تعرفوا على حياة الملكة في وندسور خلال العزل الصحي

تعرفوا على حياة الملكة في وندسور خلال العزل الصحي

تعرفوا على حياة الملكة في وندسور خلال العزل الصحي

الملكة إليزابيث الثانية وزوجها في عزلة صحية منذ 19 مارس

الملكة إليزابيث الثانية وزوجها في عزلة صحية منذ 19 مارس

الجناح العلوي

الجناح العلوي " Upper Ward"

ملكة بريطانيا تحب طيور الببغاء كثيرا

ملكة بريطانيا تحب طيور الببغاء كثيرا

الملكة إليزابيث الثانية "Queen Elizabeth II" ملكة بريطانيا تقيم في جناح خاص بصحبة زوجها الأمير فيليب " Prince Phillip" في قلعة وندسور، ويقوم بخدمتهما مجموعة محدودة من طاقم الخدمة والمساعدين الخاص بالملكة، عدده يزيد قليلا عن 12 شخص، وذلك لتقليل أعداد الأشخاص الذين يحتكون بمحيط الملكة وزوجها إلى أقل عدد ممكن، كجزء من الإجراءات الوقاية لحماية الملكة وزوجها من عدوى فيروس كورونا.

هكذا تمضي ملكة بريطانيا فترة العزل الصحي

ملكة بريطانيا تحب طيور الببغاء كثيرا

كشف عن ذلك تقرير جديد نشرته صحيفة The Time عن حياة الملكة خلال فترة عزلتها الصحية وزوجها في قلعة وندسور، وطبقا للتقارير المنشورة، فإن الملكة تقضي حاليا الجزء الأكبر من وقتها في الجناح العلوي " Upper Ward" في قلعة وندسور، والذي يضم غرفها الخاصة ومكتبها الخاص ولا يسمح بالصعود إليه إلا لمجموعة محدودة للغاية من العاملين لدى الملكة، التقرير تحدث أيضا عن أن الملكة اضطرت للابتعاد عن اسطبلات خيولها في الوقت الحالي بسبب جائحة كورونا، إلا أنها تقضي وقتها في القيام بأمور أخرى عديدة مثل مراجعة التقارير الرسمية المرسلة إليها من الحكومة في مكتبها الخاص، قراءة الصحف، التواصل مع أفراد عائلتها باستخدام مكالمات الفيديو، كما أصبحت أكثر متابعة للبرامج والتقارير الإخبارية التلفزيونية لمعرفة آخر الأخبار وذلك طبقا لمصدر مقرب من الملكة.

ملكة بريطانيا تحب طيور الببغاء كثيرا

تعرفوا على حياة الملكة في وندسور خلال العزل الصحي

من بين الأنشطة الأخرى التي من المرجح أن تشغل جزء من يوم الملكة خلال فترة عزلتها الصحية في قلعة وندسور، هي تفقد طيور الببغاء الخاصة بها والتي نمت من اثنين من طيور الببغاء التي أهديت إليها في ثلاثينيات القرن الماضي، وأصبحت حاليا مجموعة كبية من طيور الببغاء تضم أكثر من مائة طائر، وكشف غراهام ستون " Graham Stone"، البستاني وحارس الببغاء الملكي، أن الملكة تحب طيور الببغاء كثيرا وسبق لها وأن قامت بإنقاذ حياة أحدها.

الملكة إليزابيث الثانية وزوجها في عزلة صحية منذ 19 مارس

الملكة إليزابيث الثانية وزوجها في عزلة صحية منذ 19 مارس

الملكة إليزابيث الثانية 94 عام، وزوجها الأمير فيليب 98 عام، في عزلة صحية في قلعة وندسور منذ يوم 19 مارس في هذا العام، وكان الأمير فيليب قد انتقل من مزرعة فارم وود في منزل الملكة في ساندرينجهام في مقاطعة نورفك، للإقامة في قلعة وندسور بصحبة زوجته الملكة ليقضيا فترة العزلة الصحية معا، بالرغم من أنه يفضل الإقامة في مزرعة فارم وود والتي كان قد انتقل للإقامة فيها منذ تقاعده عن العمل الرسمي في صيف عام 2017.

أعداد مجلة هي