أغرب تقاليد حفلات الزفاف في العالم

الحنة و العمارية و سبع اطلالات للعروس في المغرب

الحنة و العمارية و سبع اطلالات للعروس في المغرب

عدم رؤية الزوج فستان العروس في البلدان الغربية

عدم رؤية الزوج فستان العروس في البلدان الغربية

الحنة و العمارية و سبع اطلالات للعروس في المغرب

الحنة و العمارية و سبع اطلالات للعروس في المغرب

اغرب عادات حفلات الزفاف - ضرب اقدام العريس في كوريا الجنوبية

اغرب عادات حفلات الزفاف - ضرب اقدام العريس في كوريا الجنوبية

اغرب عادات حفلات الزفاف في العالمتجهيز معطرات الجسم للعروس في السودان

اغرب عادات حفلات الزفاف في العالمتجهيز معطرات الجسم للعروس في السودان

الدلكة السودانية للعروس

الدلكة السودانية للعروس

حبس العروس - اغرب عادات حفلات الزفاف في العالم

حبس العروس - اغرب عادات حفلات الزفاف في العالم

ضرب العريس على قدميه في كوريا الجنوبية

ضرب العريس على قدميه في كوريا الجنوبية

قيام العروس بلصق العجين فوق باب البيت الجديد - اغرب عادات حفلات الزفاف في العالم.

قيام العروس بلصق العجين فوق باب البيت الجديد - اغرب عادات حفلات الزفاف في العالم.

يحتفل العرسان عادة بحفل زفافهم طبقا لعادات مجتمعاتهم و تقاليدها الخاصة. و تختلف هذه العادات و التقاليد من مجتمع الى اخر، بحيث يتم تطبيقها على شكل طقوس تتخلل حفل الزفاف و مراسيمه ينصاع لها الحاضرين من اهل العروس و العريس بكل رضا لأنهم  يجدون فيها مكملا لفرحتهم ويعتبرونها موروثا اجتماعيا يمثل هويتهم وعليهم المحافظة عليها.

"هي" تعرض في الموضوع التالي أغرب تقاليد حفلات الزفاف في العالم، وهي عادات و تقاليد لايخلو بعضها من الطرافة، لنتعرف عليها:

حبس العروس في السودان:

ما أن يتم تحديد موعد الزفاف في السودان حتى تدخل العروس فيما يسمى هناك "الحبس" فتصبح المقبلة على "محبوسة" و هو ما يشير في المجتمع السوداني الى ان "المحبوسة" هي "المقبلة على الزواج. و يستمر الحبس لأكثر من شهرين لاتخرج خلالها العروس من البيت حيث يتم حفر حفرة عميقة يوضع داخلها أناء فخاري وتحته نار هادئة وتجلس العروس فوق ذلك الاناء وهي عارية لساعات طوال حتى تتصبب عرقا و هو نوع من السونا أو الحمام. و تقوم اسوره العروس خلال هذه الفترو بتحضير "الدخان" و إعداد العطور بكل الأشكال تشمل العديد من العطور الطبيعية بما في ذلك المسك والعنبر والصندل و غير ذلك، و ينضاف اليها عطور سائلة و تصنع منها ما يعرف بخلطات "الخمرة" و"الدلكة" وو هي عبارة عن عجينة يتم تدليك جسم العروس بها فيصبح ناعما نضرا تفوح منه رائعة طيبة.

الحنة و العمارية و سبع اطلالات للعروس في المغرب:

حفلات الزفاف في المغرب تشهد العديد من التقاليد و العادات التي يمكن اعتبارها غريبة بالنسبة للمجتمعات الاخرى. سنذكر ثلاثة من اهم هذه العادات و التي لايزال المجتمع المغربي متمسكا بها، و هي ليلة الحنة بكل ما تضمه من طقوس حيث ترتدي العروس قفطانا اخضر لتتزين بالحنة. يلي ذلك عادة "العمارية" و هي الهودج الذي ترفع العروس عليه عاليا. و من بين اهم العادات أن العروس تظهر خلال حفل زفافها بسبع إطلالات مختلفة. حيث تتكلف "النكافات" و هن النساء المسؤولات عن اطلالات العروس، بتغيير إطلالاتها بين الفينة و الاخرى. و تكون هذه الاطلالات السبع عبارة عن ازياء تقليدية تمثل مختلف مناطق المغرب.

رمي الارز ولصق العجين على الباب المنزل الجديد في لبنان:

لاتزال بعض المناطق في لبنان  مثل بعلبك و بعض القرى محافظة على العادات و التقاليد في اعراسها، و التي تشهد ثلاثة أيام من الاحتفال على نغمات الدبكة اللبنانية وهي رقصة فولكلورية في البلد. و من اغرب عادات و تقاليد حفل الزفاف في لبنان قيام المحتفلون عند خروج العروس من منزل اهلها برفقة عريسها بنثر برمي حبوب الأرز عليهما كرمز للهناء والسعادة و الخصوبة. و قبل دخول العروس الى بيتها الجديد تقوم بلصق قطعة من العجين على باب البيت، كإشارة الى انها ستكون ربّة منزل جيدة و تثبث في بيت الزوجية تماما مثل لصقت و ثبتت العجينة على الباب.

ضرب العريس على قدميه في كوريا الجنوبية:

من اغرب تقاليد حفلات الزفاف في كوريا الجنوبية تعرض العريس للضرب على قدميه في ليلة الزفاف. و يشترط في هذه العادة ان يقوم رجل متزوج بضرب العريس، وقد يقوم بضربه بشدة ليتسبب في شيء من الالم . وتشكل هذه العادة طريقة رائعة لنشر البهجة وروح الدعابة واجواء من المرح في الحفل. وتعد هذه العادة من العادات الطريفة التي يتمسك بها الشعب الكوري كنوع من التمسك بالعادات ولتقاليد المتوارثة بين الأجيال. تتم هذه العادة خلال مراسيم الزفاف فيقوم بموجبها رفقاء العريس أو احد افراد عائلته بإزالة حذائه و ربط قدميه بالحمل ثم يتناوبون على ضرب قدميه بالعصا.

عدم رؤية الزوج فستان العروس في البلدان الغربية :

يتم منع العريس في العديد من الثقافات الغربية من مشاهدة فستان العروس قبل الزفاف كتقليد متوارث حيث يسود الاعتقاد بأنّه أمر يجلب الحظ السيء للعروسين. وفي الوقت الحالي تحول هذا المنع الى نوه من التشويق للعريس وذلك قبل اللحظة المنتظرة التي سيشاهد فيها عروسه لأول مرة بفستان الزفاف وهي بابهى حلة.