النسخة الإلكترونية

دانتيل








40

بألوان متداخلة بعضها ببعض، ونقوشات متموّجة تحاكي التفاصيل البارزة في كل قطعة، أتى عرض ميو ميو Miu Miu متنوّعاً ونغشاً، حيث برزت الاقمشة المربعة بأسلوب الـPlaid التي طرحتها هذه الدار من خلال تنوع القصّات والأقمشة والقطع.

إنطلاقاً من موضة الكارو والأقمشة المطبّعة في الفساتين والمعاطف والجاكيتات، تمايلت عارضات ميو ميو Miu Miu بموضة قديمة ولكن متجدّدة على أيادي هذه الدار.

بدلات رسمية

تناغمت مجموعة ميو ميو Miu Miu بصيحات الموضة الكلاسيكية مع العصرية من خلال التفنّن في دمج الأقمشة البارزة بين الماضي الذي لا يموت وأناقة المستقبل القادرة على تجديده. فبرزت البدلات الرسمية والمعاطف التي تصل الى حدود الركبة في هذا العرض، فبدت كلاسيكية ومناسبة للمرأة العامل. حتى البلايزر الضخمة المربعة والتي أتت بأقمشة الكارو، باتت عصرية خصوصاً أن هذه القطع تأتي من دون اكمام مع الشرائط الموضوعة على الاكتاف والبروش العصري الذي يغمر جانب الصدر.

فساتين طويلة

واللافت ان البناطيل الكلاسيكية والتي تصل الى حدود الكاحل اغنت المجموعة، خصوصاً عند استعمال اللون الرمادي، مع التنوع في اختيار التوبات التي تأتي مع التفاصيل العصرية، مع التركيز مع قصة القمصان الملونة والمتنوعة. من خلال الفساتين الطويلة التي تتّسع قصّتها من حدود الخصر لتتطاير على جسم العارضات، تشعر امرأة ميو ميو Miu Miu بالتصاميم الحيوية عند تنسيق القطع باكسسوار الحزام الذي يلتف حول الخصر.

صيحة الجوارب الطويلة

أما بالنسبة إلى الصيحات والألوان، فأتت بارزة خصوصاً مع الجوارب الطويلة والقصيرة بألوان مشرقة ومنسقة مع الصندل المفرغ. وأخيراً لاحظنا أن اكسسوارات الرأس مع الباند الموحد زيّنت تسريحات شعر العارضات بكثير من الرقي.

44

في اليوم الثالث من اسبوع باريس الخاص بعرض الالبسة الجاهزة لربيع وصيف 2018، شهدت منصات الازياء عرضاً من اجمل عروض الازياء على الاطلاق. انها علامة إيزابيل مارانISABEL MARANT التي تدرك جيدا كيفية تجديد ذوق المراة من خلال التصاميم التي تطرحها لجعل إطلالتها حيوية وبارزة.

لم تركّز دار إيزابيل ماران ISABEL MARANT على الإكثار من الألوان، بل وضعت نصب أعينها إبراز تنوّع القصات مع كل قطعة تتمايل على المنصة. وكانت موضة الاكتاف المنفوخة والضخمة الأكثر تألقاً وجاذبية خصوصاً تلك التي افتتحت فيها كايا غيربر kaia Gerber هذا العرض.

الجمبسوت مع الاكتاف المنفوخة

تمايلت عارضات إيزابيل ماران ISABEL MARANT في مجموعة ارتكزت على صيحات الجمبسوت الشبابي والمناسب لساعات النهار أو من خلال الصيحات البراقة التي تليق بإطلالاتك خلال الليل. فأتت هذه الصيحة مع قصة الاكمام المنفوخة والجامدة من خلال اختيار أنواع متعددة من الاقمشة سواء مع الساتان أو الجلد، وصولاً الى أقمشة التول المصحوبة بموضة الكشكش المتطاير خصوصاً من ناحية الصدر والاكمام.

