النسخة الإلكترونية

ري آسيا يرحب بضيوفه من جديد مع لاونج سوشي راقٍ ومتفرد

ري آسيا يرحب بضيوفه من جديد مع لاونج سوشي راقٍ ومتفرد
ري آسيا يرحب بضيوفه من جديد مع لاونج سوشي راقٍ ومتفرد

الطعام الراقي والحديث الشجي والجو الحماسي من المتع البسيطة التي يتوق العالم إليها أكثر من أي وقتٍ مضى. ولطالما كان فندق فورسيزونز خليج البحرين يلبي هذا التوق. ولذلك، سيعود مطعم ري آسيا لاستقبال ضيوفه بحلةٍ جديدة في الثامن والعشرين من سبتمبر الجاري ليكتمل المفهوم الجديد للطعام في الطابق الخمسين مع لاونج سوشي ياباني الطابع.

 

المطعم تحركه روح الإبداع الفريدة التي يتمتع بها الشيف الشهير وولفغانغ باك، وتقوم سمعته على أسلوبه الحداثي في تقديم المأكولات الآسيوية التقليدية، حيث يتابع لاونج السوشي الجديد هذا الإرث المنبثق مباشرة عن مطعم ري آسيا الأصيل بتقديم تجربة طعام آسيوية محسنة لا تضاهيها إلا الإطلالة والأجواء الرائعة للمطعم.

 

يعتمد اللاونج في تصميمه العام على الألوان الحيادية الدافئة والترابية التي تعكس جماليات الروح اليابانية، وتتيح للنجوم الحقيقيين أن يسطعوا، ألا وهم الطهاة الموجودون وراء منضدة السوشي الخشبية غير المشذبة التي يصنعون عليها سوشي "أوشيزوشي" المضغوط داخل الصناديق الخشب حسب الطلب.

 

ويبرز الأثاث البسيط والديكورات الملائمة الجماليات الهادئة للتصاميم اليابانية، بينما يتزين بالأجواء المضيئة الرحبة بالأعمدة الداكنة من خشب أبنوس الماكاسار الآسيوي والجدران المغطاة بألواح خشب البلوط العمودية على النمط الياباني. ويكمل تلك الطلة المثيرة الكنب المريح والمشروبات الفريدة والموسيقى الرائجة.

 

وبهذه المناسبة، علق الشيف التنفيذي لدى مطاعم وولفغانغ باك بالفندق، براين بيكر قائلاً: "طهاتنا ممتنون لأن يكونوا جزءاً أساسياً من الرؤية الجديدة لمطعم ري آسيا، حيث يمكنهم استعراض مهاراتهم بشكلٍ مباشر، والإسهام في إثراء الشخصية الجديدة للمطعم. وعلى الطريقة المعهودة للشيف وولفغانغ باك، سنعمل على الارتقاء بتجربة سوشي "أوشيزوشي" الذي يتم طيه باستخدام الخشب إلى مستويات أعلى من التفنن والابتكار. "

 

قائمة طعام ري آسيا المحدثة أضيفت لها مجموعةٌ من الأطباق الشهية التي تستحق التجربة؛ ومنها: سبانخ سيشوان مع السمسم المحمص وزيت الفلفل، وسلطة الباذنجان مع صلصة التارتار مع المخلل الياباني والخل بالليمون. كما تتضمن قائمة النكهات الجديدة السوشي النباتي الشهير من لوس أنجلوس، بينما سيتمكن الضيوف القدامى العودة إلى الأطباق القديمة المحببة لديهم خارج لاونج السوشي. ولتكتمل التجربة، سيتم في نفس اليوم افتتاح لاونج بلو مون المجاور الذي يرتاده الضيوف الراغبين في تناول وجبة العشاء أو الآخرين الراغبين في تجربة ما بعد العشاء.

 

من جهته، علق رامي السايس، نائب الرئيس الإقليمي والمدير العام للفندق قائلاً: "التركيز الآن أكثر من أي وقت مضى هو على استعادة الأشياء الممتعة في الحياة. ومطعم ري آسيا المحدث هو بمثابة احتفاءٍ بالإبداع والتواصل، وهما أمران نعتز بهما هنا في فندق فورسيزونز خليج البحرين. فلطالما انتظرنا رؤية ضيوفنا وهم يضحكون ويتحدثون مع طهاتنا، ويتلذذون بالطعام الشهي، ويستمتعون بما تقدمه الأماكن الثلاثة معاً."

 

×