حصريًا لمجلة "هي" Carolina Herrera تكشف عن مجموعتها الخاصة باليوم الوطني السعودي

حصريًا لمجلة "هي"  CH Carolina Herrera تكشف عن مجموعتها الخاصة باليوم الوطني السعودي
1 / 6
حصريًا لمجلة "هي" CH Carolina Herrera تكشف عن مجموعتها الخاصة باليوم الوطني السعودي
خصت CH Carolina Herrera مجلة "هي" للكشف الحصري عن الإطلاق المسبق لثلاث حقائب من مجموعتها المَلَكيّة
2 / 6
خصت CH Carolina Herrera مجلة "هي" للكشف الحصري عن الإطلاق المسبق لثلاث حقائب من مجموعتها المَلَكيّة
إنها مجموعة مصممة للأساليب الأكثر بساطة. تألقي بها في المناسبات الخاصة
3 / 6
إنها مجموعة مصممة للأساليب الأكثر بساطة. تألقي بها في المناسبات الخاصة
حصريًا لمجلة "هي"  CH Carolina Herrera تكشف عن مجموعتها الخاصة باليوم الوطني السعودي
4 / 6
حصريًا لمجلة "هي" CH Carolina Herrera تكشف عن مجموعتها الخاصة باليوم الوطني السعودي
تم تصميمها كتحية تكريم للأناقة والأسلوب الشخصي لأشخاص برزوا بين الآخرين وتميّزوا عنهم فأصبحوا رموزاً مؤثرة ومُلهِمة.
5 / 6
تم تصميمها كتحية تكريم للأناقة والأسلوب الشخصي لأشخاص برزوا بين الآخرين وتميّزوا عنهم فأصبحوا رموزاً مؤثرة ومُلهِمة.
إنها خيار يتخطى الأساسيات لاحتفالات اليوم الوطني السعودي
6 / 6
إنها خيار يتخطى الأساسيات لاحتفالات اليوم الوطني السعودي

بالتزامن مع اقتراب احتفال المملكة العربية السعودية بيومها الوطني لعام 2021 وتكريمًا لهذا اليوم التاريخي، خصت CH Carolina Herrera مجلة "هي" للكشف الحصري عن الإطلاق المسبق لثلاث حقائب من مجموعتها المَلَكيّة في هذه المناسبة الخاصة.

حصريًا لمجلة "هي"  CH Carolina Herrera تكشف عن مجموعتها الخاصة باليوم الوطني السعودي

مجموعة ملكية حصرية

لطالما تمتعت المَلَكيّة بشيء مميز جدّاً. قصص القصور المذهلة، أساليب الحياة الفاخرة والأهم من كل هذا سحر الأناقة المَلَكيّة. كذلك، تشتهر ظاهرة تأثير سيّدات الأُسر المَلَكية على عالم الموضة والأزياء.

لكن سواء كانت مَلَكيّة أو لا، هناك عائلات وأشخاص ممن لديهم إحساس بالأناقة . إنهم ملهِمون بفضل أناقتهم وتبدو عليهم سمات خاصة تجعلهم رموزاً حقيقية. لكل بلد أفراد من أسرة مالكة خاصة به يتحوّلون إلى رموز، ينشرون في محيطهم قيمهم للجماليات، ويتركون تأثيرهم على الأناقة الفريدة التي تشتهر بها كل منطقة.

وسواء معاصرة أو تاريخية، إنها ظاهرة لن تختفي أبداً، على الرغم من أنها قد تشهد تطوراً مع مرور الوقت، وتصبح أكثر التصاقاً بالأرستقراطية، الموسيقى، السينما أو بالدوائر الاجتماعية الأكثر حصريةً وخصوصية.

مجموعة مستوحاة من شخصيات مؤثرة ومُلهِمة

هناك رابط قويّ بين صناعة الأزياء والمشاهير. فالمشاهير لا يحددون فقط توجهات الموضة بفضل شخصياتهم الاستثنائية، بل يبتكرونها أيضاً. هناك العديد من الطرق التي من خلالها تركوا على مر السنين تأثيراتهم على الموضة. أنييلي، كينيدي، غاينسبورغ، كازيراغي وويندسور ليسوا سوى بعض الأسماء الشهيرة التي اختلطت مع شخصيات مثل الملكة رانيا من الأردن، أودري هيبورن، غريس كيلي، ونجوم الكِي بوب (K Pop) وهوليود لشرح تأثير شخصيات معينة على الطريقة التي نبدو بها.

جاء الإلهام في ابتكار المجموعة المَلَكيّة من هذا التصور. تم تصميمها كتحية تكريم للأناقة والأسلوب الشخصي لأشخاص برزوا بين الآخرين وتميّزوا عنهم فأصبحوا رموزاً مؤثرة ومُلهِمة.

يحيط بكل حقيبة هالة أرستقراطية، تقدم تكريماً للمعنى الأصلي للكلمة التي تضع تحديداً لأولئك الذين يبرزون بين الآخرين ويتميّزون عنهم لسبب معين. في هذه الحالة الجودة والجمال.

حظيت كلها على ألقاب، Duke، Duchess وCamelot الأمريكية الأعلى أناقة في المجموعة وإشارة إلى الطريقة التي وصفت بها جاكي السنوات الذهبية في أواخر الستينيات. هي عضو آخر لا يقبل الجدل في أفراد أسرتنا المالكة في الولايات المتحدة.

بعد إتقان العمل عليها بأنواع حصرية من جلود الدار، خصوصاً Baobab الناعم وOlmo اللامع ومع نقشات، تعطي تحديداً لمجموعة ذات خطوط هندسية ولمسات أخيرة دائرية.

سلسلة من الحلي بلونَي العلم السعودي

سلسلة من الحلي بلونَي العلم السعودي من CH Carolina Herrera

الأناقة هي الشريك المثالي لمجموعة متنوعة من الأشكال التي يسلّط عليها الضوء خاتم معدني تم تطويره خصيصاً لأول حرفين من اسم الدار، C وH، إلى جانب سلسلة من الحليّ الأخرى تتضمن الدب الحصري الذي تم إنتاجه باللونين الأبيض والأخضر، لونَي العلم السعودي.

إنها مجموعة مصممة للأساليب الأكثر بساطة. تألقي بها في المناسبات الخاصة مع أحدث إصداراتها، مع أحجار كريمة، تطريز، استخدام مواد وتقنيات مختلفة بحيث تصبح عنصراً مرغوباً لهواة جمع الابتكارات المميزة.

يذهب مفهوم الفخامة إلى أبعد من التباهي، ويصبح شيئاً حميمياً يبدأ مع كل عملية، منالتي يوليها الحرفيون لدينا إلى كل حقيبة، دائماً سعياً إلى تحقيق الكمال.

بفضل اختيار المواد بعناية وإتقان العمل عليها يدوياً في مشغل الجلود الخاص لكارولينا هيريرا بإسبانيا، تقدم المجموعة المَلَكيّة جاذبية لكل مَن تحمل مِن قطعها. إنها خيار يتخطى الأساسيات لاحتفالات هذا اليوم المميز .

×