النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

خطوات إجراء حقن الهيالورونيك للبشرة وأهم أضرارها

خطوات إجراء حقن الهيالورونيك للبشرة وأهم أضرارها
1 / 2
خطوات إجراء حقن الهيالورونيك للبشرة وأهم أضرارها
حقن الهيالورونيك تقلل ظهور الخطوط الدقيقة والتجاعيد
2 / 2
حقن الهيالورونيك تقلل ظهور الخطوط الدقيقة والتجاعيد

خطوات إجراء حقن الهيالورونيك للبشرة وأهم أضرارها للحصول على أفضل النتائج. مع التقدم ​​في العمر، تبدأ الدهون والعضلات والجلد في الوجه في الترقق. ويؤدي فقدان الحجم هذا إلى ظهور ترهل للوجه، وخطوط دقيقة، وتجاعيد. ولكن يساعد استخدام حقن الهيالورونيك لتقليل ظهور الخطوط الدقيقة والتجاعيد، ولإنشاء بنية وحجم للوجه والشفتين. فإليك خطوات إجراء حقن الهيالورونيك للبشرة وأهم أضرارها.

خطوات إجراء حقن الهيالورونيك للبشرة

حمض الهيالورونيك هو نوع من السكر موجود بشكل طبيعي في الجسم، بما في ذلك الجلد، حيث تعد حقن الهيالورونيك نوع من الحشوات الجلدية المؤقتة المصممة لتقليل ظهور الخطوط الدقيقة والتجاعيد مع نتائج تستمر عادةً من ستة أشهر إلى عام. كما تحفز الحقن إنتاج الكولاجين، مما يؤدي إلى بشرة أكثر نضارة وتوهجاً. يتم حقن حشوات حمض الهيالورونيك في الجلد من خلال إبرة لاستعادة الحجم المفقود والتجاعيد والخطوط الدقيقة وإضافة الحجم للبشرة. وستظهر آثار الحقن على الفور بعد العلاج.

أضرار حقن الهيالورونيك للبشرة

  • احمرار الجلد
  • تورم البشرة
  • كدمات
  • ألم

الآثار الجانبية لحقن الهيالورونيك للبشرة قليلة جداً، ومع ذلك، كما هو الحال مع جميع حقن الوجه، من المحتمل احمرار أو تورم الجلد أو حتى ظهور كدمات طفيفة.

أيضاً، الآثار الجانبية قصيرة المدى الأكثر شيوعاً للعلاج هي الألم البسيط في موقع الحقن والتراكم الطفيف للسائل ولكن سرعان ما ستتحسن وستختفي هذه الآثار في غضون أيام قليلة.

كما في حال عدم إعجابك بنتائجك، فمن السهل تعديل حقن الهيالورونيك بشكل سريع.

×