أضرار عملية نحت الجسم وشفط الدهون بالفيزر

عملية نحت الجسم وشفط الدهون بالفيزر هو إجراء منخفض الخطورة

عملية نحت الجسم وشفط الدهون بالفيزر هو إجراء منخفض الخطورة

أضرار عملية نحت الجسم وشفط الدهون بالفيزر

أضرار عملية نحت الجسم وشفط الدهون بالفيزر

عملية نحت الجسم وشفط الدهون بالفيزر هو أحد أنواع شفط الدهون بالموجات فوق الصوتية

عملية نحت الجسم وشفط الدهون بالفيزر هو أحد أنواع شفط الدهون بالموجات فوق الصوتية

أضرار عملية نحت الجسم وشفط الدهون بالفيزر للتخلص من الدهون الزائدة والحصول على جسم مشدود ومثالي. نحت الجسم وشفط الدهون بالفيزر نوع من أنواع شفط الدهون الذي يكسر الخلايا الدهنية ويفككها من الأنسجة العميقة بحيث يمكن إزالة الدهون بشكل أكثر فعالية أثناء العلاج ومن ثم شد الجسم. فتعرفي على عملية نحت الجسم وشفط الدهون بالفيزر وأهم أضرارها.

عملية نحت الجسم وشفط الدهون بالفيزر

عملية نحت الجسم وشفط الدهون بالفيزر هو أحد أنواع شفط الدهون بالموجات فوق الصوتية

عملية نحت الجسم وشفط الدهون بالفيزر هو أحد أنواع شفط الدهون بالموجات فوق الصوتية، فمصادر الطاقة تولد حرارة تساعد على تفتيت الخلايا الدهنية لإزالتها بسهولة وتقليل شد الجلد في المنطقة المعالجة، فيتم إدخال مجسات الموجات فوق الصوتية في الجلد من خلال شق صغير لتفتيت الأنسجة الدهنية. سيبدأ النسيج الدهني في التفتت بلطف، وسيتم استخدام قنية لتفريغ الأنسجة الدهنية ومعظم السوائل من خلال نفس المنفذ. يعتبر شفط الدهون بالفيزر فريداً من نوعه في طريقة إزالة الدهون، فيعطل الاتصال بين الأنسجة الدهنية والعضلات الموجودة تحتها دون الإضرار بالأنسجة السليمة الكامنة. وبعد شفط الدهون بالفيزر تتم عملية نحت الجسم لشد الجلد والحصول على جسم مشدود ومثالي.

أضرار عملية نحت الجسم وشفط الدهون بالفيزر

عملية نحت الجسم وشفط الدهون بالفيزر هو إجراء منخفض الخطورة، لكن هذا لا يعني أنه لا يوجد أي آثار جانبية لهذه العملية، فتشمل الآثار الجانبية:

أضرار عملية نحت الجسم وشفط الدهون بالفيزر

  • كدمات ونزيف في الأيام التالية للعملية
  • ألم في موقع شفط الدهون
  • تندب
  • فرط تصبغ أو عدم تناسق أو عدم انتظام في الجلد
  • تورم مستمر أيام أو أسابيع بعد العملية
  • الجلد المترهل الذي لا يلتزم بشكل كامل بشكل جسمك الجديد

في الأيام التي تلي العملية، من المهم الانتباه إلى علامات العدوى، فاستشيري طبيبك فوراً إذا بدأت في تجربة إفرازات خضراء أو صفراء، حمى، الغثيان والقيء أو الدوخة، أو ضيق في التنفس بعد عملية شفط الدهون بالفيزر.