النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

هيئة تطوير بوابة الدرعية تفوز بجائزة الحدث الاستثنائي لـ "جوهرة المملكة" ضمن جوائز Heavent الرائدة

هيئة تطوير بوابة الدرعية تفوز بجائزة الحدث الاستثنائي لـ جوهرة المملكة ضمن جوائز Heavent الرائدة
1 / 5
هيئة تطوير بوابة الدرعية تفوز بجائزة الحدث الاستثنائي لـ جوهرة المملكة ضمن جوائز Heavent الرائدة
تضمن حفل الافتتاح أحدث تقنيات العروض الحية
2 / 5
تضمن حفل الافتتاح أحدث تقنيات العروض الحية
بوابة الدرعية تحصد جائزة الحدث الاستثنائي في حفل HeaventAwards
3 / 5
بوابة الدرعية تحصد جائزة الحدث الاستثنائي في حفل HeaventAwards
جوهرة المملكة أكبر مشروع تراثي وثقافي في العالم لتأهيل وتطوير الدرعية التاريخية
4 / 5
جوهرة المملكة أكبر مشروع تراثي وثقافي في العالم لتأهيل وتطوير الدرعية التاريخية
هيئة تطوير بوابة الدرعية تفوز بجائزة عالمية لحدث افتتاح جوهرة المملكة
5 / 5
هيئة تطوير بوابة الدرعية تفوز بجائزة عالمية لحدث افتتاح جوهرة المملكة

حصدت هيئة تطوير بوابة الدرعية جائزة عالمية، من خلال حدث الافتتاح التاريخي لـ "جوهرة المملكة"، وهي جائزة الحدث الاستثنائي المرموق في حفل توزيع جوائز هيفنت HeaventAwards في باريس.

هيئة تطوير بوابة الدرعية تفوز بجائزة الحدث الاستثنائي ضمن جوائز Heavent الرائدة

أعلنت هيئة تطوير بوابة الدرعية عن فوزها بجائزة "الحدث الاستثنائي" في حفل HeaventAwards، حيث تفوّق حفل افتتاحها الملكي لـ "جوهرة المملكة" الذي أقيم عام 2019 على منافسيه من أهم الأحداث العالمية الكبرى، منوهة إلى أن حفل الافتتاح قد تضمن أحدث تقنيات العروض الحية، ومؤكدة بأن هذا التكريم خطوة جديدة نحو تحويل جوهرة المملكة لوجهة لا مثيل لها.

وجاء حصاد الهيئة لهذه الجائزة العالمية في باريس، بعد منافستها من خلال حدث الافتتاح التاريخي لـ "جوهرة المملكة" الذي أقيم برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ، وحضور الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله -، في العام 2019 بالشراكة مع شركة الرؤى التنفيذية (EVI) ، حيث تكونت المنافسة من مجموعة من الأحداث والفعاليات الكبرى التي تنتجها العلامات التجارية العالمية الرائدة لتنال الهيئة جائزة الحدث الاستثنائي المرموق ضمن جوائز هيفنت Heavent الرائدة في الصناعة.

علما بأن جوائز هيفنت "Heavent" تمثل حدثاً عالمياً يحتفي بالإنجازات التي حققتها الوكالات التجريبية والفعاليات الرائدة عالمياً من شتى بقاع العالم، ويعتبر هذ الحدث هو الأول من نوعه منذ بدء جائحة "كوفيد 19"، حيث جرى إدراج مشاركين من الأعوام 2020 و2021 في مسابقة عام 2022.

حفل الافتتاح التاريخي لـ "جوهرة المملكة"

تعد فعالية "جوهرة المملكة" أول لبنة توضع في مشروع تطوير منطقة الدرعية التي تمثل مهد الدولة السعودية ونواة تأسيسها قبل نحو 300 عام وتضم حي الطريف التاريخي المدرج بقائمة اليونيسكو للتراث العالمي، لتحويلها إلى وجهة سياحية ثقافية عالمية المستوى، كما جعلت تلك الأمسية التاريخية من الدرعية وجهة رئيسة في المشهد السياحي الجديد للمملكة.

