تاريخ التصوير الفوتوغرافي في المملكة العربية السعودية في معرض "لقطات سعودية" في دبي

تاريخ التصوير الفوتوغرافي في المملكة العربية السعودية في معرض

تاريخ التصوير الفوتوغرافي في المملكة العربية السعودية في معرض "لقطات سعودية" في دبي

كانت شركات النفط في المملكة العربية السعودية من أوائل من استورد الكاميرات واستقطب المصورين الفوتوغرافيين ومواد غرف التحميض. ومنذ خمسينيات القرن العشرين، ظل السعوديون يلتقطون صوراً لتطور بيئتهم الحضرية والمعالم الطبيعية الشاسعة والبيئات الاجتماعية دائمة التغير.

وخلال هذه الأيام وحتى 13 فبراير المقبل تحتضن منصة مشاريع الفن الجميل، السركال افنيو في دبي معرض "لقطات سعودية"، لتستمتعوا بمشاهدة تاريخ التصوير الفوتوغرافي في المملكة العربية السعودية.

يقدم معرض لقطات سعودية وجهات نظر متنوعة من الداخل التقطها جيل جديد من مبدعي التصوير، الذين يعملون في مجالات التوثيق والفنون والصور الشخصية والتصوير الفوتوغرافي للمعالم الطبيعية. وهذه الصور، على نحوٍ ما، هي ثقل موازن للنظرة الخارجية المعتادة للمملكة العربية السعودية.

من ضمن المصورون الفوتوغرافيون المشاركون: أدريانو بيمينتا، وأكرم العمودي، وبدر عواد البلوي، وفلوة ناظر، وإيمان الدباغ، وخلود صالح البكر، وماجد عنقاوي، ومعاذ العوفي، وسامي الطخيس، وتسنيم السلطان. 

ينظم هذا المعرض فريق القيمين في الفن جميل، باستشارة المصور الفوتوغرافي والفنان أحمد ماطر، وعدد من المصورين المشاركين في المعرض.

يشار إلى أن مواعيد المعرض من الأثنين إلى الخميس من الساعة 10 صباحاً وحتى 6 مساءً.