9 نصائح لقيادة آمنة خلال فصل الصيف

9 نصائح لقيادة آمنة خلال فصل الصيف

9 نصائح لقيادة آمنة خلال فصل الصيف

 سائل التبريد من الأمور التي يتوجب مراقبتها بشكل دوري خلال فترة الصيف للحفاظ على سلامة المحرك

 سائل التبريد من الأمور التي يتوجب مراقبتها بشكل دوري خلال فترة الصيف للحفاظ على سلامة المحرك

العناية بالإطارات من الأمور الهامة في فصل الصيف للحفاظ على كفاءتها وتجنبها الوقوع في التجفاف

العناية بالإطارات من الأمور الهامة في فصل الصيف للحفاظ على كفاءتها وتجنبها الوقوع في التجفاف

 الاعتماد على مفهوم السرعة المتوسطة يساعد المحرك في الحصول على تنفس إضافي في فترة الصيف

 الاعتماد على مفهوم السرعة المتوسطة يساعد المحرك في الحصول على تنفس إضافي في فترة الصيف

 زيادة المسافة الآمنة تساعد في ابتعاد المكابح من الوقوع تحت خطر زيادة الحمل الحراري وبتالي فقدان كفاءتها

 زيادة المسافة الآمنة تساعد في ابتعاد المكابح من الوقوع تحت خطر زيادة الحمل الحراري وبتالي فقدان كفاءتها

 استخدام أنواع زيوت عالية الأداء يسهم في منح الأجزاء الداخلية للمحرك الحفاظ على درجة حرارة منخفضة صيفاً

استخدام أنواع زيوت عالية الأداء يسهم في منح الأجزاء الداخلية للمحرك الحفاظ على درجة حرارة منخفضة صيفاً

يقدم كتيب السيارة نصائح هامة تتعلق في كيفية إصلاح الأعطال البسيطة

يقدم كتيب السيارة نصائح هامة تتعلق في كيفية إصلاح الأعطال البسيطة

 التأكد من سلامة البطارية من الأمور الهامة نحو تحقيق قيادة آمنة في فصل الصيف

 التأكد من سلامة البطارية من الأمور الهامة نحو تحقيق قيادة آمنة في فصل الصيف

تنصح الدراسات بضرورة اصطحاب المياه بصورة دائمة إلى السيارة خلال القيادة في فترة الصيف.

تنصح الدراسات بضرورة اصطحاب المياه بصورة دائمة إلى السيارة خلال القيادة في فترة الصيف.

ركن السيارة في أماكن الظل يجنب التعرض لزيادة الاحتباس الحراري داخل المقصورة.

ركن السيارة في أماكن الظل يجنب التعرض لزيادة الاحتباس الحراري داخل المقصورة.

ينصح خبراء ومختصو علامات السيارات الشهيرة، ضرورة اتباع العديد من التدابير والإجراءات خلال القيادة اليومية، لتصبح هذه النصائح مضاعفة في فصل الصيف، في ظل الارتفاع الشديد في درجات الحرارة، التي يمكن أن تؤثر سلباً على قطع السيارة الميكانيكية والتقنية المختلفة بصورة غير اعتيادية، الأمر الذي قد ينعكس سلباً وبطريقة مباشرة على أداء وعمل السيارة بالشكل الصحيح.

ترصد "مجلة هي" تسع نصائح توصي بها خبراء عالم السيارات، تمنح ملاك السيارات القدرة على تحقيق قيادة آمنة خلال فصل الصيف، وذلك وفقاً للآتي:

1ـ سائل تبريد المحرك

يعد سائل تبريد المحرك من الأمور التي يتوجب الكشف عنها بشكل شبه يومي خلال القيادة المستمرة في الأجواء المرتفعة الحرارة، كما توصي الدراسات بضرورة استخدام أنواع مخصصة من السوائل القادرة على تحمل درجات الحرارة المرتفعة، والابتعاد تماماً عن استخدام المياه التقليدية، خصوصاً أن إهمال سائل تبريد المحرك وعدم تفقده الدوري يمكن أن يؤثر على الكثير من قطع السيارة، بداية من المحرك وأدائه، وانتهاءً بجودة تبريد مكيف السيارة والهواء الخارج منه، وبالتالي التعرض لعطل مفاجئ في الطريق

2ـ الإطارات

تعتبر الإطارات من الأمور الأساسية التي يتوجب العناية بها في كافة الأوقات، لكونها الجزء الهام الذي يحتك بصورة دائمة مع الطريق، فضلاً عن كونها من أكثر الأجزاء التي يمكن أن تتأثر بارتفاع درجات الحرارة، مما يجعلها عرضة للتلف أو الانفجار المفاجئ مالم يتم مراعاتها ومراقبة كفاءتها بصورة مستمرة، خصوصاً أن التأكد من عدم وجود شقوق فيها وقوقعها تحت خطر الجفاف يضمن قيادة آمنة شريطة أن يتم تعديل مستوى ضغط الهواء فيها بما يراعي اختلاف ظروف القيادة.

