الأمير تشارلز كان سعيد بزواج هاري بميغان وكان يخطط لمنحهما مسئوليات ملكية أكبر

الأمير تشارلز كان سعيد بزواج هاري بميغان وكان يخطط لمنحهما مسئوليات ملكية أكبر

الأمير تشارلز كان سعيد بزواج هاري بميغان وكان يخطط لمنحهما مسئوليات ملكية أكبر

الأمير تشارلز كان سعيدا بزواج الأمير هاري من ميغان ماركل

الأمير تشارلز كان سعيدا بزواج الأمير هاري من ميغان ماركل

الأمير هاري وميغان ماركل

الأمير هاري وميغان ماركل

 قرار هاري وميغان غير خطط الأمير تشارلز

قرار هاري وميغان غير خطط الأمير تشارلز

الأمير تشارلز "Prince Charles" ولي عهد بريطانيا وأمير ويلز، كان سعيد للغاية بزواج ابنه الأصغر الأمير هاري "Prince Harry"، من ميغان ماركل "Meghan Markle" دوقة ساسيكس، في مايو 2018، وكان يخطط لمنحهما مسئوليات ملكية أكبر في المستقبل، قبل قرارهما الصادم بالانسحاب من الحياة الملكية والانتقال للإقامة في الولايات المتحدة.

الأمير تشارلز كان سعيدا بزواج الأمير هاري من ميغان ماركل

الأمير هاري وميغان ماركل

تحدث عن ذلك الخبير المتخصص في الشئون الملكية نايجل كاثورن " Nigel Cawthorne"، في حوار له مع موقع Express.co.uk، قال فيه إن الأمير تشارلز، 71 عام، كان يخطط بدون شك لزيادة دور الأمير هاري 35 عام، وميغان ماركل 38 عام، في العائلة المالكة، وتحدث عن ذلك وقال: "لقد كان سعيدا للغاية بزواج هاري وميغان، وكان بدون شك يخطط لزيادة دور الزوجين ساسيكس في العائلة المالكة ومنحهما المزيد والمزيد من المسئوليات الملكية وبأقصى قدر ممكن".

قرار هاري وميغان غير خطط الأمير تشارلز

الأمير تشارلز كان سعيد بزواج هاري بميغان وكان يخطط لمنحهما مسئوليات ملكية أكبر

كاثورن قال أيضا إن خطط الأمير تشارلز الشهيرة بالحد من عدد الأفراد المنتمين للنظام الملكي وتقليل الامتيازات الملكية الممنوحة للأفراد من غير الأفراد الرئيسيين في العائلة المالكة، عند تتويجه ملك لبريطانيا لم تكن تشمل الزوجين ساسيكس، إلا أن قرارهما بالانسحاب من الحياة الملكية وضع حدا لخططه بشأن مستقبلهما في العائلة المالكة، بالرغم من أنهما أبديا رغبتهما في البداية في الاستمرار في تمثيل حكومة الملكة والعائلة المالكة والتنقل بين المملكة المتحدة والولايات المتحدة، وقال عن ذلك: "بالطبع انتهت كل خططه بشأنهما عندما قررا الهجرة، لا يمكن أن يوجد شيء مثل صاحب سمو ملكي غائب".