كيف تكتشفين التلاعب في عدادات السيارات المستعملة قبل شرائها

كيف تكتشفين التلاعب في عدادات السيارات

كيف تكتشفين التلاعب في عدادات السيارات

الفحص النظري

الفحص النظري

مقارنة العمر بالكيلومترات

مقارنة العمر بالكيلومترات

سجلات الصيانة

سجلات الصيانة

حالة الإطارات

حالة الإطارات

خاص - هي 

يعد خيار شراء السيارات المستعملة من الأمور الشائعة في ظل الابتعاد عن الارتفاع المستمر في أسعار السيارات الجديدة، فضلاً عن عدم تفضيل البعض الابتعاد عن الوقوع تحت رحمة الأقساط الشهرية التي تفرضها عدم القدرة على تحمل ثمن المركبة الجديدة، إلا أن التوجه إلى خيار السيارة المستعملة يجب أن يترافق بدراية كافية لعدم الوقوع في حالات الغش التي يلجئ إليها ملاك تلك السيارات ومن أبرزها تلاعب أصحابها في عدادات السيارة على اعتبار انها جديدة ولم تتعدى عدد كبير من الكيلومترات المقطوعة في محاولة منهم المطالبة بسعر غالٍ لسيارتهم.

تقدم "مجلة هي" أربعة نصائح تساعد السيدات في سعيهن لشراء سيارات مستعملة، كيفية تجنب الوقوع ضحية لظاهرة التلاعب بعداد السيارة، وذلك وفقاً للآتي:

1ـ الفحص النظري

أحرصي على الكشف على دواستي الفرامل والبنزين، ويمكنك الانتباه ما إذا كانت متضررة أو مستهلكة إلى حدٍ كبير، وعندها يمكنك مقارنتها مع المسافة المقطوعة في عداد السيارة، خصوصاً أن معدل ما تقطعه السيارة في المنطقة الخليجية يبلغ مبدئياً 20 ألف كيلومتراً.

كما يتوجب التأكد من لوحة العدادات والمسامير المثبتة لها، خصوصاً أن المسامير المفصولة سابقاً يمكن ملاحظتها ببساطة، وبعد التأكد من وضعية مسامير لوحة العدادات تأكدي من أن الغطاء السفلي للوحة العدادات في السيارة محكم الإغلاق، على أت تعقب هذه الخطوة بالكشف عن الجزء الموجود أسفل عدلة القيادة، فإن وجد غير مربوط بعناية أو هناك أثاراً على أحد مساميره تشير إلى فكها سابقاً، فعندها يمكن التأكد أنه تم التلاعب في عداد السيارة.

2ـ مقارنة العمر بالكيلومترات

يبلغ متوسط المسافة التي تقطها السيارة في المنطقة الخليجية بصورة سنوية قرابة 20 ألف كيلومتراً، مع مراعاة ايضاً طبيعة ونمط حياة مالك السيارة، إذ يقطع الرجال مسافات أطول من تلك التي غالباً ما تقطعها السيدات، فعلى سبيل المثال في حال كان عمر السيارة المعروضة للبيع يصل إلى 5 سنوات، فأن المعدل الافتراضي لعدد الكيلومترات التي سارت خلاله يبلغ قرابة 100 كيلومتراً في حال كان مالكها رجل، وما معدله 80 ألف كيلومتراً تقريباً في حال كانت المالكة سيدة، وأي رقم على عدد المسافات يظهر فارق كبير عن الرقم المتوقع يعني أن عداد السيارة قد تم التلاعب به.

3ـ سجلات الصيانة

ترغب شريحة واسعة من الساعين شراء سيارات مستعملة إلى خيار السيارات التي انهت للتو فترات ضمان الوكيل، وفي حال وقع خيار السيدة على شراء إحدى هذه السيارات، فعندها من السهولة معرفة ما إذا تم التلاعب بعداد السيارة، وذلك من خلال المطالبة بدفتر الصيانة الدورية للسيارة، وفي حال أكدت هذه السجلات وجود اختلاف بين رقم عداد الكيلومترات وما تظهره جداول الصيانة، فعندها من المؤكد أنه تم التلاعب بالعدادات.

وفي خطوة أكثر سهولة، غالباً ما تلجئ الوكالات واقسام الصيانة التابعة لها في وضع ملصقات فوق إطارات أبواب السيارات تشير إلى الموعد التالي للصيانة الدورية بجانب الكيلومتر الذي يجب التوجه عند بلوغه إلى الوكالة لإجراء الصيانة، ففي حال كان الرقم الظاهر في العدادات أقل مما هو موجود على الملصق، فأنه حتماً تم التلاعب بعداد الكيلومترات.

4- حالة الإطارات

عمق مداس الإطارات يعطي صورة عن عمر السيارة وعدد الكيلومترات الحقيقية التي قطعتها، خصوصاً أن معدل استبدال الإطارات في المنطقة الخليجية يتراوح بين 40 و60 ألف كيلومتراً التي تحتاج بين عامين إلى ثلاثة أعوام بشكل تقريبي لقطعها، بمعنى أدق فأن السيارة التي عمرها خمس سنوات سبق لسائقها أن قام بدبيل إطاراتها سابقاً، وأن الإطارات الموجودة حالياً تحافظ على خطوط مداس ذي عمق ليس أقل من 1.5 سنتيمتراً.