اقمشة الكروشيه مع الدانتيل

اما اقمشة الكروشيه والاطلالات المصحوبة بتفاصيل الدانتيل الى جانب الاقشمة المطبعة بالازهار، كلها تصاميم حرصت إيزابيل ماران ISABEL MARANT على تطبيقها، ولم تشأ ان تتخلى عنها. ومن الصيحات التي لفتتنا ايضاً التوبات الفاخرة والمتنوعة من ناحية القصات والاكتاف المكشوفة، أو التي تأتي مع الاكمام الواسعة بطريقة منسقة مع أناقة تنانير الجلد وبناطيل الميتاليك الملونة وعالية الخصر، مع الرباط العصري على شكل عقدة أو التصميم المطاطي الذي يحدد خصر المرأة .

جاكيتات ميتاليك وضخمة

ومن القطع المميزة التي لا يمكن إلا أن نذكرها، أتت سترات إيزابيل ماران ISABEL MARANT مطرزة مع الحبيبات النافرة على طول الفساتين خصوصاً الجلدية منها . أما موضة الميتاليك من خلال الجاكيتات الضخمة، فأضفت طابعاً برّاقاً وشبابياً على العديد من القطع. وكانت عودة ملفتة لموضة المعاطف الضخمة مع الحزام على الخصر، وسيطرت واضحة لالوان الابيض والاسود على هذه المجموعة.

تابعي بالصور اجمل موديلات وتصاميم دار إيزابيل ماران ISABEL MARANT مباشرة من منصة اسبوع الموضة في ‏باريس.‏



55

أبدعت دار فالنتينو Valentino بمجموعتها الجديدة في عالم الهوت كوتور مباشرة من باريس، لتثبت مرة جديدة إبداع مصممّها Pierpaolo Piccioli وتأكيده من خلال المجموعة التي طرحها أن الألبسة الراقية يمكنها أن تتسم بالبساطة والصيحات المشرقة بألوانها.

شاهدي من خلال مجموعة خريف وشتاء 2017 كيف استطاعت دار فالنتينو Valentino تغيير مفهوم الفساتين الراقية لتناسب بقصاتها كافة الأعمار والمناسبات.

فساتين سهرة من الدانتيل

أتت مجموعة Pierpaolo Piccioli مختلفة عن المجموعات الاخرى التي عرضتها الدور العالمية من خلال البساطة والتصاميم الخالية من التطريز القوي والخرز البراق التي اعتدنا عليها في العديد من فساتين السهرة. فاتجهت هذه الدار نحو ابتكار الفساتين الواسعة والمتطايرة مع القصات الطويلة التي تخفي تضاريس الجسم، من خلال التركيز على القطع المنفوخة التي تحتوي على الكشكش المتطاير على طول التصميم سواء على الصدر أو على طول التصميم. كما برزت فساتين الدانتيل بشكل ملفت وأنثوي لم يسبق له مثيل في عالم الموضة، من خلال الرسمات الهندسية التي تبرز بشكل واضح عند رسم زخرفات الدانتيل على الألوان الداكنة.

توبات على شكل كاب

أما القماش الميتاليكي فأيضاً كان حاضراً من خلال فساتين السهرة مع الشراريب المتطايرة بأسلوب شبابي، خصوصاً عندما تكون قصات الصدر منسدلة بأسلوب أنثوي. وما جذب انتباهنا في مجموعة فالنتينو Valentino اختيار الياقة العالية والمحتشمة مع التوبات المتطايرة التي تأتي على شكل كاب يمكن ارتداؤه مع الفساتين المستقيمة أو مع البناطيل التي طرحتها هذه الدار بأسلوب كلاسيكي ومستقيم.

ألوان قوية ومعاطف ضخمة

ولم تتخلّ هذه الدار عن الألوان القوية التي تتخطى روتين الألوان الكلاسيكية في فصل الشتاء بالرغم من اللون الاسود الحاضر بقوة في هذه المجموعة، مع الفساتين الطويلة والمتألقة بأقمشة المخمل والموسلين. كما برزت أكمام المشلح العصري والمعاطف الضخمة المكشوفة المتطايرة على الجسم لتتعدى حدود الكاحل بشكل شبابي.

×