وقد نجحت شركة الرؤى التنفيذية (EVI)، في إنتاج حدث ملحمي على مستوى عالمي باستخدام تقنيات هي الأولى من نوعها ودعامات هوائية خاصة، حيث تضمن عروضاً حية وإسقاطات ثلاثية الأبعاد بالغة الدقة على جدار من طوب اللبن بطول 350 متراً وألعابٍ نارية وسيمفونيات لأوركسترا مكونة من 100 آلة موسيقية، حيث كان محور الحدث عبارة عن فيلم مصور مدته 38 دقيقة مع تسجيل أصلي أُنتج بالتقنيات المستخدمة في صناعة الأفلام الروائية.

وفي إطار ذلك أوضح الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير بوابة الدرعية "جيرارد إنزيريلو"، أن قيادة مشروع بحجم ومكانة وأهمية مشروع الدرعية هي مسؤولية عظيمة، مشيراً إلى أنهم استشعروا المسئوليات الجسام الملقاة على عاتقهم عند وضع حجر الأساس الأول في الدرعية، مؤكداً أن من الواجب صناعة حدث يليق بهذه اللحظة التاريخية ويرتقي إلى تطلعات القيادة الرشيدة، منوها إلى أن متابعتهم لرؤيتهم للحدث كان أمرا مشرفا، وهي تتجسد بشكل إبداعي من قبل شركة الرؤى التنفيذية (EVI) ، بدءاً من أنشطة البناء والتصميم والخدمات اللوجستية والاتصالات وخدمات الضيوف، لافتاً النظر إلى أن الحصول على هذه الجائزة العالمية في هذا المجال المرموق يعد مدعاة للفخر والاعتزاز، مقدماً هذا الإنجاز إلى منسوبي هيئة تطوير بوابة الدرعية وشركة الرؤى التنفيذية  (EVI).

"بوابة الدرعية .. جوهرة المملكة" أكبر مشروع تراثي في العالم

يُذكر بأن هيئة تطوير بوابة الدرعية التاريخية تواصل تنفيذ مشروع بوابة الدرعية التاريخية الذي يعد أكبر مشروع تراثي وثقافي في العالم لتأهيل وتطوير الدرعية التاريخية "جوهرة المملكة".

ويأتي مشروع بوابة الدرعية التاريخية باعتبارها جوهرة المملكة، ضمن طموحات وتطلعات رؤية المملكة 2030، وتحويل السعودية إلى وجهة سياحية عالمية، بفضل ما تمتلكه من موارد طبيعية هائلة، ومواقع تاريخية وتراثية عريقة، وإمكانات ثقافية متنوعة، باعتبارها أرض الملوك والأبطال، وما يقع في قلبها من مواقع تراثية عالمية، هذا بالإضافة إلى الطابع المعماري المميز، لاسيما العمارة النجدية المعروفة في الدرعية، والتي يعود تاريخها إلى أكثر من 300 عام.

ويهدف مشروع تأهيل وتطوير الدرعية التاريخية "جوهرة المملكة" لتكون واحدة من أهم الوجهات السياحية والثقافية والتعليمية والترفيهية في المنطقة والعالم، حيث يمثل حقبة جديدة وفريدة في المشاريع الإنشائية والتصاميم المعمارية والتراثية، والضيافة العالمية، وفق أبرز وأحدث المعايير الحضرية والبيئية في تأهيل المواقع التاريخية والتراثية في العالم، وإقامة نمط حياة استثنائي للسياح والضيوف والزوار من داخل وخارج المملكة العربية السعودية، ويستهدف جذب 25 مليون زائر وسائح سنوياً من داخل وخارج المملكة، في ظل ما يتم التخطيط له من مشاريع ترفيهية وفعاليات متنوعة، ومتاحف، ومنشآت فنية وثقافية، واستقطاب الأحداث الفنية والثقافية من مختلف أنحاء العالم.

الصور من الحساب الرسمي لهيئة تطوير بوابة الدرعية على "تويتر".

×