النسخة الإلكترونية

إيلي صعب




15

بعنوان "براعم الأمل" قدّمت دار إيلي صعب مجموعة الأزياء الراقية لموسم خريف وشتاء 2021-2022، ضمن فعاليات أسبوع الموضة في باريس.

الدار عرّفت عن المجموعة الجديدة بالقول "لقد حان الوقت لبداية خصبة، وكتابة فصل جديد. حان الوقت للإنجاز، الازدهار، والتطوّر. تصل الأزهار والأغصان المفعمة بالحيوية إلى الأعلى بلا حدود، عازمة على رسم مناظر الأحلام الملونة بضربات غريبة من إعادة الميلاد والتجديد، مما يمهد الطريق لغد أفضل. يظهر كل برعم ويتكشف تدريجيًا كتذكير بأن أي لحظة تحمل فرصة لحياة جديدة، من أجل رعاية وتغذية آفاق جديدة."

مجموعة إيلي صعب للأزياء الراقية لموسم خريف وشتاء 2021-2022 تجسّد موسماً مبهجاً من الازهار الكثيرة، وكل صورة ظلية مميزة تعد بالنمو. انطباعي في القلب، أظهر المصمم إيلي صعب العالم كما يراه، وكما يريد أن يكون. كل فستان تمت خياطته بسخاء ببذور أمل جريئة، مما يرسم مستقبلًا وفيرًا بالإمكانيات.

رفرف الريش من كل لون من ألوان الطيف لتكوين باقات كبيرة من الفساتين والسترات التي تتأرجح بهدوء وتتماي، مثل الحقول في الرياح الخفيفة. تتألق بتلات الخرز المتلألئة عضوياً عبر حدائق خيالية من موسلين الباستيل والأورجانزا، مما يعيد تعريف المنحنيات الأنثوية بدقة. يعانق قماش المخمل المالس الأسود والأحمر الجسد، بينما يتراكم حرير الشارتريوز في طبقات متدفقة من التفاؤل المتداول. تنبثق الأزهار ثلاثية الأبعاد من خطوط العنق والكتف، حيث تأخذ الأزياء الراقية إلى أماكن جديدة من الأنسجة الفخمة والأحجام السخية والأشكال الآسرة.

وطغت الطبيعة على مجموعة إيلي صعب للأزياء الراقية لموسم خريف وشتاء 2021-2022 وإنطلقت النباتات في البرية وتحوّلت إلى أغطية رأس مزخرفة بأوراق الشجر وأحزمة على شكل وردة. كما تميّزت المجموعة بفساتين التفتا بقصات asymmetric مع أكتاف أوف شولدر منسدلة،  فيما تنساب العروس الزرقاء السماوية على شلالات من الدانتيل الزهري المطرز، مما ينبعث منها نوع دائم من الأمل.

مجموعة إيلي صعب للأزياء الراقية هي بمثابة عالم تزهر فيه الأزهار على الدوام، مما يعكس رغبة قوية في حياة جديدة. إنه عالم تولد فيه الأحلام لتنطلق وتزدهر. تمثل المجموعة تذكيرًا مشرقًا ومفعمًا بالأمل بأن بزوغ فجر يوم جديد، وبحلول الربيع الأبدي.

تابعوا معنا بالصور مجموعة إيلي صعب للأزياء الراقية لموسم خريف وشتاء 2021-2022.






20

رحلة ساحرة في عالم البحار الغامض أخذنا إليها المصمم اللبناني المبدع ايلي صعب Elie Saab في مجموعته الراقية للهوت كوتور Haute Couture لربيع وصيف 2019 ضمن فعاليات أسبوع باريس للموضة PFW.

 

مجموعة فاخرة ومبهرة تحت عنوان Vida Parasio استوحاها المبدع ايلي صعب من النباتات المائية الغنيّة والوفرة في منطقة البحر الكاريبي، فكانت التصاميم ساحرة وجذابة ومفعمة بالفخامة التي عوّدنا عليها المصمم وشاهدنا فيها فساتين السهرة الفاخرة والتي تنوّعت قصاتها بين موديل الكتف الواحد مع فتحة الساق العالية والفساتين المبهرة بقماش الشيفون المنسدل بنعومة وجاذبيّة بالإضافة إلى الفساتين بالقصّات الكبيرة والتي لا يستغن عنها المصمم والتي تنوّعت قضاتها بين القبّة الهالتر أو الفساتين بأسلوب الأكتاف المكشوفة بالإضافة إلى الفساتين التي تداخل فيها الشيفون الأنثوي مع الكريب الفاخر.

تصاميم البدلات الراقية والجمبسوت برزت بأسلوب فاخر وجديد في العرض،

التطريزات والشكّ المبهر والمبدع زيّن العديد من التصاميم بأشكال النباتات البحرية وبمزيج رائع من الألوان الساحرة  كما شاهدنا بالعرض مجموعة من التصاميم العصرية بألوان سادة وجذابة والتي خلت من الشكّ والتطريزات.

واختتم العرض بفستان الزفاف الملكي والخلاب والتي برزت فيه التطريزات الفاخرة والبراقة بأسلوب مبدع.

لوحة الألوان غاب عنها اللون الأسود الكلاسيكي ولكنها كانت ساحرة وغنيّة باللون النيلي والأحمر الحيوي ودرجات الألوان الباستيلية الجذابة والأنثوية والذهبي والفضي البراق.

 

مجموعة رائعة بلمسات من أعماق البحار الساحرة قدّمها المصمم اللبناني ايلي صعب وخاطب فيها المرأة الراقية والمبهرة بلمسات الأنوثة الفاخرة والعصرية.


×