تغيير نمط الحياة اساسي في علاج الام المفاصل

الام المفاصل من الالالام المبرحة التي يعاني منها الكثيرون

الام المفاصل من الالالام المبرحة التي يعاني منها الكثيرون

تحدث الام المفاصل نتيجة السمنة والنظام الحياتي غير الصحي

تحدث الام المفاصل نتيجة السمنة والنظام الحياتي غير الصحي

نمط الحياة الصحية يساعد في علاج الام المفاصل

نمط الحياة الصحية يساعد في علاج الام المفاصل

علاج الام المفاصل بحقن الخلايا الدهنية من المعدة

علاج الام المفاصل بحقن الخلايا الدهنية من المعدة

الدكتور ويليام موريل

الدكتور ويليام موريل

تعد الام المفاصل من اشد انواع الالام التي تواجه مرضى المفاصل والناجمة عن الام في مفاصل الجسم وهي شائعة جدا في التهاب المفاصل المزمن. ويساعد اتباع نمط حياة صحي ومتوازن في التخفيف من هذه الالام المبرحة وصولا الى علاجها.

وفي هذا السياق، اوضح الدكتور ويليام موريل، استشاري جراحة العظام والطب الرياضي في مستشفى هيلث بوينت أبوظبي، اهمية اجراء تعديلات رئيسية على نمط حياة الأفراد لمواجهة خطر الإصابة بآلام المفاصل. مشيرا الى انه يمكن التقليل من التهابات المفاصل وعلاجها من خلال نظام غذائي ورياضي منتظم ودائم.

وجاء هذا الكلام خلال مشاركة الدكتور ويليام في معرض ومؤتمر اراب هيلص 2020 الذ تستضيفه امارة دبي في مركز دبي التجاري العالمي وفندق كونراد دبي لغاية 30 يناير، مشددا على ضرورة إجراء تغيرات في أنماط حياة السكان في دولة الإمارات لتقليل معدل الإصابات بآلام المفاصل. 

واضاف الدكتور ويليام: "نشهد اليوم في المنطقة مشاكل كثيرة متعلقة بالتمثيل الغذائي مثل مرض السكري من النوع الثاني ونقص كوليسترول الدم وارتفاع ضغط الدم والسمنة، والتي تأتي نتيجة زيادة استهلاك السعرات الحرارية وانخفاض النشاط البدني".  

السمنة احد الاسباب الرئيسية لالام المفاصل

واعتبر الدكتور ويليام ان السمنة "تؤثر بشكل سلبي على مفاصل الجسم وتعد مسببا رئيسيا لآلام المفاصل ومختلف الأعضاء الأخرى. ويواجه المرضى عادة ما يسمى متلازمة التمثيل الغذائي أو الأيض الغذائي والتي تدفع الجسم إلى التخلص من كل شيء وتمنع الخلايا من الاستجابة للأنسولين، وهو ما يؤثر على قدرة أجهزة الجسم على العمل بشكل طبيعي لتوليد الطاقة التي يحتاجها". 

ووفقاً لبحث أجرته كوليرز إنترناشونال لمعرض آراب هيلث، يوجد في سبع دول في الشرق الأوسط وهي الكويت ومصر والمملكة العربية السعودية والبحرين والإمارات العربية المتحدة والأردن ولبنان، أعلى معدلات المصابين بالسمنة بين البالغين على مستوى العالم بنسبة تتراوح بين 27% إلى 40% من مجموع السكان. 

وعالمياً، يعاني نحو 1.9 مليار شخص بالغ زيادة في الوزن، في الوقت الذي يعاني فيه 650 مليون شخص من السمنة المفرطة.  

وتظهر مشاكل السمنة بشكل واضح عند استبدال مفصل الورك أو الركبة في حال لم يتم تغيير نمط الحياة غير الصحي، حيث يحتمل أن يحدث تآكل في المفصل مرة أخرى خلال فترة زمنية قصيرة نتيجة الحمل غير الطبيعي. وعلى الرغم من هذه التحديات، فقد تم إحراز تقدم ملموس في التكنولوجيا المتقدمة والإجراءات المبتكرة قبل إجراء الجراحة المطلوبة. 

ومن هذه الاجراءات، علاج بديل لجراحة العظام يتمثل في استخراج الخلايا الدهنية من المعدة ثم حقنها في المفاصل التي تعاني من الالام.

ويعمل العلاج الجديد (Lipogems) عن طريق استخراج خلايا الإصلاح الطبيعية (الخلايا الجذعية الوسيطة) التي تمت ازالتها من الدهون في الجسم، ومن ثم حقنها مباشرة في المنطقة المصابة مثل الورك أو الركبة أو الكوع. كما يتم تسخير هذه الخلايا لعلاج حالات أخرى مثل التهاب المفاصل. 

وطبيعة العلاج الجديد السريعة وغير الجراحية، تتيح للمرضى العودة لممارسة نشاطهم الطبيعي بعد يوم تقريباً.