محاور المشاهير عدنان الكاتب يحاور الشابة السعودية يارا النملة

يارا النملة مع والدتها

يارا النملة مع والدتها

حقيبة “لايدي دي لايت” Lady D-Lite من مجموعة “ديور غولد” Dior Gold الكبسولية

حقيبة “لايدي دي لايت” Lady D-Lite من مجموعة “ديور غولد” Dior Gold الكبسولية

حقيبة “ديور كارو” Dior Caro من مجموعة “ديور غولد” Dior Gold الكبسولية

حقيبة “ديور كارو” Dior Caro من مجموعة “ديور غولد” Dior Gold الكبسولية

حقيبة “لايدي دي لايت” Lady D-Lite وحذاء “ديواي” Dway من مجموعة “ديور غولد” Dior Gold الكبسولية

حقيبة “لايدي دي لايت” Lady D-Lite وحذاء “ديواي” Dway من مجموعة “ديور غولد” Dior Gold الكبسولية

حقيبة “ميني بوك ” Mini Book وتي شيرت من مجموعة “ديور غولد” Dior Gold الكبسولية

حقيبة “ميني بوك ” Mini Book وتي شيرت من مجموعة “ديور غولد” Dior Gold الكبسولية

الشابة السعودية يارا النملة ل : الجمال في البساطة هدفي تحفيز بنات جيلي على حب النفس

الشابة السعودية يارا النملة ل : الجمال في البساطة هدفي تحفيز بنات جيلي على حب النفس

حوار: عدنان الكاتب Adnan Alkateb

شكر خاص للهيئة الملكية لمدينة الرياض على تسهيل إجراءات التصوير

إشراف وإعداد وتنسيق: سينتيا قطار، مشاعل الدخيل، فيصل البلال

تنسيق الأزياء: الهنوف الحمدان

تصوير: منال الخليدان

في هذا الحوار الخاص ب "هي" تؤكد الشابة السعودية يارا النملة أنها لم تحقق أحلامها أو أهدافها بعد، وتشير إلى أن هدفها الأساسي في عالم الجمال هو تحفيز بنات جيلها والشابات اليافعات على حب النفس، منوهة بأنها ترى الجمال في البساطة.. وقالت: رسالتي لبنات وأبناء وطني، أن يهتموا بدراستهم ويستثمروا في مواهبهم في أي مجال يحبون، وفي جميع القطاعات وجميع المجالات من دون تقليل من قيمة أي منها، وأن يستغلوا وقتهم وطاقتهم بما يفيدهم ويفيد المجتمع والاقتصاد.

دخلت عالم السوشال ميديا في سن صغيرة، ماذا تعلمت منها؟

تعلمت الكثير، وبالنسبة لي حتى الأخطاء فيها منفعة، لأنها تعلمنا دروسا كثيرة، تجارب الحياة الواقعية تعلمنا أكثر من السوشال ميديا، لكونها ليست واقعية. في الحياة ومن خلال التجارب على الأرض نفهم سلوك من حولنا، ونكون حذرين في كل تصرفاتنا وحتى في كلماتنا، وبالنسبة لي في تصرفاتي اليومية وطريقة حياتي "أكفي خيري شري، وأشتغل على نفسي"، لكنني في كل الأحوال أتمنى الخير للجميع، وأن أتعلم من الجميع وأتقدم إلى الأمام. وأود أن أشير إلى أنني أعمل على ثلاثة مشاريع جديدة سيكون إطلاقها قريبا.

كيف تتعاملين مع الشهرة؟

الشهرة ليست سهلة، ففيها نتخلى عن الخصوصية. ومشكلة الشهرة أن الوصول إليها سهل أحيانا، لكن المحافظة عليها صعب كثيرا.

وكيف توازنين بين حياة الشهرة والدراسة؟

من الصعب جدا أن نوازن بينهما، الدراسة تأخذ معظم وقتي وجهدي، وكذلك العمل. لكنني أحاول تنظيم الوقت بحسب الأولويات.. دراستي أولا ثم شغلي، وبإذن الله هذه آخر سنوات الدراسة.

وكيف تنظرين إلى التنمر على السوشال ميديا؟

التنمر موجود في حياتنا اليومية الواقعية، وليس فقط في السوشال ميديا.. أنا أعرف نفسي جيدا وواثقة من شكلي وأسلوبي وشخصيتي، وأهم شيء في هذا الموضوع هو الثقة بالنفس، لا أستمع إلى الكلام السيئ، ولا يهمني سوى الانتقاد الإيجابي على شكل نصيحة، وعموما آخذ من تجاربي في الحياة، ومن أخطائي ما يقويني ويعلمني.

حدثينا عن تجربتك في طرح مجموعة عطور خاصة بك، لماذا اتخذت هذه الخطوة؟

عالم الجمال كبير جدا، والعطور تجربة فريدة ومميزة بحكم أن حب العطور والزيوت العطرية متوارث عندنا في العائلة، فأنا لا أتعطر بعطر واحد، بل غالبا ما أجمع خمسة عطور وأحيانا أكثر.. وأعتقد أن مجموعة عطوري ستتكلم عن نفسها قريبا جدا.

ما مخططاتك بعد التخرج من الجامعة؟

أن أستكمل مسيرتي المهنية في هندسة العمارة، لأنها شغفي الكبير، وأحلم بأن أترك بصمتي في مجال "العمارة"، وسأواصل عملي في مشاريع أخرى، وسأحاول أن تكون حساباتي في السوشال ميديا داعمة لي في تحقيق أحلامي.

من الشخص الملهم في حياتك الذي تستمدين منه الثقة والقوة؟

أكثر شخص يعلمني من أخطائي ويشجعني لأكون أفضل هو نفسي! ودائما أقارن بين نفسي الآن وكيف كنت من قبل، وأحاول أن أنمي وأطور من نفسي أكثر، لكن على الصعيد الآخر أمي هي من تلهمني، لأنها واجهت صعوبات كبيرة، واستطاعت أن تتخطاها بفضل الله وبقوة عزيمتها.