الرياض تستضيف دار الأوبرا المصرية لأول مرة

مركز الملك فهد الثقافي

مركز الملك فهد الثقافي

ستقدم فرقة دار الأوبرا المصرية روائع من الفن المصري الموسيقي الأصيل

ستقدم فرقة دار الأوبرا المصرية روائع من الفن المصري الموسيقي الأصيل

المشرف العام على مركز الملك فهد الثقافي محمد السيف

المشرف العام على مركز الملك فهد الثقافي محمد السيف

الرياض تستضيف دار الأوبرا المصرية لأول مرة

الرياض تستضيف دار الأوبرا المصرية لأول مرة

في حدث هو الأول من نوعه على مستوى المملكة ، يستضيف مركز الملك فهد الثقافي بالرياض، فرقة دار الأوبرا المصرية، في أول زيارة لها للمملكة العربية السعودية، و بمشاركة أكثر من 45 فناناً و عازفاً، سيقدمون روائع من الفن المصري الموسيقي الأصيل.

الأوبرا المصرية لأول مرة في المملكة

تأتي استضافة فرقة دار الأوبرا المصرية في مركز الملك فهد الثقافي، ضمن برنامجه الثقافي لعام 2018م، في يومي 25-26 أبريل الجاري، و ذلك برعاية وزير الثقافة و الإعلام الدكتور عواد بن صالح العواد، و بحضور وزيرة الثقافة المصرية الدكتورة إيناس عبدالدائم.

و حول ذلك أوضح المشرف العام على مركز الملك فهد الثقافي محمد السيف، أن هذا الحفل الموسيقي للأوبرا المصرية في العاصمة الرياض، يأتي في إطار توثيق العلاقة السعودية و المصرية، و التنسيق الثقافي و الفني بين البلدين، و تأكيداً على دورهما المحوري في إحياء الفن و الموسيقى في أوساط الشعوب المحبَّة للموسيقى و الفن الأصيل.

وأشار السيف إلى أن الحفل سيكون في متناول الجميع، و حضوره سيُتاح مجانًا أمام الجماهير السعودية و العربية و متذوقي الموسيقى الكلاسيكية المصرية، حيث ستُقدم أغاني عمالقة الطرب المصري في الفعالية، أمثال "محمد عبدالوهاب، و أم كلثوم"، و غيرهما من نجوم الأغنية المصرية، التي تصدح في الوطن العربي حاضرة في الوجدان الشعبي العام.

و عبّر السيف عن جزيل شكره و تقديره لوزير الثقافة و الإعلام على دعمه الكبير من أجل استضافة فرقة دار الأوبرا في مركز الملك فهد الثقافي في حدث هو الأول من نوعه على مستوى المملكة.

الفعاليات المصاحبة

يُذكر بأنه سيصاحب عروض دار الأوبرا المصرية في الرياض عدد من الفعاليات المصاحبة، التي ستقدمها نخبة من مواهب الجالية المصرية، من فرقة التخت الشرقي و الفرقة الشعبية المصرية، بالإضافة إلى عروض فنية متنوعة و معرض للصور الفوتوغرافية.