"Bourjois" و"Bambah" تحتفلان بنساء العالم

"Bourjois" و"Bambah" تحتفلان بنساء العالم

"Bourjois" و"Bambah" تحتفلان بنساء العالم

"Bourjois" و"Bambah" تحتفلان بنساء العالم

تؤمن "Bourjois" بجمال كل امرأة، وهي من هذا المنطلق تواصل سعيها الهادف إلى تمكين النساء من التمتع بالأناقة الباريسية بسلاسة. لذا، فقد تعاونت مع مصممة أزياء عربية شقّت طريقها وسارت خلف أحلامها حتى حققتها وتمكّنت من التألق في عالم الموضة وصممت فستاناً يحتفي بجميع النساء حول العالم.

إنها مها عبد الرشيد التي أسست بوتيك "Bambah" في العام 2010 في دبي والحائز على العديد من الجوائز، فهي قد تمكّنت من إثبات نفسها في عالم التصميم منذ اللحظة الأول لإطلاقها أولى مجموعاتها.

فقد كان اختيار "Bambah" كشريك من قبل "Bourjois" عملاً موفقاً وعظيماً، كون رؤية مها تعكس حرص ما تصبو إليه الأخيرة من أجل إيصال رساتلها. وكل ما يدور في فلك بوتيك "Bambah" يتمحور حول المرأة، وتصاميمه تجسد الجمال والفرح والرومانسية، وهي صفات تعكس في الواقع قيم "Bourjois".

ابتكرت مها هذا الفستان الرائع الذي يشكل رمزاً للجمال والحب والفرح كونها استوحت أفكاره من ألوان أحمر شفاه "Bourjois" الشهير "Rouge Velvet the Lipstick" ومن عناصر  الأناقة الباريسية التي تمثلها هذه العلامة التجارية. إنه فستان يحتفي بجمال جميع النساء.

سوف يتم كشف النقاب عن هذا الفستان في مارس 2020. لذا، فإذا كنتِ متواجدة في المملكة العربية السعودية أو في الإمارات العربية المتحدة، فسوف يكون بإمكانك الحصول على فرصة للفوز بواحد من بين 7 فساتين مذهلة.

واستُلهمت هذه الحملة من مجموعة مؤلفة من 8 ألوان مجرّدة زهرية من مجموعة "Bourjois" الرائعة "Velvet the Lipstick". أما بالنسبة للتغليف، فسوف يتم استخدام صناديق أحمر الشفاه الفريدة من نوعها والمُصممة خصيصاً لهذا العمل المشترك بين "Bourjois" و"Bambah".

لا توجد طريقة أفضل للاحتفاء بالنساء سوى نشر الحب والفرح من خلال الجمال.