النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

الحزن يخيم على ملكة بريطانيا.. وفاة الليدي ميرا باتر صديقة طفولتها

وفاة الليدي ميرا باتر صديقة طفولة الملكة
1 / 2
وفاة الليدي ميرا باتر صديقة طفولة الملكة
الليدي ميرا باتر مع الملكة إليزابيث الثانية وشقيقتها الأميرة مارغريت
2 / 2
الليدي ميرا باتر مع الملكة إليزابيث الثانية وشقيقتها الأميرة مارغريت

توفيت الليدي ميرا باتر Lady Myra Butter صديقة طفولة الملكة إليزابيث الثانية، "بسلام" في لندن، وفقًا لما جاء في إشعار الوفاة، عن عمر يناهز 97 عامًا.

وفاة الليدي ميرا باتر صديقة طفولة الملكة
وفاة الليدي ميرا باتر صديقة طفولة الملكة

كانت الليدي ميرا باتر صديقة مقربة لملكة بريطانيا إليزابيث الثانية طوال حياتها، فهي واحدة من الأصدقاء الذين انضموا إلى ولية عهد بريطانيا في أنشطة الطفولة مثل السباحة وغيرها من الأنشطة الجماعية، ووصفت الملكة سابقًا بأنها تتمتع "بروح الدعابة التي استمرت طوال حياتها".

ولدت ليدي باتر في إدنبرة عام 1925، كان والدها السير هارولد ويرنر، اشتهرت بكونها جزءًا من الدائرة الداخلية للملكة، كما ربطتها صداقة طويلة الأمد مع ابن عمها الأمير فيليب دوق إدنبرة الراحل.

الليدي ميرا باتر مع الملكة إليزابيث الثانية وشقيقتها الأميرة مارغريت
الليدي ميرا باتر مع الملكة إليزابيث الثانية وشقيقتها الأميرة مارغريت

حضرت الملكة إليزابيث اثانية وشقيقتها الأميرة مارغريت حفل زفاف الليدي ميرا على الرائد ديفيد باتر في عام 1946.

في حديثها إلى The Telegraph في عام 2021، كشفت الليدي ميرا باتر كيف تعرفت على الملكة عندما كانت طفلة، وتذكرت الاستماع إلى بث تنازل إدوارد الثامن على اللاسلكي، قائلة: اعتقدت أنها نهاية العالم، "ليس لدينا ملك، ماذا سيحدث الآن؟" وتحدثت أيضًا كثيرًا عن تجارب حياتها جنبًا إلى جنب مع الملكة.

تأتي وفاة ليدي باتر بعد أن فقدت الملكة عددًا من الأصدقاء المقربين في الأشهر الـ 12 الماضية. ديانا ماكسويل، والليدي فارنهام صديقة الملكة منذ عام 1987 وركبت مع الملكة في طريقها إلى حفل اليوبيل الماسي في عام 2012، توفيت بعد أربعة أيام من عيد الميلاد عن عمر يناهز 90 عامًا.

×