علامات تشير لاصابتك السابقة بكوفيد 19 دون علمك

 علامات تشير لاصابتك السابقة بكوفيد 19 دون علمك

علامات تشير لاصابتك السابقة بكوفيد 19 دون علمك

 ارتفاع درجة الحرارة الطفيف من علامات الاصابة بكورونا

ارتفاع درجة الحرارة الطفيف من علامات الاصابة بكورونا

تتشابه اعراض وعلامات كورونا مع الانفلونزا ونزلات البرد

تتشابه اعراض وعلامات كورونا مع الانفلونزا ونزلات البرد

كثيرة هي العلامات والاعراض التي تنبئ بالاصابة بمرض ما، ومنها مرض كوفيد 19 الذي ارتبطت الاصابة به مع علامات محددة مثل ارتفاع درجة الحرارة والسعال وصعوبة التنفس وغيرها.

إلا أنه بات مؤكداً ان العديد من الاشخاص قد يصابون بعدوى فيروس كورونا المسببة لمرض كوفيد 19 دون أن تظهر عليهم أية اعراض واضحة. كما يرجح العلماء ان فيروس كورونا المستجد قد يكون موجوداً بيننا لفترة اطول مما كان يعتقد اصلاً، وهو ما أدى لاصابة البعض بالفيروس والتعافي منه دون معرفتهم بذلك.

وهناك بعض العلامات التي تدل على هؤلاء الاشخاص، نكتشفها سوياً كما جاءت على موقع "روسيا اليوم" نقلاً عن موقع "إكسبريس".

تتشابه اعراض وعلامات كورونا مع الانفلونزا ونزلات البرد

علامات تشير لاصابتك السابقة بكوفيد 19 دون علمك

مع بدايات ظهور فيروس كوفيد-19 اواخر العام 2019، اختلط على الكثيرين تشابه اعراضه مع الانفلونزا ونزلات البرد، وهو ما جعل العديد يخشون الاصابة بفيروس كورونا فور معاناتهم من اعراض مشابهة مثل السعال الحاد والعطس والحرارة المرتفعة وغيرها.

والحقيقة ان البعض ممن اعتقدوا انهم مصابون بنزلة برد او انفلونزا، قد يكونون اصيبوا بمرض كوفيد 19 قبل ان يعرفه الكثيرون وفق ما حذر خبراء الامراض المعدية.

ويتعرض معظم المصابين بفيروس كورونا لحالات عدوى غير معقدة، لا يمكن تمييزها عن الانفلونزا او نزلة البرد.

وعلامات الاصابة بكوفيد 19 الكاملة هي ما يلي:

  • احمرار العينين.
  • السعال غير المعتاد.
  • ضبابية الدماغ.
  • ارتفاع الحرارة الطفيف.
  • التعب.
  • فقدان الشم او التذوق المفاجئ.
  • الم المعدة.

 علامات تشير لاصابتك السابقة بكوفيد 19 دون علمك

ماذا يحدث للجسم بعد الإصابة بكوفيد 19؟

يعمل الجسم عادة على تطوير الاجسام المضادة للمساعدة على مواجهة المرض الناجم عن الفيروسات ومنها فيروس كورونا. وفي حالة كوفيد 19، يطورَ الجسم مناعة قصيرة المدى على الاقل مع بقاء هذه الاجسام بعد زوال المرض.

وبحسب موقع "هيلث هارفارد" الصحي، عندما يصاب شخص بعدوى فيروسية أو بكتيرية، يعمد جهاز المناعة السليم لصنع أجسام مضادة ضد واحد أو أكثر من مكونات الفيروس أو البكتيريا.

ويضيف الموقع المختص: "يحتوي فيروس كورونا على حمض الريبونوكلييك  (RNA)، المحاط بطبقة واقية، والتي تحتوي على بروتينات بارزة على السطح الخارجي يمكنها الالتصاق بخلايا بشرية معينة. وبمجرد دخوله الخلايا، يبدأ الحمض النووي الريبي الفيروسي بالتكاثر، كما يقوم بتشغيل إنتاج البروتينات، وكلاهما يسمح للفيروس بإصابة المزيد من الخلايا والانتشار في جميع أنحاء الجسم، خاصة الرئتين".

ويتابع الموقع: "في حين أن الجهاز المناعي يمكن أن يستجيب لأجزاء مختلفة من الفيروس، فإن البروتينات الشائكة هي التي تحظى بأكبر قدر من الاهتمام. وتتعرف الخلايا المناعية على البروتينات الشائكة كونها مادة غريبة وتبدأ بإنتاج أجسام مضادة استجابة لذلك".

 ارتفاع درجة الحرارة الطفيف من علامات الاصابة بكورونا

هل يكشف اختبار الاجسام المضادة الاصابة السابقة بكورونا؟

قد يخبر اختبار الاجسام المضادة ما إذا كان إحد الاشخاص قد اصيب سابقاً بكوفيد 19، الا ان هذا الاختبار ليس دقيقاً تماماً.

وأفاد الدكتور ويليام شافنر، أخصائي الأمراض المعدية والأستاذ في كلية الطب بجامعة فاندربيلت، ان اختبارات الأجسام المضادة تتحسن، لكن هناك الكثير من اختبارات الأجسام المضادة التي ما تزال غير موثوقة.

وكانت مراكز السيطرة على الامراض والوقاية منها (CDC) قد حذرت سبقاً من ان اختبارات الاجسام المضادة ليست دقيقة 100%، وقد تكون هناك بعض النتائج الخاطئة او السلبية.

ما يعني انه يمكن للبعض تكوين نتيجة اختبار الاجسام المضادة لكوفيد 19 إيجابية، في حين انه في الواقع ليس لديه من هذه الاجسام.