النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

أسبوع التسامح والتعايش في إكسبو 2020 دبي: رسالة إنسانية جامعة وفعاليات ممتعة للجميع

أسبوع التسامح والتعايش في إكسبو 2020 دبي
أسبوع التسامح والتعايش في إكسبو 2020 دبي

في إطار تشجيع ثقافة التسامح، يحتفي إكسبو 2020 دبي، من 14 إلى 20 نوفمبر، بأسبوع التسامح والتعايش، الذي يهدف إلى تعزيز التفاهم المشترك لإنشاء مجتمعات أكثر تسامحاً. وينظم الحدث الدولي برنامج فعاليات ثقافية واسعة وشاملة متاحة للجميع، انطلاقا من الأداء الموسيقي لأوركسترا الفردوس ووصولا إلى مجموعة من عروض الأفلام، فضلا عن عروض فنية متنوعة، وذلك من أجل تجسيد جمال العالم المحيط بنا.

عرض أوركسترا الفردوس

وللاحتفاء باليوم الدولي للتسامح في 16 نوفمبر، تعود أوركسترا الفردوس النسائية إلى منصة اليوبيل لإحياء حفل موسيقي في تمام الساعة 7:00 مساء بتوقيت دولة الإمارات، في عرض لا يُفوَّت تمتزج فيه التأثيرات الموسيقية الشرق أوسطية مع الموسيقى التصويرية لمجموعة من أهم الأفلام السينمائية والمسلسلات التلفزيونية العالمية، مثل "سينما براديزو"، و"شعار بومباي"، وأنشودة"يا مولاي صلي"، و"المليونير المتشرّد"، فضلا عن تقديم عرض لكورال الأطفال من مدرسة جيمس ليجاسي.

ويعتبر عرض أوركسترا الفردوس أبرز فعالية ضمن برنامج الفعاليات الحافل لليوم الدولي للتسامح، الذي يشمل أيضا دعوة إلى التحرك من وزارة التسامح والتعايش في دولة الإمارات، تحث الجميع على أن يصبحوا من "مناصري التسامح" والانضمام إلى منصتها لتوثيق الروابط، ونشر الوعي، وفتح المجال أمام الحلول التعاونية.

فعاليات متنوعة

وتُنظم الدول المُشاركة فعاليات أخرى في إكسبو 2020، من بينها فيلم كواندو سييرّوو لوس أوخوس (عندما أغلق عينيّ)، وهو فيلم مكسيكي يعبر فيه صوتان عن الحاجة لمحاربة الإقصاء، ويُعرَض الساعة الثانية ظهرا يوم 15 نوفمبر، في مدرج تيرّا،، وفي الساعة الثامنة مساء على مسرح اليوبيل تقدم فرق من سكان كندا الأصليين عرضا متعدد الثقافات مؤلفا من موسيقى، ورقصات تقليدية، وشعر، يضم فنانين من جميع أنحاء العالم، بما في ذلك بنما، وماليزيا، ونيوزيلندا، وكندا.

وتدعو فرقة راديو درويش، بالاشتراك مع فرقة الموسيقى العربية في الناصرة، عشاق الموسيقى إلى مسرح دبي ميلينيوم يوم 17 نوفمبر في تمام الساعة السابعة مساء، للاستمتاع بأمسية من الثقافة الغربية والشرق أوسطية لعرض التعايش الفني والديني بين العالمين.

مهرجان الأفكار التقليدية والقبلية

وأخيراً، لتجسيد الشمول والتعاون عبر الحدود، سيقوم المشاركون في مؤتمر "تي أراتيني"، مهرجان الأفكار التقليدية والقبلية، بمشاركة معارفهم، وثقافاتهم، وتجاربهم القديمة والمعاصرة، بهدف صنع مستقبل أكثر تسامحاً، وشمولاً، وتضامناً، واستدامة. ينعقد هذا المؤتمر المُقام على مدار اليوم، في مركز دبي للمعارض يوم 18 نوفمبر الجاري، بتعاون مشترك بين نيوزيلاندا، وكندا، وشركاء دوليين آخرين.

ويسعى أسبوع التسامح والتعايش في إكسبو 2020 دبي إلى تحقيق هدف مشترك لبناء "مجتمع للجميع"، مؤلف من جميع الفئات المختلفة للناس، عبر الخطوط الجنسانية، والخصائص السكانية للسن، والتسميات العرقية، ومستويات القدرة البدنية، ويعزز التفاهم المشترك والمشاركة النشطة.

×