اسباب قلة المخالفات المرورية للمرأة

 المخالفات المرورية

المخالفات المرورية

المرأة أقل نيلا للمخالفات المرورية

المرأة أقل نيلا للمخالفات المرورية

اسباب قلة المخالفات المرورية للمرأة

اسباب قلة المخالفات المرورية للمرأة

هناك عدد ليس بالقليل لا يزال يعتقد أن الرجال يتفوقون على النساء فيما يتعلق بمهارات قيادة السيارات، بل ويعتقد البعض أيضا عن النساء سائقات أسوأ من الرجال، وكثيرا ما كان هذا الأمر مصدر للمزاح والنكات على مواقع التواصل، ولكن ما مدى صحة هذا الأمر؟ طبقا للخبراء فإنه لا يمكن حقا تحديد السائق الأفضل بناء على عوامل مثل الجنس أو العرق أو السن أو ما شابه ذلك، ولكن بناء على مهارات القيادة المكتسبة ومدى إتقانها ودرجة تركيز السائق أثناء القيادة، أما عن الدراسات فلقد تحدث عدد ليس بالقليل منها عن أن النساء قد يكن سائقات أفضل وأكثر حذرا من الرجال، بل وأقل حصولا على المخالفات المرورية بالمقارنة بالرجال.

اسباب قلة المخالفات المرورية للمرأة

النساء أقل من الرجال في المخالفات المرورية

الإحصائيات أثبتت صحة ذلك في عدد من السنوات، ولقد تحدثت إحصائيات سابقة في الولايات المتحدة عن أن النساء أقل حصولا على المخالفات المرورية بالمقارنة بالرجال، حيث أظهرت الإحصائيات في عام 2012 أن نسبة الرجال الذين حصلوا على مخالفات مرورية بسبب تجاوز ضوء الإشارة الأحمر وصلت على 29% من جملة السائقين الرجال، في مقابل 26% من جملة السائقات النساء، وفي حالة المخالفات المرورية نتيجة لوجود خلل أو عطل ما في السيارة مثل أعطال الأضواء الخلفية للسيارة كان للرجال أيضا النصيب الأكبر فيها بنسبة 9% من جملة السائقين الرجال في مقابل 4% فقط من جملة السائقين الرجال.

 المخالفات المرورية

المخالفات المرورية بسبب التحدث على الهاتف

الإحصائيات نفسها أظهرت أيضا أن الرجال لم يكن لهم النصيب الأكبر في جميع فئات المخالفات المرورية، على سبيل المثال في حالة المخالفات المرورية بسبب التحدث على الهاتف الجوال أثناء القيادة، وجد أن نسبة حصول الرجال على ذلك النوع من المخالفات المرورية شبه مطابقة لنسبة النساء بنصيب 46% لكل منهما من جملة السائقين الرجال والنساء.