من هو ماثيو ويليامز المدير الإبداعي الجديد لدار جيفنشي

ماثيو ويليامز أطلق عام 2015 علامته الخاصة alyx

ماثيو ويليامز أطلق عام 2015 علامته الخاصة alyx

تعيين ماثيو ويليامز Matthew Williams مديراً إبداعياً لدار Givenchy

تعيين ماثيو ويليامز Matthew Williams مديراً إبداعياً لدار Givenchy

ماثيو ويليامز Matthew Williams مديراً إبداعياً لدار Givenchy

ماثيو ويليامز Matthew Williams مديراً إبداعياً لدار Givenchy

 ماثيو ويليامز Matthew Williams ورؤيته الفريدة للحداثة التي ستمنح دار جيفنشي Givenchy

ماثيو ويليامز Matthew Williams ورؤيته الفريدة للحداثة التي ستمنح دار جيفنشي Givenchy

من هو ماثيو ويليامز المدير الإبداعي الجديد لدار جيفنشي

من هو ماثيو ويليامز المدير الإبداعي الجديد لدار جيفنشي

في ظل عصر الانتقالات التي تشهدها دور الازياء العالمية، أعلنت دار جيفنشي Givenchy عن تعيين ماثيو ويليامز  Matthew Williams مديراً إبداعياً لها، واضعاً كامل ابداعاته الجريئة في عالم التصميم والموضة المنتظرة.

 ماثيو ويليامز Matthew Williams ورؤيته الفريدة للحداثة التي ستمنح دار جيفنشي Givenchy

من هو ماثيو ويليامز  Matthew Williamsوما هي رؤيته الفريدة للحداثة التي ستمنح دار جيفنشي Givenchy

وداعاً كلير وايت

اذاً، أتت خطوة تعيين ويليامز بعد تخلّي كلير وايت منذ حوالى شهرين عن منصبها كمديرة إبداعية لعلامة جيفنشي بعد ثلاث سنوات من النجاح والإبداع. واللافت أنها كانت أول امرأة تتولى منصب الإدارة الإبداعية في دار جيفنشي Givenchy ولاقت تصاميمها العديد من الاهتمام خصوصاً بعد تصميمها فستان زفاف ميغان ماركل والعديد من التصاميم الراقية التي نجحت في تطبيقها بطرق هندسية وكلاسيكية في الوقت عينه. وقد قدّمت كيلر في الدار 19 مجموعة من الأزياء جمعت فيها بين اللباقة والدقّة والطابع العملي مما جعلها تستحق جائزة أفضل مصممة بريطانية للأزياء النسائية عام 2018 خلال توزيع جوائز الموضة البريطانية.

من هو ماثيو ويليامز؟

من هو ماثيو ويليامز المدير الإبداعي الجديد لدار جيفنشي

ماثيو ويليامز أميركي الجنسية يبلغ من العمر 34 عاماً وكان قد أطلق عام 2015 علامته الخاصة alyx التي أسماها نسبةً إلى ابنته الكبرى. وعام 2016 حصل على جائزة LVMH ومنذ ذلك الحين لاقت تصاميمه الكثير من الإبداع والنجاح، حيث قدّم فيها أزياء نسائية ورجالية وأيضاً الأكسسوارات. وفي هذه المناسبة، صرّح أنه لشرف كبير أن ينضم إلى دار جيڤنشي، فلطالما "عُرِفت الدار بمكانتها المتميّزة ما يجعل منها أيقونة لا يختلف اثنان عليها، وأتطلّع للعمل جنباً جنباً مع مشاغلها وفرقها والارتقاء بالدار إلى حقبة جديدة تقوم على الحداثة والشمولية".

إرث ورؤية جديدة

الانظار تتجه لما ستحمله هذه الروح الابداعية التي سيبرزها ماثيو ويليامز مع دار جيفنشي أكتوبر المقبل في باريس، مع انتظار الرؤية الجديدة التي سنراها على منصات عروض الازياء في المواسم المقبلة مع الحفاظ على إرث الدار وتاريخها العريق في عالم الموضة.