جائزة الشارقة للإتصال الحكومي تكشف عن قائمة المرشحين للفوز بدورتها الثامنة

علياء السويدي مدير المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة
1 / 4
علياء السويدي مدير المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة
جائزة الشارقة للإتصال الحكومي
2 / 4
جائزة الشارقة للإتصال الحكومي
جائزة الشارقة للإتصال الحكومي تكشف عن قائمة المرشحين للفوز بدورتها الثامنة
3 / 4
جائزة الشارقة للإتصال الحكومي تكشف عن قائمة المرشحين للفوز بدورتها الثامنة
جائزة الشارقة للإتصال الحكومي
4 / 4
جائزة الشارقة للإتصال الحكومي

كشف المركز الدولي للاتصال الحكومي، التابع للمكتب الإعلامي لحكومة الشارقة، عن قائمة المرشحين للفوز بجائزة الشارقة للاتصال الحكومي في دورتها الثامنة، وضمت القائمة 46 مرشحاً عن 14 فئة، سيتم الكشف عن الفائز بها في الحفل الختامي لفعاليات الدورة العاشرة من المنتدى الدولي للاتصال الحكومي الذي ينعقد يومي 26 و27 سبتمبر الجاري في مركز إكسبو الشارقة.

قائمة المرشحين

جمعت قائمة المرشحين عن فئة "أفضل اتصال حكومي عبر الوسائل الحديثة - الوطن العربي" كلاً من وزارتي المالية والصحة ووقاية المجتمع في دولة الإمارات العربية المتحدة، والقيادة العامة لشرطة دبي، وعن فئة "أفضل استجابة للأزمات - دولة الإمارات" ضمت كلاً من القيادة العامة لشرطة الشارقة، والقيادة العامة لشرطة عجمان، و"مؤسسة القلب الكبير"، وعن فئة "أفضل الممارسات في الاتصال الحكومي - دولة الإمارات"، ضمت كلاً من وزارتي الداخلية والمالية، والهيئة الاتحادية للهوية والجنسية.

أفضل شخصية مؤثرة

وعن فئة "أفضل شخصية مؤثرة عبر التواصل الاجتماعي - الوطن العربي" ضمت كلاً من ضرار بوالهول الفلاسي، وشروق البلوشي، ومحمد الكعبي، ورغدة السعيد، وبدر العيسى، "أفضل صورة/ فيديو في الاتصال الحكومي- عالمي" كلاً من عمران عبدالرحمن الأنصاري، عن صورة "العضيد" وعبدالرحمن محسن مجرشي، عن فيديو " التواصل الحكومي" ومحمد علي المناعي عن صورة "الطفلة التائهة وعن فئة "أفضل فكرة لتأثير أجيال المستقبل - الوطن العربي"، تم ترشيح كلاً من مركز الشباب العربي، ومؤسسة استشراف المستقبل -  جمهورية السودان، ومؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم.

أفضل مبادرة شبابية

وشملت قائمة المرشحين عن فئة "أفضل مبادرة شبابية في مجال الاتصال الحكومي - الوطن العربي"، نظام الإشراك المجتمعي المتكامل/فريجنا، وريختر توك /برنامج حواري لريادة الأعمال في الوطن العربي، والحملة التوعوية "كمل معروفك"، ومبادرة "خير جليس".

تنافس

وتتنافس كل من بلدية مدينة الشارقة، ودائرة التخطيط والمساحة، والقيادة العامة لشرطة الشارقة للفوز بالجائزة عن فئة "أفضل مبادرة للتواصل العمومي - إمارة الشارقة"، وعن فئة "أفضل ممارسات التعامل مع أزمة كورونا – عالمي"، تتنافس القيادة العامة لشرطة دبي، والقيادة العامة لشرطة الشارقة، والقيادة العامة لشرطة أبوظبي، وهيئة أبوظبي للدفاع المدني، ووزارة الصحة ووقاية المجتمع، فيما تجمع فئة "أفضل ممارسات التعامل مع الأخبار المغلوطة – عالمي" كلاً من النيابة العامة الاتحادية، والقيادة العامة لشرطة أبوظبي.

أفضل منظومة تدعم الاتصال الحكومي

رشحت الجائزة كلاً من بلدية مدينة أبوظبي، وهيئة الشارقة للوثائق والأرشيف، ودائرة الموارد البشرية - رأس الخيمة، كما رشحت عن فئة "الموظف المثالي للاتصال الحكومي- دولة الإمارات" كلاً من علياء شهاب السميطي أخصائي اتصال مؤسسي النيابة العامة - حكومة دبي، وراشد عيسى الفلاحي مدير الشؤون الحكومية في الهيئة الاتحادية للرقابة النووية، والمقدم راشد مطر سيف الجابري مدير إدارة التواصل الحكومي القيادة العامة لشرطة دبي.

أفضل تأثير مجتمعي

أما عن فئة "أفضل مبادرة حققت تأثير مجتمعي- دولة الإمارات" فرشحت الجائزة حملة "أجمل شتاء في العالم - المكتب الإعلامي لحكومة دولة الإمارات"، وحملة التطعيم ضد الكورونا "يد بيد نتعافى" - الهـيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، ومبادرة السلامة الرقمية للطفل - وزارة تنمية المجتمع، ومبادرة تحدي القراءة العربي - المكتب الإعلامي لحكومة دولة الإمارات، وحملة "لا تشلون هم" -  وزارة تنمية المجتمع.

إستجابة سريعة

وقالت علياء السويدي مدير المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة: "حظيت الدورة الثامنة من جائزة الشارقة للاتصال الحكومي باهتمام استثنائي نتيجة نوع وحجم الملفات المشاركة ودورها المهم في خدمة قضايا المجتمع والاستجابة السريعة لفرق الاتصال الحكومي في التعامل مع المتغيرات السريعة التي يشهدها العالم، وخصوصاً خلال جائحة كورونا التي استدعت تصميم وإطلاق الكثير من الحملات، وهو ما أثبت نجاح الجائزة في تحفيز المؤسسات والشركات الحكومية والخاصة على تبني مبادرات تسهم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة للمجتمعات".

و ثمنت السويدي الجهود الكبيرة التي بذلتها لجنة تحكيم الجائزة، مشيرة إلى أن هذه الجهود أسهمت بتوسع الجائزة وتطورها من خلال تركيزها على القضايا الجوهرية التي تهم المجتمعات وتساعد على نهوضها وتنميتها وذلك عبر إرسائها نهجاً علمياً  لتطوير ممارسات فرق الاتصال الحكومي على مستوى المنطقة والعالم.

إحصائيات

يذكر أن جائزة الشارقة للاتصال الحكومي تلقت 403 ملفات للمشاركة في دورتها الثامنة، في حين وصل العدد الإجمالي للملفات التي تم قبولها للمنافسة على الجائزة 212 ملفاً، منها 38 ملفاً من إمارة الشارقة، و145 ملفاً من داخل دولة الإمارات العربية المتحدة، و29 ملفاً من مختلف البلدان حول العالم منها، المملكة العربية السعودية، ومملكة البحرين، وجمهورية مصر العربية، ولبنان، والسودان، وباكستان، ودولة الكويت، وسوريا، والأردن، والمملكة المغربية، وغيرها.

×