هذه هي الشركات المتربعة على عرش السيارات.. وهذه أرباحها السنوية!

كم تربح وتخسر الشركات الفاخرة من مبيع سيارتها

كم تربح وتخسر الشركات الفاخرة من مبيع سيارتها

تيسلا

تيسلا

بنتلي

بنتلي

بورشه

بورشه

فيراري

فيراري

كشفت دراسة ألمانية عن أن العامل الربحي جراء مبيع السيارات يتفاوت بين شركة وأخرى، إلا أن الدراسة أكدت أن السيارات الفاخرة والسوبر الرياضية تعتلي قمة الهرم الربحي ولعل من أبرزها فيراري، كما أشارت الدراسية إلا أن هذا الواقع الربحي لا ينطبق على الجميع في ظل أن شركات أخرى تتعرض للخسارة مع مبيع كل سيارة من سياراتها، تتقدمها شركتا بنتلي البريطانية وتيسلا الأمريكية.

ترصد "مجلة هي" أكثر شركات السيارات تحقيقاً للربح عند مبيع كل سيارة من سيارتها، يقابلها تسليط الضوء على أكثر الشركات تعرضاً للخسارة مع كل سيارة تبيعها، وذلك وفقاً للآتي:

فيراري الإيطالية تقود الصدارة

فيراري "Ferrari"هي أكثر شركة ربحية على العالم، إذ تحصد الشركة الإيطالية الشهيرة ما معدله 80.1 ألف دولار أمريكي كهامش ربحي عن كل سيارة تبيعها أي ما يعادل 300 ألفاً و200 ريال سعودي، ويعود السبب في ذلك لأن جميع المهتمين في شراء طرز الصانعة الإيطالية يطلبون خيارات خاصة غالية الثمن لسياراتهم السوبر رياضية ذات المواصفات الحصرية النادرة.

بورشه الألمانية تطارد المقدمة

حلت شركة بورشه "Porsche" الألمانية في المرتبة الثانية كأكثر شركات صناعة السيارات تحقيق للعامل الربحي وذلك بمعدل 19 ألفاً و750 دولاراً تجنيها الصانعة الألمانية كربح صافي عن كل سيارة، ما يعدل 74 ألف ريا سعودي، وهو فارق كبير بينها وبين منافستها فيراري، إلا أن بورشه تطرح طرزها بكميات أكبر وبسعر أرخص ما يمكنها من تعويض هذا الفارق.

تيسلا وبنتلي تسجلان خسائر

أشارت الدراسة الألمانية إلى بنتلي "Benally" المملوكة لمجموعة فولكس واجن، تتصدر قائمة أكثر الشركات المصنعة للسيارات تعرضاً للخسارة جراء مبيع كل سيارة من سيارتها، وذلك بمعدل 19 ألفاً و750 دولار تخسرها الصانعة البريطانية لكل سيارة تطرحها في الأسواق، ما يعادل 74 ألفاً 24 ريال سعودي، كما أكدت الدراسة الألمانية أن الصانعة الأمريكية تيسلا "Tesla" المختصة بصناعة السيارات الكهربائية الفارهة تحل في المرتبة الثانية من حيث التعرض للخسارة جراء مبيع كل سيارة من سيارتها مع معدل 12 ألفاً و800 دولار لكل سيارة تطرحها في الأسواق، التي تعادل 47 ألفاً و975 ريال سعودي.