ماسك Advanced Génifique Hydrogel Melting Mask: ابتكار تكنولوجي رائد من Lancôme

ماسك Advanced Génifique Hydrogel Melting Mask

ماسك Advanced Génifique Hydrogel Melting Mask

ماسك Advanced Génifique Hydrogel Melting Mask ابتكار تكنولوجي رائد من Lancôme

ماسك Advanced Génifique Hydrogel Melting Mask ابتكار تكنولوجي رائد من Lancôme

LANOME GENIFIQUE SACHET+ HYDROGEL MASK

LANOME GENIFIQUE SACHET+ HYDROGEL MASK

LANOME

LANOME

لقد جعلت ملايين النساء حول العالم سيروم Advanced Génifique من Lancôme جزءاً أساسياً من النظام اليومي للعناية ببشرتهنّ. للعام 2018، وضعت Lancôme لنفسها تحدّياً جديداً تمثّل في ابتكار ماسك ورقي أحادي يحتوي على الكميّة نفسها من خلاصات البيفيدوس الموجودة في قارورة كاملة من Advanced Génifique! وبالتالي، أبصر Hydrogel Melting Mask النور. وباعتباره نوعاً جديداً من الماسكات الورقية، يقدّم Hydrogel Melting Mask نتائج تُلحظ فوراً على البشرة. هذا هو المستحضر المثالي الذي يلبّي احتياجات جيل دائم الانشغال.

كلّ العلم وراء مستحضر Génifique قد تركّز في هذا الماسك، الذي يؤمّن الأداء العالي ذاته للـ"قارورة السوداء الصغيرة": 14 عاماً من الأبحاث، تركيبة حاصلة على براءة اختراع  حتّى العام 2029، أكثر من 150 جائزة عالمية في قطاع العناية بالجمال، وملاءمة مثبتة لكلّ النساء، مهما كان نوع بشرتهنّ، عمرهنّ، أو أصلهنّ العرقي. إنّه السيروم الشامل والسرمدي بخلاصات البروبيوتيك الثمينة التي أصبحت الآن متوفّرة في Hydrogel Melting Mask الجديد: بعد لحظات معدودة من التطبيق، تصبح البشرة أكثر طراوة وامتلاءً وتستعيد هالتها الشبابية على الفور.

يتألّف ماسك Hydrogel Melting Mask في صميمه من المكوّنات المميّزة والمهمّة لسيروم Advanced Génifique: خلاصات البروبيوتيك. خمائر البروبيوتيك هي كائنات مجهريّة موجودة في الطبيعة بأشكال متنوّعة. لها فوائد عدّة وقد استرعت اهتمام اختصاصيي التغذية بسبب آثارها على صحّة الإنسان. عام 2009، طوّرت Lancôme أسلوب تطبيق للبروبيوتيك في مجال العناية بالبشرة بشكل كسور حيوية. لقد صُمّمت هذه التكنولوجيا لتفعيل جمال البشرة والمساعدة على تعزيز وظيفة حاجزها الجلدي عبر توفير كافّة المصادر الحيوية التي تحتاج إليها (الكربوهيدرات، البروتينات، الفيتامينات، إلخ.). ومن بين خلاصات البروبيوتيك هذه، أكثر ما يتركّز به Hydrogel Melting Mask هو البيفيدوس. وهو لا يساعد على تقوية وظيفة الحاجز الجلدي عبر تحسين نوعيّته ومقاومته للإجهاد الخارجي فحسب، بل يقدّم للبشرة أيضاً ترطيباً عميقاً. وكنتيجة لذلك، لا نظير لفعاليّته أبداً.

لقد طُوّرت تكنولوجيا مجهرية متقدّمة لتحسين تغلغل المكوّنات الفعّالة الذي يحتوي عليها ماسك Hydrogel Melting Mask في البشرة، وهي بذلك تُحدث ثورة في عالم الماسكات الورقية: إنّها مصفوفة الهيدروجل، المصفوفة الحيوية المائية، القابلة للذوبان. كيف تعمل؟ كلّ ذلك بفضل شبكة هيدروجل خاصّة، حسّاسة للحرارة، تذوب لتتحوّل إلى سائل بفعل حرارة البشرة، وتطلق بالتالي مكوّناتها الفعّالة لدى ملامسة البشرة. عند التطبيق، يذوب الماسك نصفياً على البشرة مع قوامه الناعم والجميل الذي ينساب بكلّ سلاسة على كامل الوجه. كنتيجة، يترك الماسك البشرة مرطّبة مع ملمس طري ومشرق، غير دهني أو لزج أبداً.