اعراض الاستسقاء واسبابها وطرق علاجها

اعراض الاستسقاء واسبابها وطرق علاجها

اعراض الاستسقاء واسبابها وطرق علاجها

صعوبة التنفس من اعراض الاستسقاء

صعوبة التنفس من اعراض الاستسقاء

علاج الاسباب المؤدية للاصابة بالاستسقاء

علاج الاسباب المؤدية للاصابة بالاستسقاء

التهاب البنكرياس من اسباب الاستسقاء

التهاب البنكرياس من اسباب الاستسقاء

التعب وفقدان الشهية من ابرز اعراض الاستسقاء

التعب وفقدان الشهية من ابرز اعراض الاستسقاء

اعراض الاستسقاء واسبابها وطرق علاجها محور موضوعنا اليوم، والاستسقاء يحدث في البطن نتيجة تراكم السوائل داخل الفراغ المتواجد في الغشاء البريتوني المحيط باعضاء الجسم الداخلية في منطقة البطن ومنها المعدة والكبد والبنكرياس.

ويتألف الغشاء البريتوني من غشائين بينهما فراغ يؤمن للاعضاء الموجودة داخل هذا الغشاء حرية التمدد وزيادة حجمها ثم العودة لحجمها الطبيعي. 

الا ان اسبابا معينة يمكن ان تحول دون تكون هذا الفراغ وهو ما يعيق حركة اعضاء البطن ويتسبب بحدوث الاستسقاء الذي يؤدي لزيادة حجم البطن. فما هي هذه الاسباب؟

اسباب الاستسقاء

يمكن ان يحدث الاستسقاء في البطن نتيجة الاسباب التالية:

•    العوامل الوراثية.

•    الاصابة بالمتلازمة الكلوية الناجمة عن اصابة المرشحات الدقيقة في الكلى.

•    تشمع الكبد نتيجة اسباب فيروسية او تناول الكحول.

•    قصور عمل القلب وعدم قدرته على ضخ الدم لاجزاء مختلفة من الجسم خصوصا الرئتين والكبد.

•    الاورام السرطانية.

•    التهاب البنكرياس.

•    الاصابة بمرض كواشيوراكور الناجم عن نقص التغذية عند الاطفال.

اعراض الاستسقاء

يحدث ان يتسبب الاستسقاء بالاعراض التالية:

•    صعوبة التنفس بسبب الضغط على الرئتين.

•    فقدان الشهية لتناول الطعام.

•    الجفاف نتيجة قلة افراز العرق.

•    احتقان الاوردة الموجودة في جدران البطن.

•    ظهور خيوط بيضاء على البطن.

•    تغير شكل الصرة التي قد تنقلب للخارج.

•    تورم القدمين.

•    الهزال الشديد في بنية الجسم.

•    قلة كمية البول.

•    الالم خصوصا في الحالات المتقدمة للاستسقاء نتيجة زيادة حجم البطن.

•    الشعور بالالم اثناء المشي او صعود السلالم او النوم.

•    زيادة الضغط على الحجاب الحاجز.

•    زيادة ضغط الدم البالي.

•    التعب والارهاق الشديدين.

•    التغيرات الذهنية والاعتلال الدماغي.

طرق علاج الاستسقاء

يكون علاج الاستسقاء عن طريق علاج الاسباب المؤدية لحدوثه وذلك لمنع المضاعفات والتخفيف من حدة الاعراض.

وينصح المرضى الذين يعانون من الاستسقاء بضرورة اتباع نظام غذائي يقل فيه استخدام الملح والماء في حالة نقص صوديوم الماء لاقل من 130 ملم.