بخلاف هاري وميغان .. الأمير وليام وكيت ميدلتون يستقلان رحلة طيران تجارية!

الأمير وليام والأمير جورج والأميرة تشارلوت

الأمير وليام والأمير جورج والأميرة تشارلوت

ميغان ماركل تصعد إلى طائرة خاصة

ميغان ماركل تصعد إلى طائرة خاصة

طائرة تجارية أقلت الأمير وليام وعائلته

طائرة تجارية أقلت الأمير وليام وعائلته

عائلة كامبريدج في طريقها إلى السفر

عائلة كامبريدج في طريقها إلى السفر

خلال الأسابيع القليلة الماضية تعرض الأمير هاري (Prince Harry) وزوجته ميغان ماركل (Meghan Markle) دوقة ساسيكس لانتقادات جديدة، لاختيارهما استخدام الطائرات الخاصة في السفر، وسفرهما في أربعة رحلات سفر على متن طائرات خاصة خلال 11 يوم، وفي وقت لاحق أثنت صحف بريطانية على قرار الأمير وليام (ًPrince William) وزوجته كيت ميدلتون (Kate Middleton) السفر بصحبة أطفالهما الثلاثة على متن رحلات سفر تجارية عادية في غير رحلات السفر الرسمية، ووصف ذلك القرار بالإيجابي وأشاد به الكثيرين ممن يشجعون المبادرات الداعية للحفاظ على البيئة، ولكن تبين منذ عدة أيام قليلة أن سفر الأمير وليام وعائلته على متن رحلات طيران تجارية قد لا يكون لصالح البيئة كما يعتقد البعض، بسبب حقيقة أن رحلات الطيران التجارية التي غالبا ما يسافر عليها دوق ودوقة كمبريدج غالبا ما تكون خالية أو شبه خالية من الركاب، وفي بعض المناسبات قد تخصص رحلات طيران تجارية خاصة من أجل الدوق والدوقة ومرافقيهما، وذلك طبقا لما نشرته صحيفة ديلي ميل البريطانية.

طائرة تجارية فارغة نقلت الأمير وليام وعائلته

طبقا لما نشرته الصحيفة فإن رؤساء شركة فلاي بي للخطوط الجوية وهي شركة خطوط جوية إقليمية بريطانية توفر رحلات جوية منخفضة التكلفة، قد أرسلوا طائرة ركاب فارغة للسفر بدوق ودوقة كمبريدج من نورويتش في مقاطعة نورفك البريطانية للسفر بهم إلى مدينة أبردين، ولقد سافرت الطائرة بالفعل بدوق ودوقة كمبريدج وأطفالهما الثلاثة في الساعة 8:40 صباحا في يوم الخميس الماضي، من نورويتش وصولا إلى مطار أبردين ومنه اتجهت عائلة كمبريدج إلى قلعة بالمورال في منطقة المرتفعات الاسكتلندية لقضاء بقية عطلتهم الصيفية بصحبة أفراد العائلة المالكة البريطانية.

طائرة Embraer 145 نقلت عائلة كامبريدج إلى مطار أبردين

الصحيفة نقلت أيضا عن مصدر مطلع قوله إن رؤساء شركة فلاي بي كانوا متحمسين للغاية لفكرة سفر أفراد من العائلة المالكة على متن واحدة من رحلاتهم الجوية حتى أنهم أرسلوا طائرة من طراز Embraer 145 خصيصا من قاعدة الشركة في هامبرسايد لتقل عائلة كمبريدج من نورويتش، المصدر تحدث أيضا عن أن رحلة الطائرة التي أقلت عائلة كمبريدج إلى أبردين والتي تحمل اسم الرحلة رقم EZE041P – 'P' كانت فارغة وقطعت مسافة 123 ميل متوجهة إلى نورفك لتقل عائلة كمبريدج من هناك.

رحلات الطيران التجارية أفضل للبيئة

من المعروف أن الانبعاث الكربوني لرحلتي طيران تجاري يقدر بإجمالي متوسط 4.5 طن من الانبعاثات الكربونية، إلا أن رحلات الطيران التجارية لا تزال خيار أفضل للبيئة بسبب حقيقة أنها تقل أعداد كبيرة من المسافرين خلال رحلة الطيران الواحدة، ولذلك فلقد تلقى دوق ودوقة كمبريدج الكثير من الثناء في الوقت الذي تلقى فيه دوق ودوقة ساسيكس الانتقادات بسبب اختيارهما استخدام رحلات الطائرات التجارية في غير المناسبات الرسمية، ولكن إذا صح ما يقال عن سفر دوق ودوقة كمبريدج على متن رحلات طيران خالية أو شبه خالية من الركاب أو قطع طائرات ركاب خالية من الركاب لبضع مئات من الأميال حتى تقل الزوجين الملكيين ومرافقيهما فلا يمكن وصف رحلات سفر دوق ودوقة كمبريدج على متن رحلات الطيران التجارية بالاقتصادية أو الصديقة البيئة للبيئة.