النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

الأميرة ستيفاني تكشف عن تقليد مفضل لها ولأبنائها في مقابلة حصرية جديدة

الأميرة ستيفاني تكشف عن تقليد مفضل لها ولأبنائها في مقابلة حصرية جديدة
1 / 3
الأميرة ستيفاني تكشف عن تقليد مفضل لها ولأبنائها في مقابلة حصرية جديدة
تقليد الأميرة ستيفاني وأبنائها
2 / 3
تقليد الأميرة ستيفاني وأبنائها
تقليد الأميرة ستيفاني وأبنائها
3 / 3
تقليد الأميرة ستيفاني وأبنائها

الأميرة ستيفاني Princess Stephanie of Monaco وهي أصغر أبناء الأمير رينيه الثالث Prince Rainier III أمير موناكو السابق والأميرة غريس Grace Kelly أميرة موناكو الراحلة، لا تزال تحرص على اتباع تقليد مفضل لدى والديها حيث تحرص الأميرة ستيفاني على تناول العشاء مع أبنائها الثلاثة، وهم لويس دوكروت Louis Ducruet وبولين دوكروت Pauline Ducruet وكاميل جوتليب Camille Gottlieb، بين الحين والآخر، وتبادل آخر أخبارهم والحديث عن يومهم خلال وجبة العشاء.

تقليد الأميرة ستيفاني وأبنائها

تقليد الأميرة ستيفاني وأبنائها

كشفت الأميرة ستيفاني 55 عام، عن ذلك خلال مقابلة حصرية مع مجلة Hello Monaco، وقالت عن ذلك: "إن تناول العشاء معا أمر أساسي لبث روح المشاركة وإخبار بعضنا البعض كيف سار يوم كل منا، لقد جعل والدي من هذا تقليدا، ولا أزال وأبنائي نقوم باتباعه حتى يومنا هذا"، كما اعترفت الأميرة ستيفاني أيضا بأنها تبالغ في بعض الأحيان في حماية أبنائها وتفقد شئونهم وقالت عن ذلك: "أنا من نوع الأمهات اللاتي يبالغن بعض الشيء في حماية أطفالهن، أو هكذا يقول لي أبنائي".

الأميرة ستيفاني تتحدث عن فترة العزل الصحي

خلال المقابلة أيضا، تحدثت الأميرة ستيفاني عن فترة العزل الصحي التي قضتها بصحبة ابنتيها للوقاية من عدوى كورونا، وقالت عن ذلك: "في النهاية كانت فترة مميزة أتيح خلالها لنا قضاء الوقت معا، خلال تلك العزلة استطعنا أن نأخذ بعض الوقت للاسترخاء والاستمتاع بقضاء الوقت معا كما اعتدنا على أن نفعل في الماضي، لقد قضينا الوقت في الاعتناء بكلابنا الأليفة والاستمتاع بألعاب الألغاز والألعاب المنزلية وممارسة الرياضة وقمنا بالكثير من الطهي، لطالما كنت أطهو لأطفالي بنفسي، كما قمنا أيضا بإعادة ترتيب خزائن ملابسنا".

الأميرة ستيفاني تدعو لتوخي الحذر

الأميرة ستيفاني تكشف عن تقليد مفضل لها ولأبنائها في مقابلة حصرية جديدة

الأميرة ستيفاني تحدثت أيضا عن خطورة عدوى فيروس كورونا والتي عانى منها شقيقها الأكبر الأمير ألبرت الثاني أمير موناكو Prince Albert II، في وقت سابق من هذا العام، وأكدت أهمية اتباع الإجراءات الاحترازية الموصى بها للوقاية من العدوى وأهمها ارتداء أقنعة الوجه، وقالت عن ذلك: "علينا أن نتوخى الحذر ونتمتع بالاحترام والتعاطف اتجاه أنفسنا والآخرين-وهي قيم أصبحت نادرة للأسف في العصر الحالي"، وأضافت: "ارتداء قناع الوجه ليس أمر بالغ الصعوبة! إذا كان علينا أن نتعايش مع ذلك لفترة من الوقت، يمكننا ذلك، فهذا خيار أفضل من الموت! ".

×