تعرفي على علامات المجوهرات الفاخرة التي رافقت تاريخ العائلات الملكية

تعرفي على علامات المجوهرات الفاخرة التي رافقت تاريخ العائلات الملكية

تعرفي على علامات المجوهرات الفاخرة التي رافقت تاريخ العائلات الملكية

تاج

تاج "Greville Emerald Kokoshnik tiara" من بوشرون

تاج

تاج " The Oriental Circlet"

الملكة صوفيا تتزين بتاج

الملكة صوفيا تتزين بتاج "the Cartier Pearl and Diamond Tiara" من علامة المجوهرات كارتييه

مجوهرات زفاف غريس كيلي من فان كليف ‏أند آربلز

مجوهرات زفاف غريس كيلي من فان كليف ‏أند آربلز

قلادة اللؤلؤ والألماس من علامة المجوهرات الشهيرة فان كليف ‏أند آربلز

قلادة اللؤلؤ والألماس من علامة المجوهرات الشهيرة فان كليف ‏أند آربلز

تاج زفاف كيت ميدلتون

تاج زفاف كيت ميدلتون "Halo Tiara " من علامة المجوهرات كارتييه

الملكة إليزابيث الثانية ترتدي تاج

الملكة إليزابيث الثانية ترتدي تاج " The Oriental Circlet"

ترتبط المجوهرات الفاخرة والتي لها تاريخ عريق غالبا بالعائلات الملكية، إذ تربطها علاقة قوية بدور المجوهرات التي رافقتهم في أغلب مراحل الحياة، وفيما يلي سنتعرف على بعض منها.

دار جيرارد "Garrard"

تعتبر دار جيرارد " Garrard" للمجوهرات هي المفضلة لدى العائلة المالكة البريطانية، إذ حرصت خلال تاريخها العريق منذ نشأتها عام 1735، على تقديم إرث إبداعي حافل يناسب ذوق ملكات وأميرات البلاط الملكي في جميع العصور.

الملكة إليزابيث الثانية ترتدي تاج " The Oriental Circlet"

صنعت دار جيرارد للمجوهرات تاريخها من خلال تقديمها لمجموعة فاخرة من التيجان لسيدات العائلة المالكة البريطانية، مثل تاج "The Oriental Circlet"، والذي يتمتع بمكانة تاريخية ضمن مجموعة مجوهرات العائلة الملكية البريطانية، إذ تم صنعه في عام 1850، بطلب من الأمير ألبرت ليقدمه الى زوجته الملكة فيكتوريا.

ومنذ عصر الملكة فيكتوريا تتوارث العائلة الملكية البريطانية هذا التاج حيث كانت تفضله الملكة إليزابيث الأم وكذلك ابنتها الملكة اليزابيث الثانية التي ترتديه إلى اليوم.

كارتييه "Cartier "

تاج زفاف كيت ميدلتون "Halo Tiara " من علامة المجوهرات كارتييه

فلا أحد منا يستطيع أن ينكر الذوق الرفيع الذي تقدمه علامة المجوهرات الفرنسية الراقية كارتييه "Cartier "، الاسم الذي حفر تاريخه على كل قطعة من قطع المجوهرات الفاخرة التي يقدمها، منذ نشأتها عام 1847 على يد الصائغ لويس فرانسوا كارتييه، الذي أحب فن صياغة المجوهرات.

لاقت تصميمات كارتييه رواجا كبيرا لدى العائلات المالكة المختلفة عبر السنين وإلى الآن، كما حصلت علامة المجوهرات الفرنسية صاحبة الذوق الرفيع على العديد من التفويضات الملكية في مجال صناعة المجوهرات، مثل بريطانيا، إسبانيا، موناكو، مصر، إيطاليا، بلجيكا.

ومن ضمن ما أبدعت كارتييه تاج "the Cartier Pearl and Diamond Tiara"، والتي تظهر به الملكة ليتيزيا، ملكة إسبانيا في بعض الإطلالات الملكية الساحرة ، وهو يمتزج بأناقة الألماس مع سحر اللؤلؤ، من دار كارتتيه، وهو يعود إلى عام 1906، كما أن الملكة صوفيا والدة الملك فيليبي السادس، تحب ارتدائه في العديد من المناسبات.

علامة المجوهرات بوشرون " Boucheron"

تعرفي على علامات المجوهرات الفاخرة التي رافقت تاريخ العائلات الملكية

تأسست دار بوشرون " Boucheron" للمجوهرات الفاخرة عام 1858، ويُقدم هذا الدار تشكيلة من المجوهرات الفريدة المستوحاة من التراث الفرنسي الرومانسي، فهي ليست مثالية للمناسبات الخاصة فقط، بل أيضاً تتميز بتصاميمها العصرية المميزة.

وعادة ما تختار سيدات العائلة المالكة البريطانية أكثر علامات المجوهرات فخامة ورقي، ومنها علامة المجوهرات بوشرون، والتي ظهرت الأميرة يوجين حفيدة الملكة إليزابيث الثانية، وابنة الأمير أندرو وزوجته سارة فيرغسون، في حفل زفافها بتاج "Greville Emerald Kokoshnik tiara" من تصميم الدار الفرنسية، والذي كان مرصع بالألماس  ويحمل في وسطه حجر زمرد ضخم يبلغ وزنه 93.7 قيراط، ويعود تاريخه إلى عام 1919.

كليف ‏أند آربلز "Van Cleef & Arpels"

عندما نتحدث عن علامات المجوهرات التي أصبحت صديقة لسيدات العائلات الملكية، لا نستطيع أن ننسى دار المجوهرات الفرنسية العريقة فان كليف ‏أند آربلز "Van Cleef & Arpels"، والتي رافقتهن منذ أن تأسست عام 1896.

ومن ضمن إبداعات علامة كليف ‏أند آربلز "Van Cleef & Arpels"، كانت مجوهرات زفاف غريس كيلي، إذ اختارت أميرة موناكو، في عٌرسها أن ترتدي مجوهرات تجمع بين البساطة والفخامة، إذ تألقت بقلادة من 3 صفوف من اللؤلؤ بالإضافة إلى الألماس على جانبي العقد، وسوار من اللؤلؤ والألماس وأقراط ساحرة.