النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

"بوابة الدرعية" تدعم مبادرة "تحدث العربية" احتفاء باليوم العالمي للغة العربية

"بوابة الدرعية" تدعم مبادرة "تحدث العربية" احتفاء باليوم العالمي للغة العربية
1 / 6
"بوابة الدرعية" تدعم مبادرة "تحدث العربية" احتفاء باليوم العالمي للغة العربية
أطلقت هيئة تطوير بوابة الدرعية مبادرة تحدث العربية
2 / 6
أطلقت هيئة تطوير بوابة الدرعية مبادرة تحدث العربية
تنظم بوابة الدرعية ورشة رسم الخط العربي
3 / 6
تنظم بوابة الدرعية ورشة رسم الخط العربي
مبادرة تحدث العربية بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية
4 / 6
مبادرة تحدث العربية بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية
مبادرة تحدث العربية
5 / 6
مبادرة تحدث العربية
هيئة تطوير بوابة الدرعية
6 / 6
هيئة تطوير بوابة الدرعية

تألقت واجهة قصر سلوى الشامخ في حي الطريف التاريخي بإطلاق هيئة تطوير بوابة الدرعية مبادرة "تحدث العربية" احتفاءً باليوم العالمي للغة العربية، مستعرضةً عددًا من مفردات أهل الدرعية، ومزخرفةً بأجمل فنون الخط العربي، هذا بالإضافة إلى احتضان المبادرة للعديد من الفعاليات والأنشطة المتنوعة.

"بوابة الدرعية" تدعم مبادرة "تحدث العربية" احتفاء باليوم العالمي للغة العربية

أطلقت هيئة تطوير بوابة الدرعية مبادرة تشجيعية تفاعلًا مع مبادرة "تحدث العربية" التي أطلقها بعض الشباب السعوديين ولقيت استحسانًا كبيرًا من العموم بهدف دعم اللغة العربية والتذكير بجمالها وتميّزها، وذلك ضمن فعاليات الهيئة المجتمعية احتفاءً باليوم العالمي للغة العربية.

وفي إطار ذلك أعرب الدكتور "بدران الحنيحن" مدير إدارة الأبحاث والدراسات التاريخية عن شكره لمبادرة "تحدث العربية" على إتاحتهم المجال للهيئة للمشاركة والتفاعل مع المبادرة، مؤكداً أنّ دعم الهيئة لـ "تحدث العربية" جاء متسقاً مع رسالتها في الحفاظ على الموروث الثقافي وإبراز اللغة العربية بوصفها عاملًا أساسيّاً في التعبير عن الهوية والحفاظ عليها، إضافةً إلى إدراك الهيئة أهمية هذه المبادرة النوعية في تعزيز الوعي لدى الأجيال الشابة بثراء لغتهم وجمالها وتميّزها، مضيفاً أنّ هذا التفاعل يأتي ضمن سلسلة المبادرات والبرامج التي تتبنى الهيئة تنفيذها في إطار أدوارها الرائدة في مجال المسؤولية الاجتماعية.

هذا ويندرج استشعار الهيئة لدورها المجتمعي في مواكبة الفعاليات والمبادرات والبرامج ذات الصلة، ضمن التزامها بالمبادئ والأسس التي انطلقت منها من أجل منظومة تنموية وثقافية واجتماعية شاملة، تقوم على التكامل والإثراء والتميز في بناء الإنسان والمكان، والتعريف بأصالته وقيمته التاريخية والحضارية. 

فعاليات وأنشطة متنوعة بدعم مبادرة "تحدث العربية"

اشتمل تفاعل هيئة تطوير بوابة الدرعية مع المبادرة على عدة جوانب، تمثلت في عرض مرئي على قصر سلوى في حي الطريف التاريخي بشعار الهيئة مع ختم "تحدث العربية"، ونشر كلمات بلهجة أهل الدرعية من "معجم أهل الدرعية" في حساب "تحدث العربية" وحساب الهيئة بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية، مع توثيق تفعيل اليوم العالمي للغة العربية وتصوير التفعيل ونشره، وتوزيع ختم "تحدث العربية" ونشره بهوية هيئة تطوير بوابة الدرعية بمجموع 400 ملصق.

وكذلك تتضمن الفعاليات والأنشطة إقامة ورشة عمل لمجتمع الدرعية بالتعاون مع "تحدث العربية" يوم 22 ديسمبر عن اللغة العربية كتابةً وتحدثًا وخطّاً بمشاركة 40 شخصاً من أهالي الدرعية لتطوير مهاراتهم اللغوية وتدريبهم في فن الخط العربي بوصفه هوايةً أو مصدرَ دخل، إضافةً إلى إطلاق مسابقة على حساب هيئة تطوير بوابة الدرعية في منصات التواصل الاجتماعي يوم 18 ديسمبر برعاية "تحدث العربية"، سيُتوَّج في نهايتها 12 من الفائزين بجوائز من متجر "تحدث العربية" الإلكتروني، علاوةً على تفعيل اليوم العالمي للغة العربية ضمن البيئة الداخلية للهيئة بمشاركة موظفيها بتنظيم فعالية وتوزيع بطاقات التحدي والملصقات.

هيئة تطوير بوابة الدرعية

يُذكر بأن هيئة تطوير بوابة الدرعية قد تأسست في يوليو 2017 للحفاظ على تاريخ الدرعية، والاحتفاء بمجتمعها، وتطوير حي الطريف الأثري المدرج على قائمة اليونيسكو للتراث العالمي ليصبح من أكبر أماكن التجمع في العالم ومركزاً للثقافة والتراث السعودي.

وتركز هيئة تطوير بوابة الدرعية جهودها على حماية وحفظ تاريخ المملكة، بما في ذلك قصص أجدادنا، وتراثنا المادي، وتماشياً مع معايير التصميم والتطوير والحفظ، تعمل الهيئة على استحداث بيئة تعزز أهمية الدرعية التاريخية والوطنية والدولية بما في ذلك المحافظة على منطقة الطريف، وتسعى إلى تعزيز حضور الدرعية كواحدة من أبرز الوجهات على مستوى المنطقة، والتي توفر فعاليات وأنشطة تاريخية وثقافية ومعرفية، إلى جانب استضافة الفعاليات العالمية، حيث تتطلع الهيئة إلى تحويل الدرعية لتصبح من أكبر أماكن التجمع في العالم عبر تطوير تجارب ثرية تروي قصص تاريخنا، وتغرس في نفوس أبناء وبنات المملكة الشعور بالفخر ببلادهم، وتأسيس وجهات ومعالم شهيرة عالميًا فيها.

الصور من "هيئة تطوير بوابة الدرعية" وحسابها الرسمي على "تويتر".

×