النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

مشروع "الفانوس" The Lantern: نور في غابة مونتريال

مشروع "الفانوس" The Lantern: نور في غابة مونتريال
1 / 20
مشروع "الفانوس" The Lantern: نور في غابة مونتريال
هذا المنزل الفخم المركب من وحدات ذات أحجام مختلفة وأبعاد هادئة ومتوازنة تتلألأ في الليالي
2 / 20
هذا المنزل الفخم المركب من وحدات ذات أحجام مختلفة وأبعاد هادئة ومتوازنة تتلألأ في الليالي
يتألف الهيكل المعماري المواجه لجبل كبير وبحيرة رائعة، من ثلاثة طوابق مساحتها الإجمالية 4500 قدم مربع.
3 / 20
يتألف الهيكل المعماري المواجه لجبل كبير وبحيرة رائعة، من ثلاثة طوابق مساحتها الإجمالية 4500 قدم مربع.
كسوة خشب الأرز الداكن والتدرجات اللونية المتأرجحة فتدمج الهيكل برقّة ونعومة داخل بيئته الطبيعية
4 / 20
كسوة خشب الأرز الداكن والتدرجات اللونية المتأرجحة فتدمج الهيكل برقّة ونعومة داخل بيئته الطبيعية
مشروع "الفانوس"The Lantern: نور في غابة مونتريال
5 / 20
مشروع "الفانوس"The Lantern: نور في غابة مونتريال
مشروع "الفانوس"The Lantern: نور في غابة مونتريال
6 / 20
مشروع "الفانوس"The Lantern: نور في غابة مونتريال
مشروع "الفانوس"The Lantern: نور في غابة مونتريال
7 / 20
مشروع "الفانوس"The Lantern: نور في غابة مونتريال
مشروع "الفانوس"The Lantern: نور في غابة مونتريال
8 / 20
مشروع "الفانوس"The Lantern: نور في غابة مونتريال
مشروع "الفانوس"The Lantern: نور في غابة مونتريال
9 / 20
مشروع "الفانوس"The Lantern: نور في غابة مونتريال
مساحات داخلية مشبعة بالنور
10 / 20
مساحات داخلية مشبعة بالنور
نجد هنا غرفة طعام ومطبخا منمقين باللك الأبيض وألواح الخشب والرخام
11 / 20
نجد هنا غرفة طعام ومطبخا منمقين باللك الأبيض وألواح الخشب والرخام
توفر النوافذ الواسعة الممتدة من الأرض حتى السقف مناظر غير منقطعة للجبل والبحيرة، وتفتح مساحة الجلوس نحو الخارج
12 / 20
توفر النوافذ الواسعة الممتدة من الأرض حتى السقف مناظر غير منقطعة للجبل والبحيرة، وتفتح مساحة الجلوس نحو الخارج
توفر النوافذ الواسعة الممتدة من الأرض حتى السقف مناظر غير منقطعة للجبل والبحيرة، وتفتح مساحة الجلوس نحو الخارج
13 / 20
توفر النوافذ الواسعة الممتدة من الأرض حتى السقف مناظر غير منقطعة للجبل والبحيرة، وتفتح مساحة الجلوس نحو الخارج
يتميّز الدرج الرئيس المصنوع من الزجاج والفولاذ المطلي باللون الأبيض بمظهر خفيف ورقيق
14 / 20
يتميّز الدرج الرئيس المصنوع من الزجاج والفولاذ المطلي باللون الأبيض بمظهر خفيف ورقيق
يتميّز الدرج الرئيس المصنوع من الزجاج والفولاذ المطلي باللون الأبيض بمظهر خفيف ورقيق
15 / 20
يتميّز الدرج الرئيس المصنوع من الزجاج والفولاذ المطلي باللون الأبيض بمظهر خفيف ورقيق
مشروع "الفانوس"The Lantern: نور في غابة مونتريال
16 / 20
مشروع "الفانوس"The Lantern: نور في غابة مونتريال
مشروع "الفانوس"The Lantern : نور في غابة مونتريال
17 / 20
مشروع "الفانوس"The Lantern : نور في غابة مونتريال
مشروع "الفانوس"The Lantern : نور في غابة مونتريال
18 / 20
مشروع "الفانوس"The Lantern : نور في غابة مونتريال
19 / 20
مساحات داخلية مشبعة بالنور
20 / 20
مساحات داخلية مشبعة بالنور

في غابة "لورنشان" في مقاطعة كيبيك الكندية، يقع هذا المنزل الفخم المركب من وحدات ذات أحجام مختلفة وأبعاد هادئة ومتوازنة تتلألأ في الليالي الشتوية عبر أنحاء الغابة، فتصير بمثابة فانوس يدل التائه على الطريق. ويتألف الهيكل المعماري المواجه لجبل كبير وبحيرة رائعة، من ثلاثة طوابق مساحتها الإجمالية 4500 قدم مربع.

