سيندي كروفرد بإطلالة "ريترو".. تسافر عبر الزمن

في اطلالتها الاخيرة اختارت كروفرد تنورة جلدية ضيقة وتوب ابيض

في اطلالتها الاخيرة اختارت كروفرد تنورة جلدية ضيقة وتوب ابيض

كروفرد اطلت ايضا ببدلة باللون الابيض وبنقشة الحمار الوحشي zebra

كروفرد اطلت ايضا ببدلة باللون الابيض وبنقشة الحمار الوحشي zebra

كروفرد بمعطف احمر من الجلد اللميع وحددت خصرها بحزام ونسّقته مع سروال ضيق مزيّن بالورود

كروفرد بمعطف احمر من الجلد اللميع وحددت خصرها بحزام ونسّقته مع سروال ضيق مزيّن بالورود

معطف اسود ارتدته بشكل فستان ونسّقت معه حزاماً احمر

معطف اسود ارتدته بشكل فستان ونسّقت معه حزاماً احمر

في اطلالة ثالثة اعتمدت كروفرد جاكيت من الجلد الاسود ونسّقتها مع سروال بخصر مرتفع

في اطلالة ثالثة اعتمدت كروفرد جاكيت من الجلد الاسود ونسّقتها مع سروال بخصر مرتفع

بدلة ثانية وهذه المرة مخططة بالاسود

بدلة ثانية وهذه المرة مخططة بالاسود

تخلّت كروفرد عن الشعر المنكوش لصالح تصفيفة الشعر المربوط والمشدود الى الخلف.

تخلّت كروفرد عن الشعر المنكوش لصالح تصفيفة الشعر المربوط والمشدود الى الخلف.

اختارت كروفرد تنورة قصيرة جداً باللون البرتقالي ونسّقتها مع جاكيت باللون نفسه وتوب ابيض

اختارت كروفرد تنورة قصيرة جداً باللون البرتقالي ونسّقتها مع جاكيت باللون نفسه وتوب ابيض

يبدو ان عارضة الازياء سيندي كروفرد Cindy Crawford تمكّنت من ايقاف الوقت، لان التقدّم بالعمر لا يظهر عليها ومازالت تنجح في الظهور كشابة وشقيقة كبرى لابنتها العارضة ايضاً كايا غربر Kaia Gerber.

عارضة الازياء التي تبلغ من العمر 51 عاماً، عادت بنا فعلاً من خلال جلسة تصوير اجرتها في ماليبو سنوات الى الوراء، من خلال اختيارها لاطلالات ريترو تعود الى فترة السبعينات والثمانينات.  

في ظهور اول، اختارت كروفرد تنورة قصيرة جداً باللون البرتقالي ونسّقتها مع جاكيت باللون نفسه وتوب ابيض، واظهرت هذه الاطلالة كيف انها مازالت تحافظ على رشاقتها، اما اللافت فكانت تصفيفة شعرها الضخمة. ومن ثمّ بدّلت سيندي كروفرد ملابسها، وارتدت بدلة باللون الابيض والبيج وبنقشة الحمار الوحشي zebra مؤلّفة من جاكيت مع حزام حدّد لها خصرها وسروال بالنقشة نفسها، محافظةً على التصفيفة التي تعيدنا الى اخر السبعينات والثمانينات.

من الابيض الى الاسود، ففي اطلالة ثالثة اعتمدت كروفرد جاكيت من الجلد الاسود ونسّقتها مع سروال بخصر مرتفع ويصل عند حدّ الكاحل.

ومن اطلالاتها ايضا خلال جلسة التصوير هذه، ارتدت كروفرد معطفاً احمر من الجلد اللميع وحددت خصرها بحزام، كما نسّقته مع سروال ضيق legging مزيّن بالورود الحمراء.

واخيراً تخلّت كروفرد عن الشعر المنكوش لصالح تصفيفة الشعر المربوط والمشدود الى الخلف. وارتدت بدلة بيضاء مخططة بالاسود، ومن ثم معطف اسود ارتدته بشكل فستان انيق ونسّقت معه حزاماً احمر.

ما رأيكن بهذه الإطلالات التي أعادتنا الى موضة السبعينات والثمانينات.. وهل نجحت كروفرد بتجسيد هذه الفترة بأزيائها؟