاليا تابع لهيئة التراث البريطاني ومفتوح أمام الجمهور على مدار العام.