النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

25 عامًا من طوني ورد 70 عامًا من الإرث... ومسيرة النجاح والتألق مستمرة

تحولت طوابق مبنى دار طوني ورد إلى معرض أزياء
1 / 15
تحولت طوابق مبنى دار طوني ورد إلى معرض أزياء
المصمم طوني ورد
2 / 15
المصمم طوني ورد
تحولت طوابق مبنى دار طوني ورد إلى معرض أزياء
3 / 15
تحولت طوابق مبنى دار طوني ورد إلى معرض أزياء
ترجمة تاريخ الأتيليه من خلال التصاميم
4 / 15
ترجمة تاريخ الأتيليه من خلال التصاميم
تصاميم طوني ورد في مهرجان كان السينمائي
5 / 15
تصاميم طوني ورد في مهرجان كان السينمائي
تصاميم طوني ورد للعرائس
6 / 15
تصاميم طوني ورد للعرائس
زاوية إيلي وارد التي تزيّنت بقطع خالدة حملت توقيع خياطته
7 / 15
زاوية إيلي وارد التي تزيّنت بقطع خالدة حملت توقيع خياطته
زاوية ايلي ورد
8 / 15
زاوية ايلي ورد
شارون ستون بتصميم طوني ورد
9 / 15
شارون ستون بتصميم طوني ورد
عرض لتصاميم أيقونية
10 / 15
عرض لتصاميم أيقونية
غرفة متاهة L’univers des Matiéres حيث تتساقط أقمشة كوتور من السقف
11 / 15
غرفة متاهة L’univers des Matiéres حيث تتساقط أقمشة كوتور من السقف
مسيرة نجاح وتألق دار ورد مستمرة
12 / 15
مسيرة نجاح وتألق دار ورد مستمرة
من تصميم ايلي ورد
13 / 15
من تصميم ايلي ورد
وينتي هيوستن في حفل الاوسكار
14 / 15
وينتي هيوستن في حفل الاوسكار
25 عاماً من طوني ورد 70 عامًا من الإرث
15 / 15
25 عاماً من طوني ورد 70 عامًا من الإرث

"25 عاماً من طوني ورد... 70 عامًا من الإرث" بهذا الشعار إحتفل المصمم اللبناني العالمي بمرور 25 عامًا على إبداعاته و70 عامًا على افتتاح أتيليه والده، إيلي وارد.

تحولت طوابق مبنى دار طوني ورد إلى معرض أزياء
تحولت طوابق مبنى دار طوني ورد إلى معرض أزياء

في 21 يوليو، الساعة 8:30 مساءً، اجتمع عشاق الدار العريق في مقرّه في بيروت، حيث بدأ كل شيء. الإحتفال تخلله مشاعر سعيدة وموسيقى احتفالية ودموع، ولا شيء سوى حشد مبتسم بقلوب دافئة.

من عرض لقطع أيقونية في الطابق الأرضي، إلى جدول زمني منحوت في طابق مختلف، مروراً بزاوية إيلي وارد التي تزيّنت بقطع خالدة حملت توقيع خياطته، كما تم الترحيب بالضيوف على أرضية بها منصة مرآة لا تنتهي. مع تماثيل مانيكان يرتدون فساتين باللون الأسود من عصور مختلفة.

زاوية ايلي ورد في الأتيليه
زاوية ايلي ورد في الأتيليه

غرفة أخرى في الطابق نفسه تم تحويلها إلى غرفة متاهة "L’univers des Matiéres" حيث تتساقط أقمشة كوتور من السقف.

تحولت طوابق مبنى دار طوني ورد إلى معرض أزياء، لترجمة تاريخ الأتيليه.

ثم، انقطعت الموسيقى، وخفتت الأنوار، وكانت كل العيون شاخصة على شاشة "FOREVER FORWARD" فيلم وثائقي يعرض رحلة وارد منذ عام 1952.

"من مجرد صبي موهوب يبلغ من العمر 9 سنوات يعمل لدى خياط لبناني ... إلى مصمم أزياء ناجح؛ هذا الولد الصغير هو والدي، وأنا هنا بعد 70 عامًا، وما زلت أطبّق تعاليمه في الدار. أهدي هذا الاحتفال والصفحات التي أنا مستعد لملئها... له" يقوم طوني ورد.

 

المصمم طوني ورد
المصمم طوني ورد

في هذه المناسبة، سيقام معرض الذكرى السنوية للاحتفال بالموضة والحرفية والحياة في صالة عرض طوني ورد من 22 يوليو حتى 5 أغسطس.

×