شاليمار شربتلي فنانة تشكيلية سعودية ترسم على أغلى سيارات العالم

شاليمار شربتلي فنانة سعودية وضعت بصماتها على أغلى سيارات العالم

شاليمار شربتلي فنانة سعودية وضعت بصماتها على أغلى سيارات العالم

وضعت الفنانة التشكيلية شاليمار شربتلي توقيعها على أغلى سيارات العالم

وضعت الفنانة التشكيلية شاليمار شربتلي توقيعها على أغلى سيارات العالم

 اختارت شركة

اختارت شركة "إيد ديزاين" الإيطالية الفنانة التشكيلية شربتلي للرسم على سيارة "فورمولا1 موناكو"

 شاركت شربتلي في عمل فني بالرسم على سيارة فيراري ذهب ريعه إلى مصابي التوحد

شاركت شربتلي في عمل فني بالرسم على سيارة فيراري ذهب ريعه إلى مصابي التوحد

تعاقدت شركة

تعاقدت شركة "باجاني" الإيطالية مع شاليمار لوضع بصمتها على طرازها الشهير "زوندا"

تمتلك السعودية شاليمار شربتلي، شهرة وساعة على صعيد الفن التشكيلي، بعد أن نجحت في حجز مكان للوحاتها في متاحف عالمية بحجم "اللوفر" الفرنسي" والمعارض الدولية الأخرى، إلا أن ما يميز شاليمار القدرة على خلق مساحات فنية مختلفة ومبتكرة، من خلال القدرة على ابتداع مكونات لونية ضمن ما يعرف بفن "الموفينغ أرت" الفن التشكيلي الذي ابتكرته شربتلي، وتقوم فكرته الأساسية على رسم اللوحات التشكيلية على أجسام وأشياء متحركة خاصة السيارات والدراجات النارية، والتي من سبيلها نقل الأعمال الفنية إلى خارج المتاحف وصالات العرض لتحقيق رسالة على نطاق واسع.

البدايات

منذ بداياتها نحو العالمية، نجحت شاليمار في العام 2009 في حصد جائزة "صالون الخريف" في باريس، في جائزة شهدت مشاركة 500 رسام من 36 دولة، قبل أن تتبعها شربتلي بابتكارها لمفهوم الفن الحركي، وتطبيقها لهذا المفهوم بالرسم على سيارة بورشه، في عمل حققت من خلاله نجاحاً كبيراً حول العالم، دفع بالسيارة للمشاركة في معارض دولية متخصصة في مجال السيارات، قبل أن تحظى الفنانة التشكيلية السعودية عام 2015 بفرصة تمثيل فرنسا في المعرض الدولي على أرض المعارض في باريس، عبر الرسم على دراجة نارية، لتصبح بذلك أول فتاة عربية تختارها فرنسا لتمثيلها في هذا المعرض الدولي.

خط متفرد

لم تقتصر نجاحات شربتلي على ابتكارها لنمط الفن المتحرك فحسب، بل نجحت في العام 2015 في عرض مجموعة أزيائها الخاصة في أسبوع لوس أنجلوس للأزياء، لتكون أول مصممة أزياء وفنانة تشكيلية سعودية في أمريكا تحظى بإطلاق علامتها الخاصة، وتقدم رسومات على الأزياء العصرية، لتكرّس شاليمار ولمرة جديدة رؤيتها للفن التشكيلي وإدخالها في كل تفاصيل يومياتنا، ولتؤكد أنه لا يوجّه إلى النخبة فقط.

شركات عالمية

واصلت شربتلي تألقها في العام 2015 بعد أن تم اختيارها من شركة "إيد ديزاين" الإيطالية، للرسم على سيارة "فورمولا 1 موناكو"، أول سيارة سباق ذات تقنية متطورة في العالم، وهي الإصدار الأول الذي تم توزيعه على معارض العالم، خصوصاً أن اختيار "أيد ديزاين" للفنانة السعودية، يعود لمشاهدة الشركة لإبداعاتها المتعددة، ليثمر هذا التعاون عن أول سيارة مخصصة للسباقات يتم الرسم عليها في عمل تشكيلي فني رفع من قيمة السيارة التي يتراوح سعرها الأصلي بين 3 إلى 5 ملايين يورو (12.6 إلى 21 مليون ريال سعودي).

أعمال خيرية

حفل خريف العام 2016، وفي ضواحي فلورنسا في إيطاليا، بعرض سيارة من نوع فيراري "Ferrari" رسمت عليها الفنانة التشكيلية السعودية العالمية شاليمار شربتلي بطريقة الفن المتحرك، في عمل فني خصص للبيع للإعمال الخيرية ذهب ريعه إلى مصابي مرض التوحد، في عمل علقت عليه شربتلي حينها في تصريحات صحافية، بقولها: "قدمت شركة فيراري السيارة في حين تبرعت برسمها، واحتفلنا في منزل الفنان أندريا بوتشيلي تمهيداً للمزاد العلني بحضور نجوم عالميين أمثال نيكولاس كيدج، ولأنهم فنانون كبار كانت ليلة مميزة انتصرت فيها الإنسانية".

أغلى سيارات العالم

وواصلت شاليمار فرض موهبتها ونمطها التشكيلي "موفينغ أرت" على الساحة الدولية، بعد أن أنهت العام الماضي الرسم على واحدة من أغلى سيارات العالم، عبر وضع بصماتها على طراز باجاني زوندا "Pagani Zonda" البالغ قيمتها 3.5 مليون دولار أمريكي (13.12 مليون ريال سعودي)، وذلك بعد أن تعاقدت شركة "باجاني أوتومبيلي" الشركة الإيطالية الشهيرة لصناعة السيارات السوبر رياضية المحدودة الإصدار، مع شربتلي لتنفيذ هذا العمل، ووضع السيارة في متحف الشركة، مع العلم أن شركة "باجاني" لم تنتج من هذه السيارة سوى 206 نسخة طوال 23 عاماً.