تقدّم هذه التركيبة النقية نفسها بصوت خافت، إذ تخفي مداخلها وتكشف مساحاتها الداخلية بشكل جزئي فقط. كما أن الأحجام المغروسة جيدا في التضاريس الموحلة ترسم تدفقا أفقيا رقيقا يخبئ ضخامة المنزل لدى الاقتراب منه. أما كسوة خشب الأرز الداكن والتدرجات اللونية المتأرجحة فتدمج الهيكل برقّة ونعومة داخل بيئته الطبيعية.

مشروع "الفانوس"The Lantern: نور في غابة مونتريال
مشروع "الفانوس"The Lantern: نور في غابة مونتريال

 

مساحات داخلية مشبعة بالنور

حالما ندخل المنزل، نلاحظ كيف تتناوب الجدران البيضاء الزاهية والألواح الخشبية الدافئة من مساحة إلى أخرى. عند المدخل، تستقبل الضيوف غرفة رحبة مخصصة لتخزين الأحذية والمعاطف والملابس المبللة من المطر، حيث يوصلنا الباب المخفي في الخزانة إلى خزانة رياضية ضخمة ذات قفل ومرآب مزدوج. وتفتح الردهة آفاقها نحو محور طويل يخترق المنزل كله ويواصل ربط سكّانه بالغابة المحيطة من خلال مخارج كبيرة. أما الدرج الرئيسي فموجود عند تقاطع محاور الاتصال الرئيسية، ويشكّل العمود الفقري للمشروع الذي تتفرع منه الغرف على التتالي. وقد حرص فريق مكتب الهندسة المعمارية MU Architecture الذي صمم المنزل، على ضمان أفضل علاقة ممكنة بين الغرف وتقليص المسافات.

على الجهة الغربية، توفر النوافذ الواسعة الممتدة من الأرض حتى السقف مناظر غير منقطعة للجبل والبحيرة، وتفتح مساحة الجلوس نحو الخارج. ضمن مساحة مفتوحة شاسعة، غرفة جلوس مجهزة بموقد ذي رف يتألف من ألواح من الفولاذ الرمادي المغسول ليذكّر الجالسين بألوان الأشجار المحيطة. كما نجد هنا غرفة طعام ومطبخا منمقين باللك الأبيض وألواح الخشب والرخام. ويضاعف نقاء المواد المختارة تأثير الضوء الذي يتغلغل بكثافة في هذه الغرف. وتمتد من المطبخ الرئيس شرفة خارجية مواجهة للجهة الغربية ومطلّة على البحيرة، وفيها مدفأة حطب خاصة بها ومطبخ صغير.

في الطرف الشرقي من الطابق نفسه، توجد غرف وظيفية، بما في ذلك مرحاض للضيوف وغرفة غسيل، وتتمم الخطة المعمارية غرفة تدريب تتشارك مع مساحات الجلوس الجدار الزجاجي الكبير والشرفة الشاسعة. وتؤطر الأسطح الزجاجية الضخمة القاعة الرياضية وبيت الدرج ومساحات الجلوس وترسم في الوقت نفسه ممرا بصريا يمنح المنزل الكثير من العمق.

مساحات داخلية مشبعة بالنور
مساحات داخلية مشبعة بالنور

 

درج خفيف

يتميّز الدرج الرئيس المصنوع من الزجاج والفولاذ المطلي باللون الأبيض بمظهر خفيف ورقيق. وينجح في الربط بكل أناقة بين الطوابق الثلاثة التي يتألف منها المنزل. كما ترافقه نوافذ كبيرة على عدة جوانب، وهو ما يسمح للضوء الطبيعي باختراق كل الطوابق ويُشعرنا بأننا نتسلق الأشجار وسط المناظر الخلابة.

غرفة فوق الأشجار

الغرف الرئيسة الموجودة على الطابق العلوي مصممة لتكون مرصدا حقيقيا وموجودة ضمن وحدة هيكلية تبدو وكأنها تطفو فوق الشرفة الكبيرة على الطابق الرئيس فتعطيه ظلا منعشا في فصل الصيف. في جوار غرفة النوم، مكتب مزدوج تفصله عن بيت الدرج مكتبة خشبية مفتوحة الرفوف. وتكمّل غرفة النوم الرئيسة وشرفتها الصغيرة خزانة كبيرة وغرفة استحمام مع مشاهد ساحرة للبحيرة ومحيطها.

يتألف الهيكل المعماري المواجه لجبل كبير وبحيرة رائعة، من ثلاثة طوابق مساحتها الإجمالية 4500 قدم مربع.
يتألف الهيكل المعماري المواجه لجبل كبير وبحيرة رائعة، من ثلاثة طوابق مساحتها الإجمالية 4500 قدم مربع.

 

مكان للحظات العائلية الممتعة

يشمل الطابق السفلي غرفتي نوم وغرفة ألعاب كبيرة مخصصة لطفلي الزوجين المالكين، كما يضم حماما مشتركا وغرفة نوم للضيوف وغرفة معدات. يفتح هذا الطابق، الذي يعانقه الضوء، أبوابه على منطقة عشبية كبيرة مثالية للأنشطة العائلية، وتسمح حفرة النار الطبيعية الموجودة فيها بتمضية ليال صيفية جميلة. ويقودنا مسار صغير مرصوف بالحجر إلى البحيرة، وسط أجواء برّية آسرة...

architecture-mu.com

×