النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

هيئة الفنون البصرية تطلق "جائزة المملكة الفوتوغرافية" في نسختها الأولى

هيئة الفنون البصرية تطلق "جائزة المملكة الفوتوغرافية" في نسختها الأولى
1 / 7
هيئة الفنون البصرية تطلق "جائزة المملكة الفوتوغرافية" في نسختها الأولى
تهدف الجائزة إلى التشجيع على الإبداع في مجال التصوير الفوتوغرافي
2 / 7
تهدف الجائزة إلى التشجيع على الإبداع في مجال التصوير الفوتوغرافي
دعوة للتسجيل في جائزة المملكة الفوتوغرافية
3 / 7
دعوة للتسجيل في جائزة المملكة الفوتوغرافية
دينا أمين الرئيس التنفيذي لهيئة الفنون البصرية
4 / 7
دينا أمين الرئيس التنفيذي لهيئة الفنون البصرية
فئات جائزة المملكة الفوتوغرافية في نسختها الأولى
5 / 7
فئات جائزة المملكة الفوتوغرافية في نسختها الأولى
مسارات الجائزة
6 / 7
مسارات الجائزة
هيئة الفنون البصرية
7 / 7
هيئة الفنون البصرية

أطلقت هيئة الفنون البصرية "جائزة المملكة الفوتوغرافية" في نسختها الأولى، وهي جائزة رائدة تستهدف الوصول للمصورين المبدعين وتشجعيهم على الإبداع في مجال التصوير الفوتوغرافي لطبيعة المملكة.

هيئة الفنون البصرية تطلق "جائزة المملكة الفوتوغرافية" في نسختها الأولى

أعلنت هيئة الفنون البصرية إطلاق الجائزة الأولى من نوعها في مجال التصوير الفوتوغرافي تحت مسمى "جائزة المملكة الفوتوغرافية"، وهي مبادرة ثقافية رائدة تسعى لتشجيع الاستكشاف الفوتوغرافي والإبداعي، وتعزيز التبادل الثقافي بالمملكة، بهدف إلهام المصورين المحليين والدوليين لاكتشاف وتصوير طبيعة المملكة الأخاذة والمتنوعة.

وستركز "جائزة المملكة الفوتوغرافية" في نسختها الأولى لعام 2022 على "محافظة الوجه" التابعة لمنطقة تبوك شمال غرب المملكة، والمميزة بشواطئها الفريدة وبيئتها العمرانية الأصيلة.

وحول ذلك أعربت الرئيس التنفيذي لهيئة الفنون البصرية "دينا أمين"، عن سعادتهم بالإعلان عن النسخة الأولى لجائزة المملكة الفوتوغرافية، منوهة إلى أن الجائزة لا توفّر فقط فرصة لاكتشاف المواهب المميزة في المملكة وتطويرها وتعزيز حضورها إعلامياً، بل إنها توفّر أيضاً فرصة ثمينة لتعزيز التبادل الثقافي والفني الحقيقي من خلال عدسة الكاميرا، كما توفّر فرصة لتسليط الضوء على المناظر الطبيعية الخلابة للمملكة.

أهداف "جائزة المملكة الفوتوغرافية"

جاء إطلاق هيئة الفنون البصرية لـ "جائزة المملكة الفوتوغرافية" التي ستنظَّم سنوياً، من منطلق حرصها على تشجيع المواهب المحلية والعالمية في مجال التصوير الفوتوغرافي، بوصفه أحد أشكال الفنون البصرية، وذلك بالتعاون مع شركاء في هذا المجال الإبداعي من مختلف أنحاء العالم.

وتتضمن أهداف الجائزة:

- تشجيع المصورين المحليين والعالميين لاكتشاف المناظر الطبيعية في المملكة، والتقاط الصور الإبداعية.

- تعزيز التبادل الثقافي والفني داخل المملكة وخارجها، وتبادل الخبرات في فنون التصوير الفوتوغرافي من خلال تكوين الشراكات العالمية المتخصصة.

- استهداف بعض مناطق المملكة التي تزخر بمناظر طبيعة وعمرانية باهرة وتوثيقها بالعدسة الفوتوغرافية.

فئات الجائزة ومساراتها

تشمل الجائزة ثلاث فئات رئيسية، هي:

- التصوير تحت الماء.

- تصوير امتداد الساحل وطبيعته.

- تصوير البيئة العمرانية.

وتتضمن الجائزة مسارين رئيسين، هما:

- مسار منحة المملكة للتصوير الفوتوغرافي الاحترافي: ويقوم هذا المسار على دعوة المصورين المحترفين من جميع أنحاء العالم للتقديم على المنحة، وستكون المنح متاحة لخبراء التصوير المتخصصين في كل فئة من الفئات الثلاث، كما أنه مصمم لإنشاء أرشيف فوتوغرافي احترافي للمنطقة.

- مسار مسابقة اكتشاف المملكة للتصوير الفوتوغرافي: خُصص المسار الثاني لدعوة المصورين الناشئين في المملكة، الذين سيحظون بفرصة التفاعل مع المصورين المحترفين من مسار المِنح من خلال ورش العمل التدريبية، والدورات الاحترافية.

يُذكر بأن هيئة الفنون البصرية قد فتحت باب التسجيل في الجائزة عبر منصتها الإلكترونية على الرابط والمستمر حتى تاريخ 21 أغسطس الجاري.

وتقيِّم الترشيحات المستوفية للمعايير الأولية لجنة تحكيم رفيعة المستوى تتضمن خبراء في المجال وثلاثة فائزين من مسار منحة المملكة للتصوير الفوتوغرافي الاحترافي، لاختيار 21 مصوراً من مختلف مناطق المملكة للسفر إلى محافظة الوجه في رحلةٍ تمتد لثلاثة أيام لتصوير المنطقة وبدء ورش العمل التدريبية، بمشاركة الفائزين في مسار المنح من المصورين المحترفين.

وستُعرَض الصور الإبداعية للفائزين في معرض ختامي تُنظمه الهيئة، حيث ستختار لجنة التحكيم أفضل صورة من كل فئة من الفئات الثلاث، وسيُمنَح الفائزون في مسار مسابقة اكتشاف المملكة للتصوير الفوتوغرافي جوائز يصل مجموعها إلى 400,000 ريال سعودي.

الصور من موقع وحسابات "هيئة الفنون البصرية".

×