فوائد المشي نصف ساعة قبل الفطور

المشي يحسن من كفاءة الدورة الدموية للجسم

المشي يحسن من كفاءة الدورة الدموية للجسم

فوائد ممارسة المشي نصف ساعة قبل الفطور

فوائد ممارسة المشي نصف ساعة قبل الفطور

لرياضة المشي تأثير كبير لحرق الدهون

لرياضة المشي تأثير كبير لحرق الدهون

يساعد المشي قبل الفطور على التخلص من حالات الخمول و الكسل

يساعد المشي قبل الفطور على التخلص من حالات الخمول و الكسل

ينشط المشي قبل الفطور عمليات الايض و التمثيل الغذائي

ينشط المشي قبل الفطور عمليات الايض و التمثيل الغذائي

من المعروف عن فوائد المشي أنها تساعد على التخلص السريع من الدهون، و حرق المزيد من السعرات الحرارية في الجسم، و لذا ينصح الأشخاص الذين يريدون إنقاص وزنهم و المحافظة على رشاقتهم و صحتهم بممارسة المشي نصف ساعة قبل الفطور، لأن من شأنها أن ترفع الأدرينالين في الجسم و تخفيض الإنسولين و هو ما يؤدي إلى تقوية العضلات و بالتالي حرق المزيد من الدهون، إضافة إلى العديد من الفوائد الأخرى. في الموضوع التالي سنسلط الضوء على فوائد المشي قبل الفطور.

فوائد المشي قبل الفطور

 تتفق الدراسات أن ممارسة المشي قبل الفطور مهم للغاية، حيث أن مخزن الكربوهيدرات تكون فارغة فيقوم الجسم بتزويد من الطاقة اللازمة له من الدهون المخزنة بالجسم، مع الحرص على عدم المبالغة، حيث من الأفضل عدم المشي يوميًا قبل الفطور.

كذلك، فإن الحركة و الرياضة على معدة فارغة تشجع العضلات على إمتصاص الجلوكوز مما يساعد على السيطرة على الانسولين بشكل أفضل لمرضى السكري.

يساعد المشي قبل الفطور على تنشيط جميع عمليات الأكسدة و الزيادة من نشاط الكبد و تنشيط عمليات الأيض و التمثيل الغذائي، و تؤثر الرياضة بشكل إيجابي على الجهاز العضلي و تخليص الجسم من الشحوم التي تتسبب بها السكريات .

يساعد المشي قبل الفطور من أداء الجهاز المناعي و تزيد من قدرة الجسم على مقاومة الأمراض، كذلك يقضي بشكل عام على حالات الكسل و الخمول العام عند الإستيقاظ .

الوضعية المثالية للمشي

بحسب موقع مايو كلينك الطبي، من الضروري الاهتمام بأسلوب التدرب على المشي، و اتخاذ الوضعية الجيدة للاستفادة كليًا من فوائد المشي و هدفه.

  • رأسك لأعلى. النظر تجاه الأمام و ليس في الأرض.
  • إرخاء العنق و الكتفين و الظهر، و عدم الانتصاب بشدة.
  • أرجحة الذراعين بحرية مع ثني المرفقين قليلاً. لا بأس من زيادة سرعة تحريك الذراعين قليلاً.
  • شد عضلات البطن قليلاً مع جعل الظهر مستقيمًا و ليس مقوسًا إلى الأمام أو الخلف.
  • المشي بطريقة سلسة، مع ثني القدم من الكعب إلى إصبع القدم.

عند البدء بممارسة المشي، تذكرّي الأمور التالية:

  • اختيار حذاءً ذو تقوس مناسب، وكعب قوي، ونعل سميك ومرن لتوسيد قدميك وامتصاص الصدمات. وارتداء ملابس مريحة لمختلف أنواع الطقس.
  • إذا ما كنت ستمارسين المشي بالخارج، تجنبّي الطرق ذات أرصفة المشاة المكسرة أو الحفر أو أفرع الشجر المتدلية على ارتفاع منخفض أو الأعشاب غير المتناسقة.
  • قومي بالمشي ببطء لمدة تتراوح بين خمس إلى 10 دقائق لإحماء عضلاتك و إعداد جسمك للتدرب.
  • في نهاية ممارسة رياضة المشي، امشي ببطء لمدة تتراوح بين خمس إلى 10 دقائق لمساعدة عضلاتك على التهدئة.
  • بعد التهدئة، مددّي عضلاتك بلطف، و قومي ببعض تمارين الإستطالة.