كيف تتخلصين من الصوت المزعج للمكابح

أربعة خطوات بسيطة تسهم في تخلص السائقة من الصوت المزعج لمكابح السيارة

أربعة خطوات بسيطة تسهم في تخلص السائقة من الصوت المزعج لمكابح السيارة

تنصح الدراسات بضرورة تغيير المكابح بشكل دوري بمعدل مرة كل 40 ألف كيلومتر

تنصح الدراسات بضرورة تغيير المكابح بشكل دوري بمعدل مرة كل 40 ألف كيلومتر

الإهمال في صيانة الفرامل يودي بإلحاق ضرر بديسك المكابح ويتسبب بظهور أصوات مزعجة

الإهمال في صيانة الفرامل يودي بإلحاق ضرر بديسك المكابح ويتسبب بظهور أصوات مزعجة

تكرار عملية صقل الديسك تفقده سماكته المثالية وتلحق ضرر يتوجب عنده استبدال الديسك

تكرار عملية صقل الديسك تفقده سماكته المثالية وتلحق ضرر يتوجب عنده استبدال الديسك

يفضل غسل السيارة بصورة مستمرة خصوصاً بعد قيادتها على الطرق الترابية والطينية

يفضل غسل السيارة بصورة مستمرة خصوصاً بعد قيادتها على الطرق الترابية والطينية

يعاني الكثير من أصحاب السيارات من ظهور أصوات مزعجة تشبه الصفير عند الضغط على دواسة المكابح، سواء عند القيادة على سرعات متدنية أو عند الضغط بقوة على السرعات لعالية.

فعلى الرغم من صدور الصوت من المكابح يمثل بمثابة التنبيه على انتهاء عمر المكابح، إلا أن هناك العديد من الحالات التي يستمر بها صدور هذه الأصوات حتى بعد استبدال المكابح بأخرى جديدة.

ترصد "مجلة هي" أربعة أسباب تمنح السائقة كيفية التخلص من الصوت المزعج للمكابح، وذلك وفقاً للآتي:

 

1ـ معرفة العمر الافتراضي للفرامل

توصي دراسات عالمية مختصة في عالم السيارات، ضرورة تبديل أقراص الفرامل بصورة دورية بمعدل مرة كل 40 ألف كيلومتر، مما يجنب بلوغها لمرحلة نهاية العمر التي قد تودي عند بلوغها في ألحاق ضررٍ بديسك المكابح، إذ غالباً ما يودي اقتراب عمر الفرامل من نهايتها بالبدء في سماع أصوات تشبه الصفير خصوصاً عندما تكون المكابح باردة، قبل أن تتفاقم الحالة بظهور هذه الأصوات عند كل عملية كبح.

تنصح الدراسات بضرورة تغيير المكابح بشكل دوري بمعدل مرة كل 40 ألف كيلومتر

2ـ الضرر في ديسك المكابح

يودي التأخر في عملية تبديل أقراص الفرامل إلى ألحاق ضرر في ديسك المكابح، وكلما زادت الفترة الزمنية من حيث التأخر في عملية تبديل أقراص الفرامل، كلما زاد التلف على الديسك، الأمر الذي يستوجب أجراء عملية صقل وخرط للديسك حتى يعود إلى ملمسه الناعم، خصوصاً أن هذه العملية يجب أن تتم عند كل عملية تبديل لأقراص المكابح، وذلك حتى يحافظ الديسك على سطحه الأمل وبالتالي عدم وجود مسامات بينه وبين سطح أقراص الفرامل والتي من سبيلها عادة اصدار صوت الصفير المزعج.

الإهمال في صيانة الفرامل يودي بإلحاق ضرر بديسك المكابح ويتسبب بظهور أصوات مزعجة

3ـ استبدال الديسك

يتسبب تكرار عملية صقل الديسك في فقدانه التدريجي لسماكته المثالية، وتنصح الدراسات المختصة في عالم السيارات، أن يتم استبدال الديسك مرة كل 100 ألف كيلومترا، حتى تتجنب السائقة ظهور الاهتزازات والارتجاجات في عجلة القيادة وبالإضافة للابتعاد عن ظهور الأصوات المزعجة من المكابح، خصوصاً أن تجاهل استبدال الديسك يجعل من عملية صقله غاية في الصعوبة وبالتالي عدم قدرة سطحه من العودة إلى وضعيته الناعمة.

تكرار عملية صقل الديسك تفقده سماكته المثالية وتلحق ضرر يتوجب عنده استبدال الديسك

4ـ نظافة السيارة

يوصي خبراء عالم السيارات، ضرورة غسل السيارة بشكل منتظم، مع التشديد على أهمية استخدام الهواء المضغوط أولاً في إتمام عملية تنظيف حيز المكابح من الغبار والاتربة خصوصاً بعد القيادة في الأجواء الماطرة، مما يجنب تكدس الغبار بين أقراص الفرامل وديسك المكابح، وبالتالي عدم إلحاق ضرر الخدش بالديسك الذي يمكن لتكراره أن يتسبب بتلف سريع للمكابح وبالتالي إلحاق ضررٍ بالديسك، والذي غالباً ما يترافق بصدور أصوات مزعجة مع كل عملية كبح.

يفضل غسل السيارة بصورة مستمرة خصوصاً بعد قيادتها على الطرق الترابية والطينية