نصائح يجب اتباعها بعد عملية شد الرقبة

عملية شد الرقبة يزيل الجلد الزائد والدهون حول خط الفك
1 / 2
عملية شد الرقبة يزيل الجلد الزائد والدهون حول خط الفك
نصائح يجب اتباعها بعد عملية شد الرقبة
2 / 2
نصائح يجب اتباعها بعد عملية شد الرقبة

نصائح يجب اتباعها بعد عملية شد الرقبة للتخلص من ترهل الجلد والحصول على رقبة مشدودة وأكثر نعومة.

من خلال عملية شد الرقبة، يمكن لجراح التجميل أن يساعد المرضى في أي عمر على تحقيق خط العنق المحدود والمشدود الذي يرغبون فيه للحصول على مظهر أكثر شباباً. فتعرفي على عملية شد الرقبة وأهم النصائح التي عليك اتباعها للحصول على أفضل النتائج.

عملية شد الرقبة

نصائح يجب اتباعها بعد عملية شد الرقبة

عملية شد الرقبة هي إجراء تجميلي يزيل الجلد الزائد والدهون حول خط الفك، مما يخلق رقبة أكثر تحديداً وشباباً. حيث يمكن أن تكون النتائج طويلة الأمد، لكن جراحة شد الرقبة لا يمكن أن توقف عملية الشيخوخة.

سيقوم جراح التجميل الخاص بك بعمل شق صغير خلف كل أذن، وبناءً على احتياجاتك، قد يقوم أيضاً بعمل شق صغير ثالث أسفل الذقن لشد عضلات الرقبة المترهلة وإزالة الجلد المترهل الزائد واستعادة مظهر أكثر نعومة وتحديداً وأكثر وشباباً للرقبة.

نصائح يجب اتباعها بعد عملية شد الرقبة

●      جهزي منزلك للتعافي

●      نامي ورأسك مرفوع

●      استمعي لجسمك واستريحي عند الحاجة

●      تجنبي التمارين الشاقة والاستحمام بالبخار والشمس لبضعة أسابيع.

عملية شد الرقبة يزيل الجلد الزائد والدهون حول خط الفك

بعد عملية شد الرقبة من الأفضل أن يكون منزلك جاهزاً للراحة لذلك قومي بتزويد مطبخك بالأطعمة اللينة أو الوجبات الجاهزة، وتعبئة أي وصفات طبية قد تحتاجينها.  يمكن أن يساعدك الاحتفاظ بوسائل الترفيه المريحة، مثل الكتب أو جهاز التحكم عن بُعد الخاص بالتلفزيون، على مقربة منك أيضاً في إبقائك مرتاحة.

أيضاً تأكدي من النوم ورأسك مرفوع بعد العملية هذا يساعد في تقليل التورم ويحسن الدورة الدموية، وتجنبي الضغط على رقبتك من خلال الاستلقاء بطريقة صحيحة.  وقومي باستخدام كمادات الثلج حتى لا تخاطري بتدفق الدم إلى رقبتك حيث يمكن أن يساعد الثلج في الألم، لكن لا تنامي مع كيس ثلج للحفاظ على سلامة بشرتك.

 يستخدم جسمك كل طاقته للشفاء، لذا فإن إنفاق الكثير من الطاقة سيطيل وقت الشفاء، كما لا يُنصح باستئناف روتين التمارين لمدة أسبوعين على الأقل. ويمكن أن يؤدي البخار الناتج عن الاستحمام أو الدش الساخن إلى إعاقة التئام الجروح، مثل التعرض لأشعة الشمس لذلك تجنبي كل هذا للحصول على أفضل النتائج.

×