3ـ الاعتماد على سرعة متوسطة

يوصي الخبراء بضرورة الاعتماد على سرعة متوسطة في فصل الصيف، بما يضمن عدم التسبب بإعاقة انسيابية الحركة، بجانب منح المحرك قدرة على التنفس في ظل ارتفاع الحرارة والحفاظ على كفاءته التشغيلية بصورة أفضل، بالإضافة لمساعدة الإطارات على عدم الوقوع تحت مجهود السرعة الزائدة، كما تمنح السرعة المتوسطة السائق القدرة على تحقيق كبح فعال من دون الوقوع تحت خطر الانزلاق الذي قد يتسبب به ارتفاع درجات حرارة الطريق.

4ـ أداء المكابح

تعاني مكابح السيارة خلال القيادة في فترات الصيف وارتفاع درجات الحرارة، وذلك لاستمرار احتكاك فحمات الفرامل بقر الإطار الداخلي "الديسك المركزي"، ما يجعل من الأهمية على قائد المركبة عدم زيادة الأحمال على المكابح، واتباع نهج قيادة سلسلة تعمد في شقها الأساسي على زيادة مسافة الأمان التي تضمن منح المكابح ضغط أقل والابتعاد عن ارتفاع حرارتها، خصوصاً أن الارتفاع في درجات حرارتها قد يفقدها فعاليتها ويجعل من المكابح تمسك القرص المركزي وبالتالي زيادة نسب انزلاق السيارة.

5ـ زيوت المحرك

يشدد الخبراء على ضرورة التأكد من جودة الزيوت المستخدمة في السيارة التي تعد أشبه بالدم في عروق البشر، وتبرز هذه الأهمية خلال الأجواء المرتفعة الحرارة، خصوصاً أن الاعتماد على زيوت ذات النوعيات العالية الأداء تمنح الأجزاء الميكانيكية القدرة على العمل بسلاسة أكبر مع احتفاظها بمستويات حرارة منخفضة، وبالتالي ابتعاد تلك الأجزاء عن الأعطال المفاجئة التي قد تنجم بشكل أساسي في حالة استخدام أنواع رديئة من الزيوت في احتراقها بسرعة ونقصان مستوياتها المطلوبة، وعد القدرة على منح احتكاك القطع الداخلية خاصةً في المحرك في تحقيق احتكاك سلس وبالتالي زيادة توليد حرارة إضافية على هذه القطع.

6ـ كتيب السيارة

يهمل العديد من ملاك السيارات اصطحاب الكتيب الخاص بالسيارة، والذي يحتوي على الكثير من الإرشادات والتعليمة المهمة جداً والمفيدة التي تساعد قائد المركبة للحصول على أفضل وأسهل الطرق لإصلاح بعض المشاكل السهلة، أو عن كيفية الكشف عنها بسرعة، خصوصاً تلك المتعلقة بالأمور الكهربائية التي يمكن أن تتهالك مع مرور الزمن بجانب تأثرها بشكل كبير بارتفاع درجات الحرارة ونسب الرطوبة.

7ـ سلامة البطارية

تزداد الأحمال الكهربائية خلال فترة الصيف، مما يجعل من الأهمية التأكد بصورة مستمرة من سلامة بطارية السيارة، خصوصاً أن الطاقة التي تحتاجها قطع السيارة المختلفة تتضاعف خلال القيادة في الأجواء الحارة، بداية من الزيادة الحمل على المحرك بحد ذاته، وصولاً لاضطرار قائدي المركبات وبشكل منطقي لزيادة الحمل على الأقسام الخاصة بالمكيف سواء "الضاغط الهوائي" و"المروحة" بهدف الحصول على التبريد المناسب، وجميع تلك الأجزاء تتلك بطارية سليمة قادرة على توفير الطاقة المطلوبة بشكل مستقر وأمن، وذلك عند معدل تشغيلي يبلغ 12.5 فولت.

8ـ اصطحاب المياه

تشدد الدراسات على أهمية اصطحاب قائدي المركبات للمياه بصورة مستمرة أثناء القيادة في فصل الصيف، وذلك لتعويض الجسم عن فقدان السوائل الذي قد ينجم عنه انخفاض نسب التركيز الذهني وبالتالي التعرض لاحتمالية أكبر للوقوع في حوادث مرورية، بجانب أن تناول المياه اثناء القيادة يساعد على الجسم بصورة عامة للتأقلم مع ارتفاع درجات الحرارة ونسب الرطوبة، خصوصاً فيما يتعلق الأمر بمساعدة السيدات على العناية المستمرة ببشرة يديها والوجوه الأكثر تعرضاً لأشعة الشمس والحرارة الناجمة عنها.

9ـ المكان المناسب للركن

ينصح خبراء ومختصو عالم السيارات، تجنب ركن السيارة تحت ضوء الشمس المباشر، حيث يمكن لهذا التصرف أن يلحق ضرر كبير بالأجزاء الداخلية للسيارة، كما أنه يؤثر بصورة مباشرة الأجزاء الكهربائية الدقيقة التي تصيبها أعطال مفاجئة جراء الاحتباس الحراري الذي قد يطرأ داخل المقصورة، وبالتالي احتمالية التعرض لعطل مفاجئ قد يودي إلى عدم القدرة على تشغيل السيارة، ويفضل دائماً ركن السيارة في أماكن مظللة.