ما هي النقطة العمياء في السيارة وكيف يمكن تجنبها

النقطة العمياء في السيارة

النقطة العمياء في السيارة

الكثير من الحوادث المرورية -سواء كانت الخطيرة منها أو متوسطة ومنخفضة الخطورة- تقع بسبب عدم قدرة السائق على مشاهدة حركة السيارات، أو المارة، في المنطقة خارج النطاق الطبيعي المعتاد لرؤيته أو ما يعرف باسم النقطة العمياء في السيارة، بل إن الإحصائيات قد تحدثت عن أن متوسط 840 ألف من حوادث السيارات سنويا في الولايات المتحدة وحدها تحدث بسبب النقطة العمياء للسائق، وذلك طبقا للإدارة الوطنية لسلامة المرور على الطرق السريعة.

وفي حين أن هذه الإحصائيات قد تبدو مقلقة ومخفية للغاية، إلا أنها لا تعني أن وقوع الحوادث المرورية بسبب النقطة العمياء للسيارة أمر حتمي، فالحقيقة أن هناك العديد من الإجراءات التي يمكن اتخاذها لتقليل نطاق النقطة العمياء وزيادة وضوح الرؤية لدى السائق.

 وفيما يلي مجموعة من النصائح السريعة والفعالة لتجنب النقطة العمياء في السيارة

  • تأكدي من تعديل مرايا السيارة وإعادة ضبطها في الوضع الصحيح بحيث تحصل من خلالها على نطاق رؤية واضح لحركة الطريق سواء على جانبي أو خلف السيارة.
  • اجلسي في سيارتك وضعي رأسك على نافذة السيارة اليسرى، واضبطي المرآة الجانبية اليسرى بحيث لا يظهر سوى جزء من الجانب الأيسر من السيارة.
  • بالمثل قومي بضبط المرآة الجانبية اليمنى في السيارة، بحيث لا يظهر سوى جزء من الجانب الأيمن من السيارة.
  • تأكدي من إدارة رأسك دوريا وتفقد حركة السيارات في الحارات المجاورة للسيارة على الطريق من خلال المرايا الجانبية للسيارة بين الحين والآخر.
  • تأكدي من متابعة حركة المرور والسيارات خلف السيارة بالاستعانة بمرآة الرؤية الخلفية في السيارة.