النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

ڤاشرون كونستنتان تشارك في معرض الجواهر العربية في دورته التاسعة والعشرين

دار ڤاشرون كونستنتان تشارك في الدورة التاسعة والعشرين لمعرض الجواهر العربية
1 / 6
دار ڤاشرون كونستنتان تشارك في الدورة التاسعة والعشرين لمعرض الجواهر العربية
ساعة ڤاشرون كونستنتان
2 / 6
ساعة ڤاشرون كونستنتان
ساعة ڤاشرون كونستنتان
3 / 6
ساعة ڤاشرون كونستنتان
دار ڤاشرون كونستنتان تشارك في الدورة التاسعة والعشرين لمعرض الجواهر العربية
4 / 6
دار ڤاشرون كونستنتان تشارك في الدورة التاسعة والعشرين لمعرض الجواهر العربية
دار ڤاشرون كونستنتان تشارك في الدورة التاسعة والعشرين لمعرض الجواهر العربية
5 / 6
دار ڤاشرون كونستنتان تشارك في الدورة التاسعة والعشرين لمعرض الجواهر العربية
ساعة ڤاشرون كونستنتان
6 / 6
ساعة ڤاشرون كونستنتان

تعلن ڤاشرون كونستنتان، الدار الأقدم في تاريخ صناعة الساعات والتي تحمل في جعبتها أكثر من 265 عاماً من العمل المتوصل في هذا المجال، عن مشاركتها في إعادة افتتاح معرض البحرين في الدورة التاسعة والعشرين للجواهر العربية-وهو أحد أضخم وأهم معارض المجوهرات في منطقة الشرق الأوسط.

من موقعه في المنامة، يدعو المعرض  خبراء الساعات وهواة جمعها لاكتشاف الفن والحرفية والتراث المتميز الذي يختصر عالم ڤاشرون كونستنتان. يستوحي التصميم الراقي لجناح الدار في المعرض إلهامه من أحدث مجموعة نسائية في الدار "إيجيري" التي ولدت بفضل لقاء جمع بين عالمي الأزياء الراقية والساعات الفاخرة.

لإظهار إبداع ڤاشرون كونستنتان التقني والجمالي اللامحدود، ترحب الدار بالضيوف وتدعوهم لاكتشاف تجربة صناعة الساعات ومجموعة متنوعة من الإبتكارات، من النماذج البسيطة إلى التعقيدات العالية، بالإضافة إلى أحدث مجموعة مخصصة للنساء "إيجيري".

يعلق السيد كريستوف راميل، مدير دار ڤاشرون كونستنتان الإقليمي في منطقة الشرق الأوسط، بالقول: "نتطلع إلى المشاركة في معرض البحرين الشهير للجواهر العربية مرة أخرى هذا العام، ويسعدنا أن نرحب بعشاق الساعات والخبراء في عالم صناعة ساعات الدار. لا شكل أن هذه الفرصة ستعمل على تعزيز العلاقة طويلة الأمد التي نتمتع بها مع عملائنا البحرينيين".

×