النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

شركة فيكتوريا بيكهام للأزياء تتكبد ديونا كبيرة ومحاولات مستمرة لإنقاذها من الأزمة

فيكتوريا بيكهام تواجه أزمة مالية في شركتها
1 / 6
فيكتوريا بيكهام تواجه أزمة مالية في شركتها
فيكتوريا بيكهام تصر على مشروع الأزياء
2 / 6
فيكتوريا بيكهام تصر على مشروع الأزياء
فيكتوريا بيكهام تحاول الخروج من الأزمة المالية
3 / 6
فيكتوريا بيكهام تحاول الخروج من الأزمة المالية
المنتجات الجمالية تحاول إنقاذ شركة فيكتوريا بيكهام
4 / 6
المنتجات الجمالية تحاول إنقاذ شركة فيكتوريا بيكهام
فيكتوريا بيكهام في أزمة مالية في عالم الأزياء
5 / 6
فيكتوريا بيكهام في أزمة مالية في عالم الأزياء
فيكتوريا بيكهام تفكر في الخروج من الأزمة
6 / 6
فيكتوريا بيكهام تفكر في الخروج من الأزمة

تواجه شركة فيكتوريا بيكهام للأزياء الراقية أزمة مالية كبيرة تهدد مستقبل الشركة والعلامة التجارية الفخمة والرائدة في عالم الموضة والأزياء، حتى أن بعض المختصين في سوق المال والأعمال شككوا سابقًا في قدرة الشركة على الاستمرار في العمل.

أزمة شركة فيكتوريا بيكهام للأزياء

كشف تقرير في صحيفة الإندبندنت أن شركة فيكتوريا بيكهام للأزياء الراقية تكبدت ديون بقيمة 53.9 مليون جنيه إسترليني، وبحسب ما أفادت التقارير، خسرت الشركة 6.6 مليون جنيه إسترليني في عام 2020، وتكبدت ديونًا تصل إلى 15.6 مليون جنيه إسترليني في عام 2019، وجاء في نص التقرير المالي للشركة: "انخفض إجمالي إيرادات مجموعة فيكتوريا بيكهام القابضة بنسبة 6% إلى 36.1 مليون جنيه إسترليني، من 38.3 مليون جنيه إسترليني في عام 2019، بسبب آثار وباء كورونا العالمي".

فيكتوريا بيكهام
فيكتوريا بيكهام

سبب تراجع أرباح علامة فيكتوريا بيكهام التجارية

في ذات السياق، أفاد تقرير في صحيفة The Mirror البريطانية أن مجموعة علامة فيكتوريا بيكهام تأثرت بشكل سريع من تداعيات وباء فيروس كورونا، مما أدى إلى التأثير على أموالها ونفقاتها، ونجم عن ذلك انخفاض كبير في خسائرها التشغيلية بنسبة 57٪، بفضل ارتفاع التكلفة في الأعمال، وإعادة تقويم نموذج أعمالها لجعله مستدامة على المدى الطويل.

محاولة فيكتوريا بيكهام للخروج من الأزمة

في محاولة للخروج من الأزمة، تواصل علامة فيكتوريا بيكهام توسيع مجموعتها بعدد من إطلاق المنتجات التجميلية هذا العام، مع الأفضل في فئتها في عالم الجمال والعناية بالبشرة، وعلى الرغم من الخسارة، ورد أن شركات ديفيد وفيكتوريا بيكهام المشتركة لا تزال قادرة على مضاعفة أرباحها، وفقًا لتقرير دايلي ميل.

فيكتوريا بيكهام
فيكتوريا بيكهام

إصرار فيكتوريا بيكهام على مواصلة مشروعها

في الحسابات المالية المقدمة في عام 2021، شكك المحللون في قدرة شركة أزياء فيكتوريا بيكهام على مواصلة العمل، بعد الكشف عن تراكم ديون للشركة بأكثر من 46 مليون جنيه إسترليني منذ إطلاقها، وقال أصدقاء فيكتوريا في ذلك الوقت إنها تصر على الاستمرار في شركتها، على الرغم من أن منتقديها رفضوا ذلك باعتباره مشروعًا غير ناجحًا.

مشاكل فيكتوريا بيكهام مع زوجة ابنها

وتأتي تلك الأخبار عن خسائر الشركة بعد أن تحدثت زوجة ابن فيكتوريا بيكهام عن شائعات الخلافات بينهما، حيث قالت خلال مقابلة مع مجلة فارايتي عن سبب الخلافات بينهما إن ذلك قد يكون بسبب ارتدائها فستان من توقيع فالنتينو في حفل زفافها، بدلاً من فستان صممته حماتها.



الصور من حساب فيكتوريا بيكهام بإنستجرام


 

×