المصور "ناصر الناصر" يخطف الأضواء بصور التقطها بجواله في المهرجان الدولي بالصين

المصور ناصر الناصر يخطف الأضواء بصور التقطها بجواله

المصور ناصر الناصر يخطف الأضواء بصور التقطها بجواله

 من صور ناصر الناصر المعروضة في المهرجان الدولي بالصين

من صور ناصر الناصر المعروضة في المهرجان الدولي بالصين

من صور المصور ناصر الناصر في المهرجان

من صور المصور ناصر الناصر في المهرجان

من صور المصور ناصر الناصر.

من صور المصور ناصر الناصر.

يشارك المصور ناصر الناصر في المهرجان الدولي بالصين

يشارك المصور ناصر الناصر في المهرجان الدولي بالصين

من صور المصور السعودي ناصر الناصر

من صور المصور السعودي ناصر الناصر

عكست صور المصور ناصر الناصر التراث السعودي الأصيل

عكست صور المصور ناصر الناصر التراث السعودي الأصيل

احدى صور المصور السعودي ناصر الناصر

احدى صور المصور السعودي ناصر الناصر

المصور ناصر الناصر

المصور ناصر الناصر

احدى الصور المعروضة في المهرجان

احدى الصور المعروضة في المهرجان

تمكن المصور السعودي ناصر الناصر من خطف الأضواء بمشاركته بصور تم التقاطها بكاميرا هاتفه الجوال، في مهرجان "طريق الحرير الدولي" المقام حاليا في الصين.

المصور "ناصر الناصر" يخطف الأضواء بصور التقطها بجواله

تمثل الصور التي يشارك بها المصور ناصر الناصر في المهرجان جوانب مختلفة للبيئة والموروث المحلي وتعكس التراث السعودي الأصيل، ولقد تم قبولها في المهرجان على الرغم من أن المهرجان مختص بالتصوير بالكاميرات.

وحول ذلك علق المصور ناصر الناصر في حديثه لـ"العربية.نت"، أن قبوله في مهرجان يختص بالتصوير بمجموعة صور كانت عبر كاميرا جوال، يعد أمر مهم وخطوة مهمة في تطور أساليب التصوير والانتقال به من الكاميرا التقليدية إلى كاميرا الهواتف الذكية، منوها إلى أن التصوير بعدسة الجوال أكثر عفوية وقرباً من الناس على عكس العدسات المتطورة التي تخضع فيها الصورة لبرامج محسنة للرؤية والألوان بشكل مكثف، على حد وصفه، متوقعا بأن كاميرا الهاتف الذكي من خلال حضورها القوي في المعارض الدولية تسير في الطريق الصحيح لمنافسة ومزاحمة الكاميرا التقليدية.

تجربة المصور ناصر الناصر

أوضح المصور ناصر الناصر، الذي سبق له تمثيل المملكة في معرض أقيم في لوس أنجلوس بتنظيم "إثراء" تزامنا مع زيارة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لأميركا، أن العالم شغوف لرؤية تراث الجزيرة العربية الشعبي عبر الأزياء والمكان والإنسان.

ووجه الناصر الثناء في ختام حديثه على تجربة "ملتقى ألوان السعودية" الذي يحظى بدعم ورعاية واهتمام الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، كونه النافذة المضيئة الوحيدة للمصورين في السعودية على مدار الأعوام الماضية.