النسخة الإلكترونية

Christie’s تتعاون مع معهد البحرين للؤلؤ والأحجار الكريمة في تنظيم معرض مرموق للؤلؤ

Christie’s تتعاون مع معهد البحرين للؤلؤ والأحجار الكريمة في تنظيم معرض مرموق للؤلؤ
Christie’s تتعاون مع معهد البحرين للؤلؤ والأحجار الكريمة في تنظيم معرض مرموق للؤلؤ

أعلنت دار "كريستيز" Christie’s للمزادات ومعهد البحرين للؤلؤ والأحجار الكريمة (دانات) عن عزمها إقامة معرض بعنوان "لآلئ مذهلة"، بين 28 و31 مارس بفندق فور سيزونز خليج البحرين. ويشتمل المعرض الذي تنظمه "كريستيز" Christie’s على مجموعة مختارة من أكثر من 50 لؤلؤة استثنائية ومجوهرات أخرى، جميعها حاصل على اعتماد "دانات". ومن المنتظر أن يكون هذا الحدث أحد أكبر معارض اللؤلؤ العامة ذات التنظيم الرسمي والمفتوحة أمام الجمهور.

وتُعتبر "كريستيز" Christie’s داراً عالمية بارزة في مجال الأعمال الفنية، وتتمتع بخدمة مرموقة لا نظير لها وخبرة عالمية واسعة في إقامة أكبر مزادات الفنون والفنون الزخرفية والمجوهرات والمقتنيات. وباعت هذه الدار التي تأسست في العام 1766، بعضاً من أشهر اللآلئ في العالم طوال تاريخها.

ورحّب الرئيس التنفيذي لمعهد "دانات"، كينيث سكارات، بالإعلان عن المعرض قائلاً إن البحرين تُظهر في هذه المناسبة المهمة حرصها المستمر على الالتزام بالمضيّ في تعزيز إرثها العريق الممتدّ عبر تاريخ طويل من النجاح في تجارة اللؤلؤ، وذلك بالاستفادة من كونها جزءاً من خريطة الحضور الإقليمي الفعال لدار "كريستيز" العالمية للمزادات، وأضاف: "يُمثل معرض "لآلئ مذهلة" خطوة جديدة مؤثرة باتجاه توسعة نطاق المبادرات في قطاع اللؤلؤ، الذي يُعدّ رمزاً عريقاً من رموز الهوية الثقافية والتراث الحضاري الغني في البلاد".

وأعرب سكارات بهذه المناسبة عن تقديره معهد البحرين للؤلؤ والأحجار الكريمة للدعم المستمر الذي يحظى به من لدُن صاحب السمو الملكي ولي العهد، مشيراً إلى "الدور الحيوي والفعال الذي يرسمه سموّه في إحياء صناعة اللؤلؤ والأحجار الكريمة في البحرين".

من جانبهما، أعرب كل من ديفيد وارين المدير العالمي لقسم المجوهرات، وجوليان فينسنت بروني المدير ورئيس قسم المبيعات الخاصة للمجوهرات لدى "كريستيز"، عن فخر دار المزادات بالدعوة التي تلقتها من معهد البحرين للؤلؤ والأحجار الكريمة لإقامة معرض فريد من نوعه يختصّ باللؤلؤ، يسلّط الضوء على إنجازات المعهد الذي تأسس في العام 2017 للاهتمام بقطاع اللؤلؤ والأحجار الكريمة في البحرين.

ورأى المسؤولان أن المعرض سيكون كفيلاً بإطلاع العالم على تاريخ صيد اللؤلؤ الذي يمتدّ لخمسة آلاف عام في البحرين، والتعريف بالجهود التي تبذلها "دانات" لتطوير صناعة الأحجار الكريمة محلياً وعلى الصعيد الإقليمي، بالإضافة إلى تقديم برامج تدريبية للجيل المقبل من خبراء الأحجار الكريمة واللؤلؤ والمهتمين بهذا المجال سواء من البحرين أو من جميع أنحاء العالم".

وأعربت إيزابيل دي لا برويير المدير الأول ورئيس قسم استشارات العملاء لدى "كريستيز" أوروبا والشرق الأوسط وروسيا والهند، من ناحيتها، عن "بالغ الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء في مملكة البحرين، على المبادرة الكريمة بتقديم معهد رفيع الطراز يختص باللؤلؤ والأحجار الكريمة إلى العالم".

×