فيروس كورونا المستجد يهدد العائلات الملكية في أوروبا

فيروس كورونا المستجد يهدد العائلات المالكة

فيروس كورونا المستجد يهدد العائلات المالكة

تم فحص الأمير الدنماركي هنريك وظهرت النتائح سلبية

تم فحص الأمير الدنماركي هنريك وظهرت النتائح سلبية

إصابة الأمير ألبرت الثاني أمير موناكو بفيروس كورونا

إصابة الأمير ألبرت الثاني أمير موناكو بفيروس كورونا

إصابة الأمير تشارلز ولي عهد بريطانيا بفيروس كورونا

إصابة الأمير تشارلز ولي عهد بريطانيا بفيروس كورونا

كاملا دوقة كورونال ستقوم بعزل نفسها لأربعة عشر يومًا وفقًا للإرشادات الطبية

كاملا دوقة كورونال ستقوم بعزل نفسها لأربعة عشر يومًا وفقًا للإرشادات الطبية

الملكة إليزابيث الثانية

الملكة إليزابيث الثانية

بعد تفشي فيروس كورونا المستجد في العديد من البلاد وتفشي تأثيرات فيروس كورونا السلبية على مستوي العالم، بدأت الكثير من الأسر حول العالم باتخاذ قرارات العزل الوقائية، والتباعد الاجتماعي، بما فيهم العائلات المالكة التي قامت بتأجل المناسبات الرسمية والمخطط لها مسبقًا، والبقاء في منازلهم ونشر الرسائل التوعوية عبر الإنترنت للحد من انتشار الفيروس ،لكن منذ قليل تم الإعلان عن إصابة الأمير تشارلز ولي عهد المملكة المتحدة وابن الملكة إليزابيث الثانية، بالإصابة بفيروس كورونا "كوفيد 19" ، ولم يكن ولي عهد بريطانيا هو أول فرد في العائلات المالكة من يصاب بكورونا، سنتعرف في هذا التقرير عن الأمراء المصابين بالكورونا والمشتبة بإصابتهم بالفيروس التاجي،وعن تأثيرات فيروس كورونا السلبية عليهم .

الأمراء المصابين بفيروس الكورونا على مستوي العالم :

الأمير ألبير الثاني أمير موناكو

إصابة الأمير ألبرت الثاني أمير موناكو بفيروس كورونا

من تأثيرات فيروس كورونا السلبية على مستوي العالم اصابة العديد من الامراء ومن بينهم الأمير ألبير الثاني أمير موناكو ذو الـ 62 عامًا، بفيروس كورونا المستجد الأسبوع الماضي، وكان أول فرد من أفراد العائلات المالكة يصاب بـ "كوفيد 19".

وخضع الأمير ألبير لفحوصات عند ظهور أعراض المرض عليه، وظهرت النتيجة إيجابية، وجاء هذا بعد ثلاثة أيام، من إصابة "سيرج تيل" وزير الدولة في موناكو، بالفيروس.

وقال القصر حينذاك، إن الأمير بمقدوره مواصلة العمل من مقرّه الخاص، وأن وضعه الصحي لا يثير أي قلق.

وحث أمير موناكو، سكان إمارته الصغيرة على احترام إجراءات العزل الوقائية.

الأمير تشارلز ولي عهد المملكة المتحدة

إصابة الأمير تشارلز ولي عهد بريطانيا بفيروس كورونا

 أكدت الصحف البريطانية اليوم، إصابة الأمير تشارلز أمير ويلز ذو الـ 71 عامًا، بفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، والذي أصاب آلاف الأشخاص في بريطانيا.

ووفقًا للبيان الصادر عن قصر "كلارنس هاوس" محل إقامة أمير ويلز، أن ولي العهد ظهرت عليه أعراض بسيطة للفيروس، ولكنه بصحة جيدة وسيواصل عمله من منزله إلى أن يتعافى.

كاملا دوقة كورونال ستقوم بعزل نفسها لأربعة عشر يومًا وفقًا للإرشادات الطبية

وخضعت أيضًا زوجته كاميلا دوقة كورونال ذات الـ 72 عامًا، للفحص وجاءت النتيجة سلبية، و لكنها ستقوم بعزل نفسها لأربعة عشر يومًا وفقًا للإرشادات الطبية.

وجاء هذا بعد أيام قليلة من إصابة مساعد الملكة إليزابيث الثانية والدة الأمير تشارلز، وهي أولى الإصابات داخل قصر باكينغهام بفيروس كورونا، وطٌلب من موظفو العائلة الملكية الذين كانوا على اتصال بالمصاب، بالعزل الذاتي.

الملكة إليزابيث الثانية

وقالت التقارير، إن نتائج تحاليل مساعد الملكة إليزابيث الثانية، أتت إيجابية لفيروس كورونا" Covid-19 "، وجاء هذا قبل انتقال الملكة البالغة من العمر 93 عامًا إلى قلعة وندسور.

الاشتباه بالكورونا في القصر الملكي بالدنمارك

تم فحص الأمير الدنماركي هنريك البالغ من العمر 10 سنوات وهو أصغر عضو في العائلة المالكة الدنماركية، لمعرفة إذا كان انتقلت له العدوى بفيروس كورونا المستجد أم لا، وهذا بعد إصابته بمشاكل في الجهاز التنفسي، والتي حدثت بسبب التهاب الشعب الهوائية.

وظهرت نتيجة فحوصات الأمير هنريك ابن الأمير يواكيم " Prince Joachim " والأميرة ماري " Princess Marie "، وكانت سلبية.