النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

صيف السعودية.. فعاليات منوعة لعشاق الطبيعة في عسير والطائف وجدة

صيف السعودية.. فعاليات منوعة لعشاق الطبيعة في عسير والطائف وجدة
1 / 13
صيف السعودية.. فعاليات منوعة لعشاق الطبيعة في عسير والطائف وجدة
منظر ساحر لغروب الشمس من قمة جبال السروات - المصدر واس
2 / 13
منظر ساحر لغروب الشمس من قمة جبال السروات - المصدر واس
تجارب ممتعة لعشاق الطبيعة في عسير - المصدر مشاريع السعودية
3 / 13
تجارب ممتعة لعشاق الطبيعة في عسير - المصدر مشاريع السعودية
تناغم طبيعي مليء بالجمال في عسير - المصدر روح السعودية
4 / 13
تناغم طبيعي مليء بالجمال في عسير - المصدر روح السعودية
عسير وجهة مثالية للاستجمام - المصدر واس
5 / 13
عسير وجهة مثالية للاستجمام - المصدر واس
أجمل الفواكه تجدونها في أبها وعسير والطائف  - المصدر واس
6 / 13
أجمل الفواكه تجدونها في أبها وعسير والطائف - المصدر واس
وسحر الطبيعة الخلابة في أبها  - المصدر واس
7 / 13
وسحر الطبيعة الخلابة في أبها - المصدر واس
أجمل فاكهة تتذوقها في عسير  - المصدر واس
8 / 13
أجمل فاكهة تتذوقها في عسير - المصدر واس
والتوت يزيد من جمال المشهد - المصدر واس
9 / 13
والتوت يزيد من جمال المشهد - المصدر واس
أجواء المغامرة بانتظارك - المصدر واس
10 / 13
أجواء المغامرة بانتظارك - المصدر واس
وطبيعة ساحرة في عسير  - المصدر واس
11 / 13
وطبيعة ساحرة في عسير - المصدر واس
وتجارب تراثية لا مثيل لها  - المصدر واس
12 / 13
وتجارب تراثية لا مثيل لها - المصدر واس
المسطحات الخضراء في صورة ساحرة من صنع الخالق - المصدر واس
13 / 13
المسطحات الخضراء في صورة ساحرة من صنع الخالق - المصدر واس

تقدم "روح السعودية" الهوية الرسمية للسياحة السعودية الذي تشرف عليه الهيئة السعودية للسياحة برامج وفعاليات نوعية منها برنامج صيف السعودية تحت شعار "جوي وأجوائي" المقام في منطقة عسير ومحافظتي الطائف وجدةويضم برنامج صيف السعودية خيارات متعددة أمام السائح في أحضان المملكة ومنها الفعاليات الجبلية وسط الأجواء الباردة في مرتفعات الطائف وعسير.

يأتي مهرجان صيف أبها تحت شعار "فوق الجبال" بباقة متنوعة من الأنشطة والمغامرات، في حين تمتد الفعاليات لتشمل الأنشطة والفعاليات البحرية الشيقة على سواحل البحر الأحمر في مدينة جدة التي تلبي رغبات مختلف الشرائح.

طبيعة ساحرة في عسير - المصدر روح السعودية

وتشهد الوجهات السياحية بعسير وجدة والطائف مع انطلاق برنامج صيف السعودية "جوي وأجوائي" إقبالاً من الزوار لا سيما مع التنوع الجغرافي والثقافي لكل وجهة, وكرم الضيافة والترحاب، الذي يشتهر به المجتمع السعودي.

خصومات وعروض

كما يمكنكم التفاعل مع ما يقدمه القطاع السياحي الخاص من خصومات وعروض هي الأكبر والأكثر تنوعاً، سواء في تذاكر السفر أو أسعار الفنادق والتنقل وتنظيم الرحلات.

وأتاح برنامج "روح السعودية" للزوار والسياح الاطلاع على العروض والباقات والبرامج والتجارب السياحية المتنوعة، التي تلبي تطلعات جميع شرائح المجتمع وأفراد العائلة من مختلف الأعمار عبر الموقع الإلكتروني وتطبيق "روح السعودية" (visitsaudi.com)، المتاح بثماني لغات، بالإضافة إلى إمكانية الحجز والتواصل مع مقدمي الخدمة، كما يمكن التواصل مع مركز العناية بالسياح (930)؛ الذي يعمل على مدار الساعة للرد على جميع الاستفسارات والملاحظات.

المصدر واس

يذكر أن برنامج صيف السعودية لهذا العام 2022، يأتي مكملاً للنجاحات والأرقام المميزة لصيف العام الماضي "صيفنا على جوك"، الذي سجل 7.7 ملايين زيارة، وبلغ حجم الإنفاق السياحي فيه 11.6 مليار ريال.

كما يمكن لزائر عسير والطائف وأبها تذوق أجمل أنواع الفاكهة والخضروات التي تزيد من روعة تجربة زيارة تلك الوجهات الساحرة من أرض المملكة الخلابة والغنية بثرواتها الطبيعية.

تناغم طبيعي مليء بالجمال في عسير - المصدر روح السعودية

 

لوحة طبيعية خلابة

تأخذ علاقة التناغم والانسجام بالتطور عند زيارة أشهر الأماكن في منطقة عسير التي يمكن الوصول إليها عبر الطرق المغروسة ما بين الجبال والخضرة، لتكون بداية نقطة الانطلاق من قصر شدا بينما يجسد الهندسة المعمارية التقليدية، بحيث تم تحويله إلى متحف مع الإبقاء على تكوينه الطيني المتعرج والذي تقوم عليه الأسقف والجدران.

وبعد التوغل في المنطقة تظهر من أعلى التل قرية رجال ألمع الأثرية بصورتها الخالدة التي تعود لأكثر من 350 عامًا، ولا تزال تحتفظ بشموخها وجماليتها المتمثلة في الكوارتز الأبيض الذي يزين مظهرها من الخارج، ويتداخل مع مشهد القرية من بعيد مدرجات خضراء تمتد على طول الجبال وعلى كل الحواف.

المصدر واس

تراث يأسر القلوب

تتمثل ثقافة منطقة عسير بالمحافظة على التراث كرمز أبدي في كل شوارعها ومبانيها، وينعكس ذلك على سكانها الذي يفخرون بانتمائهم المتجذر للأرض، ويتجلى الفن الأكثر تفردًا من خلال فن القط العسيري في الأعمال اليدوية والتحف الأثرية التي تتباهى بها منطقة الجنوب، فقد يكاد لا يخلو طريق من ألوان البهجة التي يرمز لها ذلك الفن الأصيل.

في حين تشكل قرية المفتاحة وهي عبارة عن حي صغير مركز ثقافي متميز، تتسم بالبهجة بجدارياتها الزاهية وممراتها الضيقة في المساحة والواسعة بالفنون. لكن وعلى الرغم من مثالية المناظر الطبيعية الخلابة، تبقى روح المغامرة الدافع الأول للاستمتاع الحقيقي بالرحلة، وتعد تجربة ركوب التلفريك من أكثر التجارب الممتعة في منطقة عسير

×