النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

الرابسودي السوري للموسيقي إياد الريماوي العرض العالمي الأول في إكسبو 2020 دبي

إياد الريماوي
إياد الريماوي

أعلن الجناح السوري في إكسبو 2020 دبي والأمانة السورية للتنمية عن العرض الأول للعمل الموسيقي الملحمي "الرابسودي السوريللموسيقي إياد الريماوي" في 7 فبراير على مسرح اليوبيل في إكسبو 2020 دبي.

سيعرض "الرابسودي السوري" من تأليف وتوزيع الموسيقي السوري المعروف إياد الريماوي لأول مرة في عرض مسرحي مذهل يشارك فيه أكثر من 100 موسيقي ومغني بقيادة المايسترو ميساك باغبودريان.

يسلط الرابسودي السوري الضوء على فترات مهمة في تاريخ الموسيقى. يبدأ إياد الريماوي العمل برؤية موسيقية جديدة لأقدم تدوين موسيقي عرفه العالم وهو  "ترنيمة نيكال" التي تم اكتشافها على لوح طيني يعود لأكثر من  1400 عام قبل الميلاد في مدينة أوجاريت السورية. ثم يأخذ الملحن الجمهور إلى عصر الترانيم السريانية التي تعتبر أقدم أشكال الغناء الجماعي الكنسي، ومنها ننتقل إلى تقاليد الإنشاد الصوفي ثم الموسيقى المعاصرة في انصهار موسيقي لم يسبق له مثيل.

عمل إياد الريماوي على موسيقاه على مدار تسعة أشهر وعلق بالمناسبة قائلاً: "الرابسودي السوري رحلة فنية تهدف إلى استكشاف جوهر الموسيقى الذي يجعلها لغة عالمية بحق. إكسبو 2020 دبي هو أكبر حدث في العالم وعلى هذا المسرح أردنا تقديم شيء لم يسمع به العالم من قبل فجمعنا ثلاثة آلاف عام من تاريخ الموسيقى السورية والعالمية معاً في عرض موسيقي واحد رائع ".

يأتي حفل "الرابسودي السوري" للمخرج إياد الريماوي كجزء من البرنامج الثقافي الذي ينظمه الجناح السوري في إكسبو 2020 دبي بالتعاون مع الأمانة السورية للتنمية. بصفتها منظمة تنموية وطنية ، تعمل الأمانة على حماية الهوية الثقافية لسورية وتعزيزها ، وقد لعبت دورا ًرائداً في إدراج القدود الحلبية مؤخراً على قوائم اليونسكو في ديسمبر الماضي.

وتحدث السيد فارس كلاس ، عضو مجلس أمناء الأمانة ، عن مشاركة الأمانة في إنتاج الرابسودي السوري قائلاً: “الهوية الثقافية لسورية غنية وتاريخية ، والأمانة ملتزمة بحمايتها وإثرائها للأجيال القادمة. من الأمور الجوهرية في التزامنا الاعتراف بأن الثقافة يمكن أن يكون لها تأثير إيجابي محسوس يتجاوز الحفاظ عليها ، ولهذا السبب يسعدنا العمل في هذا المشروع مع إياد الريماوي الذي جمع مئات السوريين الموهوبين في عمل واحد".

يعتبر الرابسودي السوري لإياد الريماوي أول عمل موسيقي مخصص للاحتفال بتاريخ الغناء الجماعي في سورية والعالم. سيعيش الجمهور تجربة ثقافية فريدة من نوعها سمعياً ومرئياً من خلال عرض بصري مرافق للموسيقى. ويأتي هذا العمل تعبيراً عن قناعة الشعب السوري بأن ما يوحد الإنسانية هو أكثر بكثير مما يفرق بينها ، وأن قواسمنا المشتركة يمكن أن تتجاوز أي حروب أو صراعات.

وعلق الدكتور غسان عباس سفير الجمهورية العربية السورية في دولة الإمارات العربية المتحدة ، والمفوض العام لجناح سورية في إكسبو 2020 دبي بقوله: “أردنا أن تكون رسالتنا إلى العالم من خلال إكسبو 2020 دبي رسالة الوحدة والوئام والحب. ولا يوجد تعبير أفضل عن هذه الرسالة من الموسيقى. يسعدنا أن نرحب بكم جميعاً في العرض العالمي الأول لحفل الرابسودي السوري لإياد الريماوي ، ونحن ممتنون لإكسبو 2020 دبي لمنحنا هذه المنصة لمشاركة هذا العمل الرائع مع العالم ".

الحفل مفتوح للعموم شرط الحصول على تذكرة صالحة لمعرض إكسبو 2020 دبي بالإضافة إلى الالتزام بأي قواعد دخول متعلقة بفيروس كورونا و الجدير بالذكر أن الحفل برعاية أجنحة الشام الناقل الرسمي

×