تعرفي إلى فيونا بارغيتر المرأة الأكثر قيمة في صناعة السيارات

فيونا بارغيتر، مدير تجربة العملاء في

فيونا بارغيتر، مدير تجربة العملاء في "Jaguar Land Rover"

تحرص

تحرص "Jaguar Land Rover" على دعم العنصر النسائي في قطاع صناعة السيارات

تشغل فيونا منصب مدير تجربة العملاء في

تشغل فيونا منصب مدير تجربة العملاء في "Jaguar Land Rover"

تعتبر فيونا من أبرز النساء العاملات في قطاع السيارات

تعتبر فيونا من أبرز النساء العاملات في قطاع السيارات

فيونا تتسلم جائزة المرأة الأكثر قيمة في صناعة السيارات

فيونا تتسلم جائزة المرأة الأكثر قيمة في صناعة السيارات

سبق لفيونا التتويج مع

سبق لفيونا التتويج مع "Jaguar Land Rover" على صعيد السيارة الأفضل في أوروبا والعالم

حظيت فيونا بارغيتر، مدير تجربة العملاء في جاكوار لاند روڤر "Jaguar Land Rover"، على لقب المرأة الأكثر قيمة في صناعة السيارات، الجائزة الممنوحة من قبل "جوائز سيارة العام العالمية النسائية".

وتعتبر فيونا من أبرز النساء العاملات في قطاع السيارات، من خلال مسيرة مهنية تمتد لفترة 20 عاماً مع شركات فورد وفولفو ونيسان، قبل الانضمام إلى جاكوار لاند روڤر في عام 2009.

وحرصت مدير عام "جوائز سيارة العام العالمية للنساء" ساندي ماير، على تقديم الجائزة لفيونا، لدورها الكبير على صعيد مهمة إدارة تجربة العملاء، ومسؤولياتها الإضافية التي تشمل كل من جهود التسويق مثل شبكات التواصل الاجتماعي، والإعلان، والتسويق التجريبي.

وجاء اختيار البريطانية "بارغيتر" من قبل لجنة أعضاء "جوائز سيارة العام العالمية النسائية" بجانب لجنة تحكيم من إسبانيا، والبرتغال، والإمارات، واليونان، وألمانيا، ونيوزيلندا، وإنجلترا، واسكوتلندا.

وقال فيونا في تعليقها على الحدث: "حصلت على هذه الجائزة بكثير من الفخر والامتنان، وهي تعكس مدى الدور الكبير الذي تلعبه المرأة في قطاع السيارات، وجائزة "سيارة العام العالمية للنساء" هي مثال أخر على هذا الأمر".

وأضافت: "الكثير من النساء يقمن بعمل رائع في عالم السيارات، ومن المهم أن يظهر هذا الأمر لإلهام الأجيال المستقبلية".

والجدير ذكره، تتألف لجنة تحكيم جوائز سيارة العام العالمية للنساء، من 24 صحفية مختصة في مجال صناعة السيارات، يتم من خلالها اختيار النساء الأكثر تأثيراً في على مجال صناعة السيارات بشكل عام، والسيارات المخصصة للسيدات على وجه التحديد.