نصائح طبية لتجنب مشاكل العطش والصداع في رمضان 2021

نصائح طبية لتجنب مشاكل العطش والصداع في رمضان 2021

نصائح طبية لتجنب مشاكل العطش والصداع في رمضان 2021

 ارتداء القبعة اثناء التعرض لاشعة الشمس لتجنب الصداع في رمضان

ارتداء القبعة اثناء التعرض لاشعة الشمس لتجنب الصداع في رمضان

الاطعمة المالحة والدسمة تسبب العطش في رمضان

الاطعمة المالحة والدسمة تسبب العطش في رمضان

النوم لساعات كافية لتجنب الصداع في رمضان

النوم لساعات كافية لتجنب الصداع في رمضان

شرب الماء بكميات كافية لتجنب العطش والصداع في رمضان

شرب الماء بكميات كافية لتجنب العطش والصداع في رمضان

نصائح طبية لتجنب مشاكل العطش والصداع في رمضان 2021، والمعروف ان الصيام لساعات طويلة والانقطاع عن الاكل والشرب يمكن ان تكون له تداعيات سلبية على الرغم من فوائد الصيام العديدة، ومنها الاحساس بالعطش والصداع.

ويزداد الشعور بالعطش مع ارتفاع درجات الحرارة في الوقت الحالي، ومعه تزداد الاصابة بالصداع نتيجة التعرض لاشعة الشمس القوية. وفي حال اجتماع هذه العوامل مع الصيام، فإن مشاكل العطش والصداع ستتفاقم خلال شهر رمضان.

لذا نقدم لك اليوم مجموعة نصائح طبية لتجنب مشاكل العطش والصداع في رمضان 2021، لتخفيف حدة هذه المشاكل ومساعدتك على الصيام بشكل آمن وسلس.

نصائح طبية لتجنب مشاكل العطش والصداع في رمضان 2021

شرب الماء بكميات كافية لتجنب العطش والصداع في رمضان

يفيد موقع "ويب طب" ان اختيار الاطعمة هو افضل الخيارات الواجب القيام بها خلال الشهر الفضيل لمحاربة العطش والصداع في رمضان، كون بعض الاطعمة تزيد من الشعور بالشبع خلال النهار وتقلل الاحساس بالعطش والم الرأس.

وافضل هذه الاطعمة هي الخضروات والفواكه الغنية بالمغذيات والسوائل والالياف، وينصح بتناولها خلال وجبتي الافطار والسحور بطريقة صحية.

ومن نصائح طبية لتجنب مشاكل العطش والصداع في رمضان 2021 حسب الموقع المختص:

النوم لساعات كافية لتجنب الصداع في رمضان

  • شرب الماء بكميات كافية لتعويض ما يفقده الجسم خلال ساعات الصيام. مع ضرورة توزيع كميات المياه بين وجبة الافطار والسحور، وتناول ما لا يقل عن 8 أكواب من المياه، وزيادة الكمية في حال زيادة النشاط البدني. على ان تكون المياه معتدلة وليست باردة، ولا يجب شرب كميات كبيرة من الماء دفعة واحدة بل توزيعها على فترات.
  • تقليل الملح والاطعمة الدسمة في رمضان: والتي تزيد من الشعور بالعطش في رمضان، مثل الاطعمة الغنية بالدهون والزيوت والاطعمة المالحة. وينصح استخدام الليمون على السلطة بدل الملح، والتركيز على الأطعمة المسلوقة والطازجة بدلاً من المشوية أو المقلية، خصوصاً على السحور.
  • تجنب السكريات البسيطة: مثل العصائر المحلاة والمشروبات الغازية والحلويات، التي تزيد من العطش والجفاف المؤدي للصداع في رمضان. ويفضل استبدالها بالفواكه الطبيعية وتناول الحبوب الكاملة والكربوهيدرات المعقدة للحصول على الطاقة.
  • تجنب المجهود البدني الشاق: الذي يزيد من الاحساس بالعطش والصداع في رمضان.
  • عدم التعرض لاشعة الشمس لوقت طويل: والذي يزيد من الشعور بالعطش والتعرض لنوبات الصداع في رمضان. وفي حال الضرورة للتعرض لاشعة الشمس، ينصح باستخدام وسائل الحماية مثل القبعة او الملابس الخفيفة.

الجوع والعطش في رمضان يسببان الصداع

الاطعمة المالحة والدسمة تسبب العطش في رمضان

من جهته، اورد موقع "مصراوي" نقلاً عن موقع "روسيا اليوم" معلومات مفادها ان الجوع والعطش وقلة النوم والانقطاع المفاجئ عن الكافيين والنيكوتين هي عوامل رئيسية وراء الصداع والاعياء الذي يصيب العديد من الصائمين خصوصاً مع بداية الشهر الفضيل، بحسب العديد من الدراسات.

ولتجنب الصداع في رمضان 2021 ينصح باتباع الخطوات التالية:

  • التقليل تدريجياً من الكافيين: خاصة قبل بدء الصيام، واستبدال مشروبات الكافيين من القهوة والكافيين والمشروبات الغازية بالماء والعصائر الطازجة. وبالامكان تناول مشروب غني بالكافيين في نهاية وجبة السحور لتجنب الصداع خلال النهار.
  • تغيير الساعة البيولوجية قبل رمضان: إذ يؤدي تغير نظام الطعام والشراب في شهر رمضان لإصابة البعض باضطرابات النوم والصداع في الأيام الأولى من الصيام. لذا يفضل تغيير الساعة البيولوجية تدريجياً، عن طريق الاستيقاظ مبكرا لتحضير وجبة السحور، والنوم لفترة قصيرة خلال ساعات النهار لاراحة الجسم وتعويض ساعات السهر والاستيقاظ المبكر.
  • الوقاية من الجفاف: من خلال تناول كمية كافية من الماء في الفترة بين وجبتي الافطار والسحور، ما يحول دون الجفاف الذي يسبب الصداع.
  • تناول وجبات قليلة على فترات والهضم البطيء: ما يساعد في الوقاية من هبوط السكر الحاد أثناء النهار والشعور بالصداع المزعج.
  • تجنب الوجبات الدسمة: التي تزيد الشعور بالتخمة والعطش خلال النهار.
  • الاقلاع عن التدخين: قبل بدء شهر رمضان للتخفيف من الصداع والاعياء المصاحب له اثناء الصيام.